تطعيم الدرن لعلاج مرض السكري

معلومات الإستشارة
رقم الإستشارة : 7807
المرسل : ام عائشه
البلد : الكويت
التاريخ : 6-12-2020
مرات القراءة : 194
معلومات الطفل
اسم الطفل : مريضه سكر من قبل شهرين عمرها ٥ سنوات
تاريخ ولادته : ١١ نوفمبر ٢٠١٥
عمره : ٥سنوات
جنسه : أنثى
محيط رأسه : لا اعلم
الوزن الحالي : ٢٤
وزن الطفل عند الولادة : ٣.١٢٥
طوله : لا اعلم
تغذيته : حليب صناعي
معلومات إضافية
تغذية إضافية :
سوابق هامة :
سوابق عائلية :

نص الإستشارة

هل استطيع اعطاء بنتي تطعيم الدرن مع العلم انها اخذت التطعيم في السابق
والسبب اني سمعت ان هناك دراسه تقول ان في نسبه لابأس فيها من مرضى السكر النوع الاول تشافوا بعد اخذ لقاح الدرن على مرتين اذا عندك معلومه عن هذا الموضوع ارجو افادتي انا محتاره خايفه من الاثار وكيفيه اخذ التطعيم ارجو مساعدتي بأسرع وقت

رد الطبيب

تطعيم الدرن او لقاح السل لعلاج مرض السكري


السلام عليكم

حتى الآن لا يوجد دليل قوي يدعم فائدة كبيرة من لقاح الدرن او السل BCG لعلاج مرض السكر من النمط الاول.

ومع ذلك ، تميل مستويات الخضاب الغلوكوزي HbA1c إلى التحسن بعدالجرعة الثانية من التطعيم.

و لكن بسبب العدد المحدود للدراسات وصغر حجم العينة هناك حاجة إلى تجارب ذات شواهد إضافية لتعزيز مجموعة الأدلة ، وتقييم الآثار طويلة المدى للقاح BCG على التحكم في نسبة السكر في الدم ، وكذلك توضيح الآليات الأساسية

و هناك دراسات اجريت عام 2019 اظهرت ان لقاح و تطعيم الدرن الذي تم استخدامه منذ فترة طويلة يبدو واعدًا في المساعدة على استعادة مستويات السكر في الدم شبه الطبيعية لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع الأول المتقدم.

قام باحثون من كلية الطب بجامعة هارفارد بحقن البالغين المصابين بداء السكري من النوع الأول بجرعتين من لقاح عصية كالميت غيران (BCG) ، والذي يستخدم تقليديًا للوقاية من مرض السل.

أظهر المشاركون في الدراسة ، وجميعهم يعانون من مرض السكري من النوع الأول لسنوات عديدة ، تحسنًا كبيرًا في متوسط ​​مستويات السكر في الدم بعد التطعيم.

استمرت التحسينات على مدى السنوات الخمس المقبلة.

قال الباحثون إنه يبدو أن اللقاح أثر على آلية التمثيل الغذائي التي تزيد من استهلاك الخلايا للجلوكوز.

من المعروف بالفعل أن هذا اللقاح المعين مفيد في تعزيز مادة في الجسم تساعد على تعطيل هجمات الخلايا المناعية على الأنسجة السليمة ، والتي تحدث في الأفراد المصابين بأمراض المناعة الذاتية ، مثل مرض السكري من النوع 1.

و سيتم إجراء مزيد من الدراسات لتأكيد النتائج واستكشاف إمكانية استخدام اللقاح لعلاج الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2 أيضًا.

و بخصوص طفلتك :

لا خطر كبير من تلقي الطفلة لتطعيم الدرن مرة جديدة

خاصة اذا مضى اكثر 5 سنوات على الجرعة الاولى 

و لا مانع نظري من تلقيه بموافقة طبيب الاطفال او مركز التطعيم عندكم

و يبقى لكل طفل حالته الخاصة

و ارجو زيارة صفحة مخاطر اعطاء تطعيم الدرن مرتني هنا