أعراض مرض ضخامة النهايات
أنت تتصفح معلومات طبية موثوقة تتوافق مع معايير مؤسسة الصحة على الإنترنت لضمان تقديم معلومات صحية موثوقة, تحقق هنا.
مؤسسة الصحة على الإنترنت HON

أعراض مرض ضخامة النهايات

إعلان Advertisement

أعراض مرض ضخامة النهايات

علامات داء العملقة

عوارض تضخم الاطراف

Acromegaly symptoms

اعراض زيادة هرمون النمو عند الاطفال

 

تحدث أعراض ضخامة الأطراف عادة ببطء وتصبح أكثر وضوحًا كلما تقدم عمر الأفراد المصابين. قد تختلف الأعراض المحددة التي تحدث بشكل كبير من شخص لآخر. ومن المحتمل أن تسبب ضخامة الأطراف مجموعة متنوعة من الأعراض والنتائج الجسدية. 

تصبح ملامح الوجه تدريجياً خشنة (غليظة) بسبب فرط نمو الأنسجة الرخوة والغضاريف.

تصبح عظام الوجه بارزة بشكل تدريجي، ويبرز الفك السفلي (الفقم) وقد يسبب تقدَم الفك السفلي فاصل كبير وعدم تطابق  بين الأسنان (سوء الإطباق). قد يكون لدى الأفراد المصابين لسان كبير بشكل غير طبيعي وشفتين غليظتين  ومكتنزتين بشكل غير عادي. يصبح في نهاية المطاف لدى الأشخاص المصابين بضخامة الأطراف صوت عميق وأجش بسبب سماكة الحبال الصوتية وتضخم الجيوب الأنفية. 

ينتج عن ضخامة الأطراف أيضًا تضخماً تدريجياً في اليدين والقدمين. قد يلاحظ الأفراد المصابون أن الخواتم تبدو أضيق أو لم تعد مناسبة على الإطلاق، وأنَ حجم حذائهم وعرضه قد زاد.

قد يؤدي فرط نمو (تضخم) العظام وتضخم الغضاريف في المفاصل إلى التهاب وتنكس تدريجي للمفاصل المعنية (فُصال عظمي). تتطور غالباً آلام المفاصل والعضلات (ألم مفصلي وألم عضلي) ، خاصة التي تؤثر على المفاصل الكبيرة مثل الركب والكتفين واليدين والمعصمين والوركين. 

قد ينحني العمود الفقري بشكل غير طبيعي من جانب إلى آخر ومن الأمام إلى الخلف (جنف حُدابي) عند بعض الأشخاص المصابين بمرض ضخامة الأطراف.

قد يؤدي فرط نمو الأنسجة إلى حبس الأعصاب، مما يسبب الخدر وضعف اليدين (متلازمة النفق الرسغي). قد يكون هناك أيضًا بقع جلدية داكنة اللون وسميكة في مناطق معينة من الجسم (شواك أسود)، بالإضافة لوجود كمية مفرطة من شعر الجسم (الشعرانية)، وناميات إضافية صغيرة غير طبيعية من الجلد الإضافي (زوائد جلدية صغيرة). 

قد يسبب مرض ضخامة الأطراف في بعض الحالات تضخم غير طبيعي لبعض أعضاء الجسم بما في ذلك القلب. قد تشمل الأعراض صعوبة في التنفس في حال الإجهاد (ضيق النفس) و/أو ضربات قلب غير منتظمة (عدم انتظام ضربات القلب). قد تؤدي إصابة القلب في نهاية المطاف في مرض ضخامة الأطراف إلى فشل القلب الاحتقاني، حيث لا يمكن للقلب أن يمرر الدم بشكل صحيح إلى الرئتين وبقية الجسم، مما يؤدي إلى تراكم السوائل في القلب والرئتين وأنسجة الجسم المختلفة. 

قد تشمل الأعراض الإضافية لمرض ضخامة الاطراف تضخم غير طبيعي في الكبد (تضخم الكبد) و تضخم الطحال وتضخم الأمعاء و/أو الكلى. قد تصبح الغدة الدرقية (الدرق) و/أو الغدد الكظرية متضخمة بشكل غير طبيعي أيضاً.

يعاني ما يقارب 25% من الأشخاص المصابين بضخامة الاطراف من ضغط الدم المرتفع (ارتفاع ضغط الدم). قد يسبب التضخم غير الطبيعي للغدة النخامية الموجودة في قاعدة الجمجمة وجع رأس وتشوش في الرؤية و/أو نقص في الهرمونات. قد تؤثر المستويات المفرطة من هرمون النمو (GH) الذي تفرزه الغدة النخامية على إنتاج الأنسولين، وهو الهرمون الذي يُنتجه البنكرياس، والذي يُنظم مستويات سكر الدم (الجلوكوز) عن طريق زيادة حركة الجلوكوز الى داخل الخلايا في الجسم لدى ما يقارب 50% من الأشخاص المصابين بمرض ضخامة الأطراف . قد ينتج شذوذ عمل الأنسولين في المستويات المرتفعة لسكر الدم (الجلوكوز)، يمكن ان يحدث عند بعض الافراد المصابين بمرض ضخامة الأطراف مقاومة للأنسولين او مرض السكري من النمط 2. قد يكون لدى بعض الأفراد المصابين بالمرض زيادة بمعدل الاستقلاب وتعرق بشكل مفرط (فرط التعرق)  و/أو زيادة إفراز الدهون(الزهم/الدهن) من قبل الغدد الدهنية في الجلد، مما يؤدي إلى بشرة دهنية غير طبيعية. 

قد يتطور لدى الأشخاص لمصابين بمرض ضخامة الأطراف صعوبات في التنفس (تنفسية)، تشمل انقطاع التنفس اثناء النوم، وهو اضطراب شائع أثناء النوم يتمثل بانقطاعات تنفس متكررة ومؤقتة خلال النوم.

تشمل أعراض هذا الاضطراب أرق خلال الليل ونوم مفرط خلال النهار وصوت شخير عالي و/أو بدانة.

في انقطاع التنفس الانسدادي وهو الشكل الاكثر شيوعاً  من اشكال انقطاعالتنفس اثناء النوم يتم انقطاع التنفس الجهدي بسبب اخفاق او انسداد المجرى الهوائي بسبب توَسع الأنسجة الطرية.  

قد يحدث لاحقاً صحو جزئي وقد يلهث الشخص احتياجاً  للهواء.يُستأنف  النوم عندما يبدأ التنفس مجدداً.

اذا لم يعالج مرض انقطاع التنفس اثناء النوم قد يرتبط بضغط الدم المرتفع ودقات القلب غير المنتظمة، وتورم في الذراعين و/أو الساقين، والهلوسةوالقلق و/أو التهيج.

قد تتعرض الإناث المصابات بضخامة الأطراف إلى تدفق غير طبيعي للحليب من الصدر (ثرَ اللبن /افراز لبن الثدي) وندرة أو تأخر تدفق الحيض (ندرة الطمث). وقد يتعرض الذكور المصابون بضخامة الأطراف للضعف الجنسي ونقص في الدوافع الجنسية (نقص الرغبة الجنسية). إن الأفراد المصابين بضخامة الأطراف لديهم خطر متزايد في تطور أورام حميدة في القولون، وقد يكون لديهم خطر أكبر قليلاً من الفئة السكانية العامة بالإصابة بسرطان القولون. 

تشمل الأعراض التي قد تتطور لاحقا خلال فترة الإصابة بضخامة الأطراف ضعف العضلات وضعف وظيفة الأعصاب الطرفية (أي الأعصاب التي تقع خارج الدماغ والنخاع الشوكي). قد تصبح رؤية بعض الأفراد المصابين ضعيفة وربما تتطور إلى العمى. إذا لم يعالج مرض ضخامة الأطراف فقد يعاني 25 % من الأشخاص المصابين به من أعراض مرتبطة بمرض السكري غير المضبوط، بما في ذلك زيادة كمية السكر في البول (بيلة سكرية)، والعطش المفرط بشكل غير طبيعي (عطاش)، و/أو زيادة الشهية بشكل غير طبيعي (نُهام)...الدكتور رضوان غزال - آخر تحديث : 01/10/2018 -جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال - www.childclinic.net - مصدر المعلومات : NORD 2018

انظر ايضاً :

ما هو مرض العملقة او ضخامة النهايات او تضخم الاطراف 

اسباب مرض العملقة او ضخامة النهايات او تضخم الاطراف 

تشخيص مرض العملقة او ضخامة النهايات او تضخم الاطراف 

امراض تشبه مرض العملقة او ضخامة النهايات او تضخم الاطراف 

علاج مرض العملقة او ضخامة النهايات او تضخم الاطراف 

 

إعلان Advertisement