معالجة العد الشائع

معالجة العد الشائع

إعلان Advertisement

علاج حب الشباب

معالجة العد الشائع

لا يوجد دليل على أن المعالجة الباكرة (باستثناء الإيزوترتينوين) تبدل من سير العد.

لكن يمكن أن يضبط العد، ويمنع حدوث التندب الشديد بالعلاج الداعم الحكيم المستمر حتى زوال الحديثة المرضية عفويا.

يجب أن تكون المعالجة موضوعية وموجهة لمنع تشكل زؤانات دقيقة عبر إنقاص التقرن الجريبي وإنتاج الزهم واستعمار البروبيونات العدية في الفوهات الجريبية وإنتاج الحموض الدسمة الحرة.

يحتاج الضبط البدئي فترة 4-8 أسابيع على الأقل. من الهام أيضا مناقشة المشاكل العاطفية الشديدة المحتملة الناتجة عن العد الموجود عند اليفعان.

1- علاج حب الشباب والعد بالحمية الغذائية او النظام الغذائي:

توجد دلالة قليلة بأن تناول أطعمة خاصة يمكن أن يثير توهج العد. وعندما يقتنع المريض أن أطعمة محددة تفاقم العد، من الحكمة حذف هذه الأطعمة،ومن غير الضروري وضع نظام غذائي محدد وصارم.

2-تأثر الجو و المناخ على العد و حب الشباب:

يبدو أن المناخ يؤثر على العد حيث غالبا ما يتحسن العد أيام الصيف ويتوهج أثناء الشتاء، وقد يتعلق الهجوع الحادث في الصيف جزئيا بالغياب النسبي للشدة.

يبدو أن التوتر العاطفي والوهن يفاقمان العد عند عدة أشخاص، والآلية غير واضحة، لكن يفترض أنها متعلقة بزيادة استجابة الكظر.

3-علاج حب الشباب بتنظيف البشرة:

التنظيف بالماء والصابون يزيل دسم السطح ويجعل الجلد أقل زيتية بالمظهر، لكن لا توجد دلالة تشير إلى أن الدسم السطحي يلعب دورا في تولد آفات العد.

لا يتحقق  سوى جفاف سطحي وتقشر بواسطة التنظيف، وغالبا ما يكفي التنظيف بصابون بسيط أو عقول بسيط Astringent (مادة تجعل أنسجة الجسم تنقبض).

يمكن أن يؤذي التنظيف المتكرر لأنه يخرش ويشقق الجلد. العوامل المنظفة الحاوية على مواد كاشطة، وعوامل حالة للقرنين مثل الكبريت و Resorcinol وحمض الساليسيليك، قد تزيل الزهم من سطح الجلد مؤقتا، وهي تسبب جفافا بسيطا وتقشرا، وتثبط الآفات إلى درجة محدودة، لكنها لا تمنع الزؤانات الدقيقة من التشكل.

لا توجد دلالة بأن المحضرات الحاوية على الكحول أو هيكساكلوروفين تنقص العد، لأن بكتريا السطح غير متهمة في الآلية الإمراضية .

يجب إيقاف مستحضرات تصفيف الشعر ومواد التجميل الزيتية لأنها ستفاقم العد الموجود سابقا، وتسبب انسدادا إضافيا للمسام الجريبية.

إن منابلة Manipulation وعصر الآفات الوجهية سيؤدي فقط إلى تمزيق الآفات السليمة مما يؤدي إلى تحريض تفاعلات التهابية موضعة .

4-العلاج الموضعي في حالات العد او حب الشباب:

المستحضرات الموضعية الأكثر فعالية، خصوصا بالنسبة للزؤانات والعد الحطاطي البثري، تضم جل بيروكسيد البنزويل وحمض الريتينوئيك و Adapalene وصادات موضعية.

 بيروكسيد البنزويل عبارة عن بيروكسيد عضوي وعامل مؤكسد يسبب جفاف وتقشر الجلد.

ويمنع حلمهة الغليسريدات الثلاثية وإنتاج الحموض الدسمة الحرة، وهو موقف جرثومي للبروبيونات العدية، ويسبب توسفا جريبيا وإزالة انحشار الجريب.المستحضرات متوفرة بشكل جل تركيز 2.5% و 5% و 10% تطلب بوصفة وبشكل محاليل 5% و10% بدون وصفة.

يجب تطبيق بيروكسيد البنزويل بشكل طبقة رقيقة مبدئيا كل ثاني يوم وتزاد خلال 2-3 أسابيع إلى مرة واحدة يوميا وذلك حسب التحمل، ونسبة حدوث التهاب الجلد التماسي التخريشي أو الأرجي هي 1%.

الهلامات ذات السواغ المائي أقل تخريشا من الهلامات ذات السواغ الكحولي، خصوصا عند مرضى التهاب الجلد  التأتبي، أو الأشخاص ذوي الجلد الحساس.وإن المحاليل بدون وصفة أقل فعالية من الهلامات التي تؤخذ بوصفة.

الــRetin A) Tretinoin )عبارة عن مشتق من حمض الريتينوئيك وهو العامل المفرد الأكثر فعالية لعلاج العد الزؤاني، وهو يؤثر على التقرن في الجريب الزهمي عبر زيادة تحول الخلايا البشروية، وإنقاص تماسك الخلايا الحرشفية، وبإنقاص تماسك الخلايا الشائكة، ومنه إزالة السدادة القرنية.

قد يتوقع حدوث حمامى وتقشر خصوصا عند بدء العلاج، ومن الشائع توهج البثرات من تمزق الزؤانات الدقيقة. قد يقلل من حدوث التوهج البدء بعلاج بيروكسيد البنزويل فترة 2-3 أسابيع قبل Tretinion . قد يطبق مرة واحدة  يوميا لمدة 30 دقيقة بعد التنظيف، وذلك بالشكل الأكثر تحملا (كريم 0.025% أو 0.05% أو 0.01% أو 0.025% وسائل 0.05% بترتيب مزاد حسب قوة المستحضر).

 نموذجيا، كريم 0.025% يوصف مبدئيا، وتزاد قوة الدواء تدريجيا حتى الوصول لضبط الآفة، بدون حدوث تخريش غير مرغوب به.

 النتائج المثالية غير مشاهدة لــ3-6 أشهر. قد تحدث زيادة الحساسية للشمس، ومنه ضرورة استعال واقي شمسي.

Adapalene جل Differin) )عبارة عن مشتق من حمض Naphthoic وهو حال للزؤان ومضاد التهاب.

قد يكون جل 0.1% أكثر فعالية من جل Tretinoinا i0.025%. الصادات الموضعية المستعملة عند مرضى العد تضم الكليندامايسين والاريترومايسين وقد تطبق مرة أو مرتين يوميا.

على الرغم من عدم فعاليتها مثل الصادات الفموية أو بيروكسيد البنزويل إلا أنها تستخدم كمساعد علاجي مفيد عبر منع نمو البروبيونات العدية.

تعزز فعالية الصادات الموضعية باستعمال متزامن مع بيروكسيد البزويل أو Tretinoin .

أحيانا أدى استعمال  الكليندامايسين أو الإريثرومايسين الموضعي إلى نشوء باكتريا  مقاومة. حمض كريم Azelex) )ذو مميزات مضادة للجراثيم وحالة للقرنين.

كريم 20% فعال مثل فعالية كريم Tretinoin اi% 0.05 . يجب استخدام كل المستحضرات الموضعية فترة 4-8 أسابيع قبل إمكانية تقييم فعاليتها، قد تستخدم لوحدها فقط، لكن تكون فعالة أكثر عندما تستخدم سوية.

المشاركة الشائعة والفعالة هي استخدام جل بيروكسيد البنزويل عند الصباح و Tretinoin عند الليل .

5-المضادات الحيوية و ادوية الالتهاب في علاج حب الشباب او العد :

الصادات، خصوصا التتراسيكلين ومشتقاته، مستطبة لعلاج المرضى الذين لا يمكنهم تحمل الأدوية الموضعية أو الذين لم يستجيبوا لها، والمرضى بالعد البثري الحطاطى والعقيدي الكيسي الالتهابي المتوسط إلى الشديد، والمرضى الذين عندهم ميل لحدوث التندب.

تعمل التتراسيكلينات عبر تثبيط الليباز الجرثومية مسببة إنقاصا في تركيز الحموض الدسمة الحرة، وتثبيط الفلورا الجرثومية الجريبية الطبيعية وبشكل رئيسي البروبيونات العدية وتثبيط الجذب الكيماوي للعدلات والالتهاب الجريبي.

 التتراسيكلين والمينو سيكلين والدوكسي سيكلين يبدو أنها كلها تثبط تشكل الحبيبوم ربما عبر تثبيط البروتين كيناز C مترجم الإشارات الغشائي الهام.

 عند معظم المرضى اليفعان، قد يبدأ العلاج بالتتراسيكلين 1غرام يوميا على جرعتين لفترة 6 أسابيع على الأقل، ثم إنقاص تدريجي حتى الجرعة الدنيا الفعالة.

الاستعمال الأفضل للأدوية هو بمشاركتها مع بيروكسيد البنزويل الموضعي، أو Tretinoin لكن ليس مع الصادات الموضعية.

يثبط امتصاص التتراسيكلين بالطعام والحليب  ومستحضرات الحديد، وجل هيدروكسيد الألمنيوم وأملاح الكالسيوم والمغنزيوم.

يجب إعطاؤه على معدة فارغة قبل ساعة أو بعد ساعتين من الوجبة. تضم التأثيرات الجانبية للتراسيكلين داء المبيضات المهبلي خصوصا عند تناول التتراسيكلين مع مانعات الحمل الفموية، والتخريش الهضمي وارتكاسات سمية ضيائية متضمنة انحلال الأظافر، وتلون بني للأظافر، وتقرح المري وتثبيط نمو الهيكل العظمي للجنين وتصبغ الأسنان النامية، ومنه عدم استخدامه أثناء الحمل وعند الأطفال الأضغر من 9 سنوات.

 قد تنقص الصادات الفموية من فعالية مانعات الحمل الفموية. بدائل التتراسيكلين تضم الاريثرومايسين والمينوسيكلين ودوكسي سيكلين وكليندامايسين وأحيانا التري ميتوبريم- سلفاميتو كسازول.

الاختلاط المحتمل للاستعمال المطول للصاد الجهازي هو تكاثر متعضيات سلبية الغرام، خصوصا الانتروباكتر والكلبسيلا وإشريشيا كولي أو الزوائف الزنجارية محدثة التهاب أجربة معند شديد.

يجب اعتبار تجربة المعالجة الهرمونية عند الإناث المصابات بالعد مع اضطرابات هرمونية أو غير المستجيبات للصادات أو غير المؤهبات للعلاج بالــIsotretinoin .

تكون المشاركة الفعالة بإعطاء مضاد اندروجين مثل Cyproterone acetate أو السيبرونولاكتون يعطى في الأيام 5-15 من الدورة الطمثية مع إيتيل استراديول المركب الاستروجيني التركيبي المستخدم في مانعات الحمل الفموية والمثبط الفعال لإنتاج الزهم، ويعطى في الأيام 5-26 من الدورة الطمثية.

 مضادات الاندروجين المطبقة موضعيا بدون تأثيرات جانبية جهازية هي قيد الاستقصاء حاليا الــcis-  retinoic acid, Accatune) Isotretinoin -اi 13  )مستطب لحالات العد العقيدية الكيسية المتوسطة إلى الشديدة غير المستجيبة للعلاج التقليدي أو الناكسة بسرعة بعد كورسات عديدة ناجحة من العلاج التقليدي، والحالات العد الشديدة الندبية مثل العد المكور Acne gonglobata والعد الصاعق والعد المترافق باضطراب نفسي شديد.

الجرعة المستطبة هي حوالي 0.5- 1مغ/كغ/24 ساعة، ويتطلب المرضى الذكور الصغار، والمصابون بآفات جذعية مبدئية لتناول جرعات بالحدود العليا للمجال الداوئي.

 أربعة أشهر من العلاج مطلوبة عند معظم المرضى، والكورس المعياري في الولايات المتحدة يدوم 16-20 أسبوعا.

عند نهاية كورس واحد من Isotretinoin فإنه يشفى حوالي30% من المرضى ويحتاج 35% إلى أدوية تقليدية موضعية و/ أو فموية للمحافظة على السيطرة الكافية، وتنكس الحالة عند 25% ويحتاجون إلى كورس إضافي منIsotretinion وتترافق الجرعات تحت 0.5%مغ/كغ/24ساعة أو الجرعة التراكمية الأقل من 120مغ/كغ مع معدل عالي لفشل المعالجة والنكس.

وإذا لم تهجع الحدثية المرضية خلال شهرين من بعد الكورس الأول من الــIsotretinoin فإنه يجب اعتبار إعطاء كورسا ثانيا.

ينقص الــIsotretinoin إفراز الزهم بنسبة 80% خلال شهر ويحول الوحدات الزهمية إلى براعم بشروية وينقص تعداد البروبيونات العدية وينقص التقرن القنوي ويثبط الجذب الكيماوي للعدلات وبذلك ينقص الاستجابة الالتهابية.

 لا تغير المعالجة بالــIsotretinoin من وظائف الأقناد أو الكظر، لكنه يعزز النقص الموضعي الهام في تشكل 5- ألفا دي هيدرو تستوستيرون في الجلد.

لاستعمال الــIsotretinoin تأثيرات جانبية عديدة ، منها المشوهة، وبالتالي فهو مضاد استطباب أثناء الحمل مع ضرورة تجنب الحمل لفترة شهر بعد إيقاف العلاج، ومن

 الضروري استعمال شكلين أو ثلاثة أشكال من مانعات الحمل وإجراء اختبار الحمل شهريا أثناء العلاج.

يعاني معظم المرضى من التهاب الشفة وجفاف الجلد ورعاف دوري والتهاب الأجفان والملتحمة. من الشائع أيضا ارتفاع مستويات الكولسيترول والغليسريدات الثلاثية في المصل، ومن الهام نفي مرض كبدي موجود مسبقا وفرط شحوم الدم قبل البدء بالعلاج، مع ضرورة إجراء مقايسة للغليسريدات الثلاثية بعد 4أسابيع من بدء العلاج.

توجد تأثيرات جانبية أقل شيوعا لكنها هامة تضم آلاما مفصلية وآلاما عضلية،

واكتئاب، ورقة عابرة للأشعار وداحس ظفري وزيادة التأهب لحرق الشمس، وتشكل حبيبومات متقيحة واستعمار بالعنقوديات المذهية مؤديا إلى القوباء والتهاب أجربة الفروة.

نادرا تحدث زيادة عظمية في العمود الفقري بعد أكثر من كورس واحد من الــIsotrectinoin .

الاستعمال المتزامن للتراسيكلين والــIsotretinoin مضاد استطباب، حيث كل دواء بمفرده، لكن خصوصا عندما يستعملان معا، يمكن أن يسبب ارتفاع ضغط داخل القحف سليم.

6-العلاج الجراحي لحالات العد او حب الشباب:

إن الحقن داخل الآفة للغلوكوكورتيكوئيد متوسط الفعالية (مثل تريامسينولون) منخفض الجرعة 3ملغ/1مل بإبرة قياس 30 موضوعة على سيرنغ السلين، قد يسرع من شفاء الآفات المؤلمة العقيدية الكيسية.

يجب اعتبار كشط الجلد Dermabrasion لتقليل التندب فقط بعد همود الحدثية الناشطة. الدكتور رضوان غزال MD, FAAP- مصدر المعلومات : كتاب نلسون طب الاطفال 2016- آخر تحديث 18/1/2018 

 انظر ايضاً :
اسباب العد او سبب حب الشباب


 

إعلان Advertisement