اسباب امساك الاطفال و الرضع

اسباب امساك الاطفال و الرضع

الإمساك  Constipation

اسباب امساك الاطفال و الرضع

سبب الامساك عندالطفل و الرضيع

الإمساك للاطفال و للرضع

Constipation in children

 

يعتبر الإمساك مشكلة شائعة لدى الأطفال و الرضع . يمكن تعريف الامساك عند الاطفال  بأنه تمرير مؤلم للبراز أو تمرير براز قاسي والذي قد يكون مترافقا مع مناورات العرقلة withholding.

يعتبر تناول الحليب الصناعي أهم سبب للامساك عند الرضع الصغار , و يشكل الإمساك الوظيفي و الذي لا يعود لأسباب عضوية أو تشريحية الشكل الأشيع للامساك عند الاطفال الكبار بسبب قلة تناول السوائل والالياف كاخضار و الفواكه . إن احتباس الغائط encopresis مع سلس البراز، والذي يعرف أيضا بعدم الاستمساك بالفائط، هو التلويث soiling بالبراز والذي يحدث بوجود الإمساك الوظيفي المزمن. و قد يترافق عدم الاستمساك مع سبب عضوي احياناً.

 

و فيما يلي أهم أسباب الامساك عند الاطفال و الرضع :

 

1- عندما يكون الإمساك شديدا وفي حال شكل مشكلة مديدة منذ بداية فترة الرضاعة، فيكون من الضروري استبعاد الاضطراب العضوي المستبطن. استفسر بشكل خاص عن البراز الضخم الكمية المتقطع ، لأن بعض الأطفال الذين لديهم إمساك ستكون لديهم حركات أمعاء يومية ولكن مع إفراغ غير كامل واستبقاء كمية كبيرة من البراز. قد  يصف الأهل مناورات حبس البراز بشد الإليتين،واتخاذ وضعيات، ويفسر ولها على أنها محاولات إجهاد أو تبرز. أحيانا، قد يخطئ الأهل في تفسير علامات حبس الغائط بأنها اسهال. إن قصة الحمية واحتوائها على السوائل والألياف قد تكون مساعدة. يكون تناول كميات كبيرة من حليب البقر لدى بعض الرضع مترافقا مع الإمساك. إن المخاوف حول إمكانية سوء المعاملة يجب أن تعكس في القصة الاجتماعية. يجب أيضا أن يتم تفسير التبدلات الفيزيولوجية التي حدثت مؤخرا. قد تظهر القصة العائلية عوامل الخطورة لتطور داء هيرشيرينغ مثل وجود الاضطراب نفسه أو تناذرات معينة(تثلث الصبغي 21، تناذر واوردينبرغ، تناذر ويليامز). يجب إجراء فحص للعمود الفقري وفحص عصبي بتأن،  وذلك لاستبعاد اضطرابات العمود الفقري والتي قد تساهم في الإمساك. إن الوهدة الشرجية المحرضة بواسطة تمسيد الجلد حول الشرج بشيء حاد يؤكد وجود التعصيب العجزي الطبيعي. إن الفحص المستقيمي الإصبعيمهم جدا. نجد لدى الأطفال المصابين بالإمساك المزمن مجلا مستقيما متوسعاوكتلة برازية ضخمة قاسية ما لم تكن قد حدثت لديهم مؤخرا حركة معوية ضخمة. معظم الأطفال المصابين بداء هيرشبرينغ سوف لن نجد لديهم أي براز مجسوس في أول سنتيمترات قليلة من القناة الشرجية. في حال أفرغ الطفل البراز فورا بعد الفحص المستقيمي، أيضا توقع داء هيرشبرينغ .

2- امساك الطفل بسبب قصور الدرق :لا تساهم الدراسات المخبرية بشكل طبيعي والمجراة روتينيا مالم تكن هناك درجة من الشك في القصة أو الفحص الفيزيائي بالاضطراب الاستقلابي. يتم تشخيص قصور الدرق الولادي بشكل عام من خلال برامج تقصي الولدان، ولكن الشكل المكتسب يمكن أن يحدث في أي عمر. قد لا تكون صور الأشعة مفيدة عادة في التقييم البدئي للإمساك. يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار لدى الطفل الذي لا يستطيع أن يتعاون عند إجراء الفحص المستقيمي لتقييم درجة الانحشار البرازي. قد تكون أيضا هذه الصور مفيدة في تقييم درجة نجاح معالجة التنظيف.

3- تشمل معالجة الإمساك تنظيف (إزالة)البراز المحتفظ به ونظام الاستمرار في تليين البراز وتعليم الطفل كيفية استخدام المرحاض للحصول على تفريغ طبيعي وعودة المقوية الطبيعية للمستقيم والكولون. يجب الانتباه لحركيات dynamics العائلة ولاستجابة كلا من الوالدين والطفل لمشكلة.

4- الامساك الوظيفي : يستمر الإمساك الوظيفي لمدة قصيرة عادة ويكون كاستجابة لتبدلات أو شدة قد حدثت مؤخرا، مثل البدء بارتياد أماكن الرعاية اليومية،السفر، أو ولادة أخ. بالنسبة لبعض الأطفال الانتقال لمدارس تدرس طوال اليوم وفقدان العزلة سوف يساهم في سلوكيات العرقلة. إن أية حالة تسبب تناقص الفعالية الطبيعية للطفل (المرض،الأذية،الجراحة) هي أيضا عامل خطورة لتطور الإمساك. قد يكون تغيير الحمية، خاصة البدء بشرب حليب البقر، عاملا يسبب الإمساك لدى بعض الأطفال. إن العوامل النفسية أو العوامل البنيوية مثل الحركيات البطيئة بشكل جوهري يمكن أن تفاقم أيضا أي سبب للإمساك. في الحالات المزمنة، يؤدي احتباس البراز إلى حلقة معيبة من استبقاء البراز، التبرز المؤلم، مقاومة الرغبة في التبرز، الاستمرار أكثر في استبقاء البراز،وهكذا دواليك. هؤلاء الأطفال يكونون في خطر تطور احتباس الغائط(التلويث البرازي)،والذي يحدث عادة في وقت بعد الظهر عادة عند العودة للمنزل من المدرسة أو أثناء التمرين.

5- الامساك بسبب الادوية : يمكن أن يحدث الإمساك بسبب العديد من صنوف الأدوية، بما في ذلك مضادات الاختلاج،الأدوية النفسية، والأدوية الحاوية على المخدرات. يجب الأخذ بعين الاعتبار سوء استخدام الملينات، خاصة لدى المراهقين الذين تكون لديهم خطورة وجود اضطرابات الأكل .

6- تهيج الامعاء : أشيع ما يتظاهر تناذر الأمعاء الهيوجة بالاسهال. بعض الأطفال نجد لديهم حركات معوية متقطعة مؤلمة، بالرغم من أن البراز ذي قطر طبيعي وليس ضخما. وتحدث الاستجابة عادة مع تحسن وجود الألياف في الحمية. 

7- مرض هيرشبرنج : إن دراسات حركية المستقيم (قياس الضغط)سوف تظهر الشذوذات الفيزيولوجية والمتعلقة بالتبرز والتي قد تكون بدئية (داء هيرشيرينغ)أو ثانوية(الإمساك المزمن)إن موجودات داء هيرشيرينغ تكون وصفية بحيث أن العديد من المراكز حاليا تستخدم قياس ضغط المستقيم في وضع التشخيص لدى الأطفال الذين بدأ لديهم الإمساك مبكرا.

وقد يكون مفيدا أيضا في الحالات التي لا يستجيب فيها الإمساك لنظم المعالجة. في الرضع الصغار جدا،فقد تكون الخزعة مفضلة على قياس الضغط كون الأخيرة تقنيا أصعب في الأعمار الصغيرة جدا.

8- الحليب الصناعي : يسبب الحليب الصناعي الامساك عند الرضع و احيانا عند الاطفال الكبار , بعكس حليب الام الذي يسبب ليونة البراز عند الطفل الرضيع.

9- الاسهال بسبب احتباس البراز : نادرا ما يحدث احتباس الغائط في غياب الإمساك كتظاهرة لاضطراب سلوكي؛يجب استبعاد الاضطرابات العضوية أولا , و قد يحدث الامساك بسبب احتباس كتل برازية في مرض هيرشبرنج أو بعد ابتلاع الطفل لمواد لا تهضم مثل بذور دوار الشمس (بزر البطيخ ايضا ) او بذور الصبار بعد تناول كمية كبيرة من الصبار

10- الأطفال المصابين بالحثل العضلي البدئي، مرض الأوعية الكولاجيني،أو الداء النشواني يطورون إمساكا مترقيا أكثر شدة.

11- انسداد الامعء الكاذب المزمن : إن الانسداد المعوي الكاذب المزمن (عسرة التصنع العصبي المعوي)هو اضطراب نادر يصيب الحركية المعدية المعوية. قد يكون خلقيا أو مكتسبا وقد يكون حدوثه متعلقا بالاعتلال العصبي أو الاعتلال العضلي أو قد يكون مجهول السبب.

12- يحدث داء هيرشيرينغ(وهو الكولون العرطل اللاعقدي الولادي) بشكل نموذجي على شكل تأخر في تمرير العقي في 40% من الرضع المصابين، والذي يتبعه انسداد معوي سفلي في صغار الرضع. تشمل التظاهرات الأخف الإمساك الشديد منذ الولادة، صغر قطر البراز، التمدد البطني، وفشل النمو. لم يسمع بحالات التلويث البرازي على الأغلب لدى المصابين بداء هيرشيرينغ. المرضى الذين لديهم إصابة قطعة صغيرة من الأمعاء بداء هيرشيرينغ قد لا يتظاهرون حتى الطفولة المتأخرة،المراهقة، أو حتى الكهولة. لوضع التشخيص من الضروري إجراء الخزعة من مخاطية المستقيم بطريقة المص والتي ستبدي غياب الخلايا العقدية.

13- عيوب فتجة الشرج : قد يساهم سوء التوضع الأمامي البسيط للشرج في الإمساك وذلك بسبب الزاوية الأمامية للقناة والتي يتحتم على البراز أن يمر من خلالها، بالرغم من أن هذه الفرضية لم تتم الموافقة عليها بالإجماع. يجب تمييز الشرج المتوضع للأمام عن الشرج الهاجر والذي تكون فيه القناة الشرجية والمعصرة الشرجية الداخلية متوضعة للأمام. تبقى المعصرة الخارجية للشرج في توضعها الخلفي الطبيعي.يجب توقع الشرج الهاجر في حال كان ممكنا تحريض الغمزة الشرجية للوراء من مكان انفتاح القناة الشرجية. كذلك يحدث الامساك في حالات الشق الشرجي و تضيق الشرج

14- الامساك بسبب الامراض العصبية : يكون الأطفال الذين لديهم قصور عصبي لأي سبب كان (الشلل الدماغي،التهاب الأعصاب العديد، الشوك المشقوق،الحثل العضلي)في خطر لتطور الإمساك بسبب ضعف الحركية المعوية، عدم كفاية الألياف في الحمية،وتأذي الحس.

15- قد تكون الرحضة الباريتية المجراة بدون تحضير لدى الرضع الصغار جدا هي الدراسة البدئية المفضلة في تقييم الإمساك الشديد. إن هذا الاختبار سوف يحدد وجود داء هيرشيبرينغ بالإضافة للشذوذات التشريحية. في حال لم تجر الرخصة الباريتية للتشخيص، فيجب أن تجرى بعد قياس الضغط أو أخذ الخزعة وذلك للمساعدة في التخطيط الجراحي.

16- العلوص في الامعاء : يتظاهر العلوص بالعقي (انسداد الأمعاء القصيرة)في فترة الوليد لدى 10%تقريبا من الولدان المصابين بالداء الكيسي الليفي. بخلاف العلوص بالعقي، في تناذر السدادة العقوية هو انسداد الكولون بالسدادت المحشورة. يمكن أن تحدث هذه الحالة لدى رضع الأمهات السكريات وفي المصابين بالداء الكيسي الليفي وفي داء انعدام العقد  المستقيمي وفي سوء استعمال ا لأدوية من قبل الأم بعد علاج الأم المصابة بما قبل الإرجاع بسلفات المغنيزيوم تكون رحضة الغاستروغرافين عادة شخصية وعلاجية بآن واحد العديد من الحالات تكون سليمة ولكن يوصى باختبار كلور العرق...الدكتور رضوان غزال - آخر تحديث 1/8/2017