الوقاية من الجراثيم العقدية فئة ب عند الام الحامل
أنت تتصفح معلومات طبية موثوقة تتوافق مع معايير مؤسسة الصحة على الإنترنت لضمان تقديم معلومات صحية موثوقة, تحقق هنا.
مؤسسة الصحة على الإنترنت HON

الوقاية من الجراثيم العقدية فئة ب عند الام الحامل

إعلان Advertisement

الوقاية من الجراثيم العقدية فئة ب عند الام الحامل

منع انتقال جراثيم العقديات السبحية مجموعة B من الام الحامل الى الطفل

Group B Streptococcal Infections Prevention during Labor

السيطرة على انتشار البكتيريا العقدية المقيحة فئة ب خلال الحمل و الولادة

 

عزل المريض في المشفى :

يوصى بالأجراءات المعيارية ما عدا في حالة التفشي داخل الحواضن والعائد للــعقديات ب(GBS).

 

إجراءات السيطرةو الوقاية من العقديات ب :

 

الوقاية بالادوية من المكورات العقدية المقيحة ب للام الحامل: 

التوصيات لمنع انتان (GBS) الباكر عند الأطفال حديثي الولادة هي ما يلي:

 

1- يجب أن يتبنى ممارسي الرعاية التوليدية استراتيجية لمنع مرض المكورة العقدية ب (GBS) الباكر.

يجب إخبار المرضى عن الاستراتيجيات الممكنة والمتوافرة لمنع خمج المكورة العقدية ب (GBS).

طلبات المرضى الشخصية حول زروعات العقديات ب (GBS) يجب تحترم.

 

2- بغض النظر عن استراتيجية المنع المستخدمة يجب تدبير النساء كما يلي:

- النساء العرضيات أو اللاعرضيات واللواتي وجدت لديهن بيلة جرثومية بالعقديات ب (GBS) أثناء الحمل يجب أن تعالجن عند التشخيص، لأن مثل هؤلاء النساء لديهن استعمار شديد  بالعقديات ب(GBS) ويجب أن يعطين أيضا وقاية دوائية أثناء المخاض.

- تعطى الوقاية الكيماوية للنساء اللواتي قد أعطين سايقاً بسبب ولادة طفل مريض بالمكورات العقدية ب (GBS).

التقصي بالزرع ما قبل الولادة غير ضروري.

 

3- حتى تتوفر معلومات أخرى للتعرف أكثر على استراتيجية منع فعالة، فإن أيا من الاستراتيجيات التالية يعتبر مناسباً:

 

الاستراتيجية المعتمدة على التقصي باستخدام المستنبتات و الزرع:

- كل النساء الحوامل في الأسبوع 35-37 الحملي يجب استقصاءهن للبحث عن الاستعمار المهبلي والمستقيمي بالــ(GBS).

كل النساء المعروفات كحاملات لــ(GBS) بالزرع تفضل لديهن الوقاية الكيماوية أثناء الولادة حتى ولو لم توجد عوامل خطورة.

- إذا كانت نتائج زروعات (GBS) غير معروفة عند بدء المخاض أو انبثاق الأغشية يجب أن تعطى الوقاية المضادة للميكروبات أثناء المخاض إذا وجد ما يلي:

  1. حمل<37أسبوعاً

  2. وتمزق أغشية>18 ساعة

  3. أو حرارة > 38م .

- يجب استخدام تقنيات الزرع التي تضخم احتمال إيجاد (GBS).

الطريقة لمثلى لتقصي (GBS) هي جمع مسحة أو مسحتين منفصلتين من عمق المهبل ومن المستقيم الشرجي والمتبوع بوضعها في وسط مرق انتقائي وحضنها طوال الليل واستنباتها ثانوياً على وسط من آغار الدم الصلب.

- يجب أن لا تستخدم العوامل المضادة للميكروبات لعلاج النساء اللواتي وجد لديهن استعمار بــ(GBS) خلال التقصي ما قبل الولادة.

مثل هذه المعالجة غير فعالة في تقليص حالة الحمل للجراثيم أو منع المرض الوليدي.

 

الاستراتيجية المعتمدة على عامل الخطورة:

- استراتيجية المنع المعتمدة على وجود عوامل خطورة أثناء المخاض بدون تقصي بالزرع والحمل <37 أسبوع، انبثاق أغشية >18ساعة حرارة> 38م) تعتبر بديلا مقبولا للاستراتيجية المعتمدة على الزرع.

 

4- بالنسبة للوقاية الدوائية أثناء المخاض فإن الدواء المختار هو البنسيللينG الوريدي (5مليون وحدة مبدئيا و2,5مليون وحدة كل 4ساعات حتى تتم الولادة) هو الدواء  المختار.

الأمبيسيللين الوريدي (2غ مبدئيا تتبع بــ1غ كل 4ساعات حتى تتم الولادة) هو البديل المقبول، لكن البينسللينG مفضل لأنه له طيف ضيق وهو نظريا يختار بشكل أقل لعلاج الجراثيم المقاومة للصادات.

يمكن أن تستخدم وريديا الكلينداميسين، الأريتروميسين، أو الجيل الأول للسيفالوسبورينات للنساء المتحسسات.

إن عدد الجرعات من الصادات المعطاة ومدة  الوقاية الكيميائية أثناء المخاض تعتبر عوامل مهمة في منع الانتان الباكر.

لم تجر التجارب السريرية المراقبة لكن يبدو بأن الوقاية المعطاة لــ4 ساعات أو أكثر قبل الولادة (جرعتان أو أكثر من البنسيللين أو الأمبيسلين) أكثر فعالية من الوقاية المعطاة لفترة أقصر.

 

5- لا يوصى بالاستخدام الروتيني للعوامل المضادة للميكروبات للرضع المولودين لأمهات قد تلقين الوقاية الكيماوية المناسبة أثناء المخاض.

على كل، الاستخدام العلاجي لهذه العوامل مناسب للرضع الذين لديهم خمج جهازي متوقع سريرياً.

فترة المعالجة لدى الرضع العرضيين تختلف بحسب نتائج التقييم المخبري والسير السريري.

إذا كانت نتائج التقييم المخبري والسير السريري لا تتوافق مع تشخيص الخمج الغازي، فإن مدة المعالجة التخبرية يجب أن تكون أقل من 48ساعة.

 

6- قواعد تدبير الرضع و الذيم هم بدون اعراض المولودين لنساء أعطين أثناء المخاض وقاية كيميائية تكون عادة تخبرية.

المقارنة اللاحقة المقترحة ليست شوطا منفصلا عن التدبير .

الوسائل العلاجية الأخرى والتي تأخذ بعين الاعتبار الظروف الشخصية والأولويات الشخصية للطبيب المعالج قد تكون مناسبة.

= بالنسبة للرضع اللاعرضيين والذين تلقت أمهاتهم الوقاية أثناء المخاض وبالنسبة للمرضى الذين سن حملهم <35أسبوعا، فإن التقييم التشخيصي المحدود "تعداد دم كامل وصيغة وزرع الدم" يجب أن يجرى وتجب مراقبة الرضع بدون معالجة مضادة للميكروبات في المشفى لمدة 48ساعة على الأقل.

إذا تطورت علامات الانتان الجهازي أثناء المراقبة يجب إجراء تقييم تشخيصي كامل ويجب أن نبدأ المعالجة المضادة للميكروبات.

= في الرضع اللاعرضيين مع عمر حملي > 35أسبوعا فإن عدد جرعات الوقاية أثناء المخاض بالوريد قبل الوضع تحدد التدبير اللاحق.

إذا تم إعطاء جرعتين أو أكثر للأم من الصادات قبل الوضع فلا يوصى بإعطاء معالجة بالصادات أو إجراء تقييم مخبري.

هؤلاء الرضع يجب أن يراقبوا في المشفى على الاقل 48ساعة "لا يسمح لهم بالتخريج الباكر".

إذا تم إعطاء جرعة واحدة من الوقاية قبل الوضع للأم يجب أن يجرى للرضيع تقييم محدود وعلى الأقل 48ساعة من المراقبة قبل التخرج من المشفى.

هناك حاجة للدراسات الموجهة لتقييم ومقارنة هذه الاستراتيجيات مع غيرها بشكل سريع وذلك لتقدير النتائج، بما فيها حدوث المرض الوليدي المسبب بــ(GBS)، حدوث الارتكاسات  العكسية للوقاية المضادة للميكروبات ونشوء الأخماج ماحول الولادة والتي تعود للميكروبات المقاومة للبنسيللين. كذلك من المهم  وصف فشل الوقاية..الدكتور رضوان غزال MD, FAAP- آخر تحديث03.01.2019  - مصدر المعلومات : redbook-APP

 

انظر ايضاً :

 

ما هي البكتيريا او جرثومة العقدية السبحية فئة ب

 

اعراض البكتيريا او جرثومة العقدية السبحية فئة ب

 

تشخيص البكتيريا او جرثومة العقدية السبحية فئة ب

 

علاج البكتيريا او جرثومة العقدية السبحية فئة ب

 

الوقاية من البكتيريا العقدية السبحية فئة ب عند الطفل حديث الولادة

إعلان Advertisement