مرض الطعم ضد المضيف المزمن

مرض الطعم ضد المضيف المزمن

إعلان Advertisement

مرض الطعم ضد المضيف المزمن

داء الطعم حيال الثوي المزمن

chronic graft versus host disease

 

تطور مرض الطعم ضد المضيف المزمن:

قد يشمل نضج الطعم تطور GVHD المزمن بعد 100 يوم عادة , لكن باكراً  لحد 60 يوماً . إن احتمال تطور GVHD المزمن عند الأطفال هو 24% بعد SCT من الشقيق المتوافق HLA و 37% بعد SCT من المعطي غير القريب المتوافق.

إن إمراض GVHD المزمن سيىء الفهم ,لكن يبدو أنها تشتمل على خلايا T المعطي الخيفية الارتكاس مع طلائع الخلايا التائية التي أصبحت ذاتية الارتكاس الناجمة عن المعالجة التوتية الزائغة.

 

شبه مرض الطعم ضد المضيف المزمن عملية المناعة الذاتية:

يشبه GVHD المزمن عملية المناعة الذاتية المتعددة الأجهزة مقلداً عناصر

1-متلازمة جوغرن (SICCA )

2-الذأب الحمامي الجهازي 

3-تصلب الجلد

4-الحزاز المسطح

5-التهاب القصيبات الساد 

6-التشمع الصفراوي البدئي.

إن العداوى الراجعة (مثل الإنتان , التهاب الجيوب , التهاب الرئة ) بالجراثيم ذات المحفظة والكائنات الحية الفطرية والفيروسية شائعة و تساهم بشكل مهم بالمراضة والوفيات المرتبطة بالطعم.

تنقص الوقاية بالتريميتوبريم – سلفاميتوكسازول وقوع التهاب الرئة بالميتكس الرئوي الكاريني.

اختطار حدوث مرض الطعم ضد المضيف المزمن:

يضم اختطار حدوث GVHD المزمن مايلي:

1-ازدياد العمر (معطي أو ثوي )

2-GVHDحاد سابق

3-تسريبات لمفاوية من المعطي

4-مستوى مرتفع لعدد ولادات المعطي الأنثى

علاج مرض الطعم ضد المضيف المزمن:

يتألف علاج GVHD المزمن من كبت مناعي إضافي باستخدام عوامل (البردنيزون , والسيكلوسبورين كخط أمامي )  مع مساوىء وضع المريض في اختطار مضاعفات عدوائية .

يميل للتنبؤ بنتيجة نهائية سيئة,الإصابة الجلدية الواسعة , وقلة الصفيحات (صفيحات>100000UL/)والبداية المترقية عند التشخيص.

 

الدكتور رضوان غزال MD, FAAP- مصدر المعلومات : كتاب نلسون طب الاطفال 2016- آخر تحديث 18/1/2018

 

 

إعلان Advertisement