اسباب السمنة و البدانة و زيادة وزن الأطفال

اسباب السمنة و البدانة و زيادة وزن الأطفال

إعلان Advertisement

اسباب السمنة و البدانة و زيادة وزن الأطفال

سبب بدانة الاطفال و المراهقين

سبب سمنة الطفل و المراهق

Child Obesity

 

تتزايد البدانة وسط الأطفال و المراهقين في العصر الحالي . و تقترح المعلومات الواردة من المركز الوطني للاحصائيات الصحيةNCHS بأن واحد من كل خمسة أطفال في الولايات المتحدة يعتبر زائد الوزن. يكون هؤلاء الأطفال في خطر مرتفع من البدانة في الكهولة، والتي تترافق مع زيادة الخطورة لتطور الداء السكري، فرط التوتر، والتصلب العصيدي .

يجب تقييم الأطفال بحذر لتحري أي اضطراب والذي يمكن أن يترافق مع البدانة. هذه الاضطرابات نادرة وتترافق غالباً مع علامات وأعراض نوعية. يجب الحصول على قصة الأدوية لأن العديد من الأدوية يترافق مع البدانة. إن وجود قصة صداع، تبدلات في الرؤية، أو أذيات أو أخماج الـCNS قد تشير للسبب الوطائي. غالباً ما تتواجد القامة القصيرة وتأخر التطور الجنسي. عند البنات، الشعرانية، غياب الطمث، أو قلة الطمث قد تقترح الحالة المستبطنة. الخطوط، سنام البوفالو، أو البدانة الجذعية بالإضافة للعد وفرط الشعرانية، تتواجد في تناذر كوشينغ. الملامح الشاذة التي ترافق التناذرات يجب أيضاً ملاحظتها. يكون التأخر التطوري غالباً ملمحاً لهذه التناذرات . يجب الأخذ بعين الاعتبار فرط الانسولينيمية في المرضى المصابين بفرط البلع hyperphagia والذين لديهم زيادة مفرطة في القامة. غالباً ما يتواجد الشواك الأسود في الأطفال البدينين ويترافق بشكل لصيق مع المقاومة للأنسولين. إن وجود السلعة يشير للمرض الدرقي .

 

كيف يمكن تمييز الطفل الضخم و قوي البنية عن الطفل السمين ؟

من المهم تمييز الأطفال الضخام أو الأقوياء البنية مع هياكل عظمية ضخمة عن البدينين. في صغار الأطفال، أشيع قياس يستخدم هو الوزن نسبة للطول والذي يقاس نسبة لمنحنيات NCHS المعيارية(الوزن المقاس/الوزن المتوقع للطول×100) في الطفل البدين تكون>120%، في الطفل الزائد الوزن>110% الوزن نسبة للطول. مشعر كتلة الجسمBMI هو القياس المعياري المستخدم في تقدير البدانة لدى الكهول ويمكن أن يستخدم لدى المراهقين. BMI هو وزن الجسم بالكغ مقسوماً على مربع الطول بالأمتار(كغ/م2). الطفل الذي لديه BMI>من الخط المئوي 95% أو>30 لدى المراهقين يكون سريرياً بديناً. الطفل الذي لديهBMI بين الخط المئوي 85% والخط المئوي 95% للعمر والجنس يجب أن يقيم بحذر. إن سماكة الطية الجلدية في منطقة العضلة مثلثة الرؤوس العضدية الأكثر من الخط المئوي 85% للعمر قد تكون مساعدة في حال تم قياسها من قبل شخص لديه خبرة بهذه الطريقة .

يورد كتيب DSM-PC معايير اضطرابات الأكل . تشيع اضطرابات الأكل لدى النساء ووسط البيض . معظم المرضى يطورون الأعراض للمرة الأولى خلال المراهقة . يتصف النهام العصابي واضطرابات الأكل الذي يحدث في الحفلات الصاخبة بكسب الوزن بعكس القهم العصابي . في حالة اضطرابات الأكل في الحفلات binge , غالباً ما يوجد تخيل مشوه عن الجسم . تشعر المريضة بأنها أقل وزناً مما هي فعلياً . يمكن أن تميل المريضة لتناول الطعام بمفردها وتكون لديها مشاعر الخطيئة أو عدم الرضا بعد تناول الطعام في الحفلات . العلامة الأساسية للنهام العصابي هي تناول الطعام بكميات كبيرة وتبع ذلك سلوك معاوض مثل تنظيف البطن بتعمد التقيؤ purging , الجهد , الصيام واستخدام الملينات .

 

اسباب السمنة و البدانة و زيادة وزن الطفل و المراهق :

1- في معظم الحالات تكون البدانة نتيجة توازن طاقي (حروري ) , إيجابي , والذي يخزن كنسيج شحمي (كثرة الطعام مع قلة حركة ) . العوامل التي تترافق مع التوازن الحروري الإجباري تشمل الوارد الزائد من الأطعمة عالية الطاقة , التمارين غير المناسبة , نمط الحياة الملازم للجلوس , معدل استقلاب منخفض , وزيادة الحساسية للأنسولين .

2- متلازمة برادر ويلي : و هي تترافق مع نقص المقوية الوليدية العابرة , التأخر التطوري , والتخلف العقلي . نجد قصور قندي ناقص موجهات القند وقصر القامة المرافق . يمكن أن تحدث مشاكل الأكل خلال مرحلة الرضاعة , ويمكن أن يحدث فرط تناول الطعام الشديد في مرحلتي الطفولة والمراهقة . تكون القدمان واليدان صغيرتين . غالباً ما يتواجد الحول .

3- تناذر تورنر : و يجب التفكير فيه في النساء القصيرات , خاصة في حال كان هناك قصة تأخر بلوغ وغياب طمث . تشمل ملامح هذا التناذر الرقبة المجنحة , انخفاض خط الشعر  الخلفي , صغر الفك السفلي , بروز الأذنين , الطيات فوق المآق , ارتفاع قبة الحنك , الصدر الواسع مع تباعد توضع الحلمتين , المرفق الأروح , وفرط تحدب الأظافر الأصابع .

يمكن وضع التشخيص بواسطة التحليل الصبغي .

4- تناذر لورانس مون بيدل (براديت بيدل ) :يتصف بالبدانة الجذعية وبالحثل الشبكي / التهاب الشبكية الصباغي مع وجود تأذي مترقي للرئوية . تشمل الموجودات الأخرى للتخلف العقلي , الشذوذات الإصبعية (تعدد الأصابع , التحام الأصابع ) , قصور جنسي hypogenitalism , الاعتلال الكلوي .

5- تناذر ألستروم هاللغرن : و هو يترافق مع الصمم العصبي , الداء السكري , التنكس مع العمى , الساد والخصى الصغيرة لدى الذكور .

6- تناذر كون : و هو يتصف بالبدانة الجذعية , نقص المقوية , الضعف العضلي , والتخلف العقلي المعتدل . الملامح القحفية الوجهية المميزة تشمل ارتفاع جسر الأنف , نقص الفك العلوي , ميلان الشقوق الجفنية للأسفل , ارتفاع قبة الحنك , نثرة الشفة العلوية القصيرة , الحول , صغر الفك , الفم المفتوح , قواطع الفك العلوي البارزة . بالإضافة لذلك قد تتواجد الأيدي والأقدام الضيقة , قصر أمشط اليدين وأمشاط القدمين , الشق الراحي الوحيد , فرط بسط المفاصل , القعس القطني , والجنف المعتدل .

7- تناذر كاربنتر : و يتميز بقصر الرأس مع التحام الجمجمة الباكر , الانزياح الوحشي للمآق الداخلي والجحوظ الواضح , تسطح جذر الأنف , التوضع المنخفض للأذنين , تراجع الفك السفلي , وارتفاع قبة الحنك . قد تبدي الأطراف قصر في الأصابع , التحام الأصابع , وتعدد الأصابع . نجد التخلف العقلي .

8-  الحثل العظمي الوراثي لأولبرايت (قصور جارات الدرق الكاذب نمط I ) : و يسبب قامة قصيرة , وجه مدور , أمشاط الكتفين والقدمين القصيرة , تخلف عقلي , ساد , الجلد الخشن , الشعر والأظافر المتقصفة , بالإضافة لنقص كالسيومم الدم وفرط فوسفات الدم .

9-  تناذر كوشينغ : و فيه البدانة الجذعية , مع فرط توتر بسبب المستويات العالية للكورتيزول الذي يظهر من قشر الظهر . تشمل الملامح الأخرى الوجه البدري , الاكتظاظ الدموي , الشعرانية , سنام البوفالو , الخطوط . إن الإعطاء الخارجي الطويل الأمد للـ ACTH أو الستيروئيدات القشرية يمكن أن تسبب ملامح مشابهة والتي تدخل فيها يسمى بالمظهر الكوشينغي . قد تكون هناك علامات التذكير , بما في ذلك الشعرانية , العد , اغمقاق الصوت , وتضخم البظر في الفتيات . يحدث تأذي النمو ما عدا الحالة  التي يوجد فيها تذكير مهم , حيث يتسبب بفترة نمو طبيعية أو مزدادة . قد يحدث تأخر البلوغ , غياب الطمث , وقلة الطمث لدى الفتيات بعد الطمث الأول . تتضمن  الموجودات المخبرية ارتفاع المستويات المسائية للكورتيزول (فقدان النظم النهاري الطبيعي مع زيادة مستويات الكورتيزول الليليلة ) وزيادة الطرح البولي للكورتيزول الحر والـ 17- هيدروكسي كورتيكوستيروئيدات .

10- تناذر المبيض متعدد الكيسات الكلاسيكي : و فيه البدانة الشعرانية , وغياب الطمث الثانوي , مع ضخامة ثنائية الجانب للمبيضين العديدي الكيسات . الموجودات  المخبرية متنوعة , ولكن غالباً ما يتواجد معدل مرتفع لنسبة LH إلى FSH . تكون مستويات DHAS طبيعية أو مرتفعة بشكل معتدل . مستوى التستيرون الكلي يكون طبيعياً عادة , ولكن مستوى التستيرون المصلي قد يكون مرتفعاً و مستوى الغلوبولين والرابط للهرمون الجنسي منخفضاً . غالباً ما يترافق فرط الأندروجينية مع المقاومة للأنسولين والشواك الأسود , والذي يعرف بشكل آخر بمتلازمة هاير - الشوك السود . آلية هذا التناذر غير معروفة , عل كل , هناك عيب في مستقبلات الأنسولين على الغشاء  الخلوي . ولهذا تستطب اختبارات فرط الأنسولينية (مستوى الأنسولين والغلوكوز على الريق ) لدى النساء اللواتي لديهن إباضة مستمرة , بدانة ذكرانية , أو شواك أسود .

11- فرط أنسولين الدم : يمكن أن يعود لورم بنكرياسي مفرز للأنسولين , أو لفرط إفراز الخلايا البنكرياسية بيتا , أو لآفة وطائية . يمكن أيضاً أن تكون بسبب الكميات الزائدة من الأنسولين في المرضى المصابين بالداء السكري . ...الدكتور رضوان غزال - مصدر المعلومات :pediatric making decision 2011 - آخر تحديث 19/8/2017