تعلق و تخلص الطفل من اللهاية

معلومات الإستشارة
رقم الإستشارة : 161
المرسل : هالة
البلد : الاردن
التاريخ : 20-11-2009
مرات القراءة : 3732
معلومات الطفل
اسم الطفل : ادهم
تاريخ ولادته : 12/3/2000
عمره : 9
جنسه : ذكر
محيط رأسه : المانيا
الوزن الحالي : 24
وزن الطفل عند الولادة :
طوله : 115
تغذيته :
معلومات إضافية
تغذية إضافية :
سوابق هامة : لايوجد
سوابق عائلية : لايوجد

نص الإستشارة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
انا هالة ام لابن وحيد هو كل حياتى المشكلة معه هى انى ووالده نعمل فى احدى الدول الاوروبية فالعمل ياخذ منا وقتنا كله فحرصت ان اعطيه اللهاية وهو فى الثالثة من عمره الى ان وصل الان اكثر من الثامنة وهو على مشارف التاسعة ولا يستطيع النوم بدونها حاولت معه بكل الطرق الترغيب والترهيب شراء الهدايا الفسح تغيير عادات نومه كل الطرق التى قراتها.
فى النهار تنجح وباليل يبدا العذاب ويزداد عنادا رهيبا يصل الى الادمان ظننت ان به خلالا غير طبيعى ذهبت به الى بعض الاطباء الذين اكدوا لى خلوه من اى مرض عقلى وانه شديد الذكاء والدليل تفوقه على اقرنائه فى المدرسة ويلعب ويلهو لم اجد حلا فانا خائفة جدا على مستوى ابنى ماذا افعل هل اضربه لم اجد الا ان ارسل الى قلبكم هذه الرسالة من ام يعتصر قلبها على ابنها هل هناك ضرر فعلى هل توجد حالات مثل حالة ابنى واستطاعوا التخلص منها فى هذا السن ماذا افعل وكيف اقنعه بتركها وخاصا انه لم يعد طفل صغير . ولكم جزيل الشكر لكم .
رجاء الرد فى اسرع وقت من فضلكم قبل ان يحدث لابنى مالا تحمد عقباه وبارك الله فى مستشاريكم وشكرا .

إعلان Advertisement

رد الطبيب

تعلق و تخلص الطفل من اللهاية 


السلام عليكم اخت هالة ,

و حفظ الله لك طفلك ادهم ,

و لا يجوز طبعاً ضرب الطفل لأي سبب ,


و الحل الوحيد في عمر 8 سنوات من اجل اللهاية هو مراجعة طبيب اسنان الاطفال ليقوم بتركيب جهاز خاص يساعد الطفل على التخلص من اللهاية ,

و لا داعي للقلق و المطلوب منك انت حالياً تجاهل الموضوع و التعامل مع الطفل بشكلٍ طبيعي

و قد يكون بعد الوالدين سبب في قلق الطفل و تعلقه باللهاية

و يجب تخصيص وقت للطفل للعب معه 

و شرح ضرورة ترك اللهاية

و اتركيه يفعل ما يشاء ريثما تراجعين طبيب اسنان الاطفال ,

و ارجو زيارة صفحة ضرر لهاية الطفل هنا

اتمنى لكم الصحة بعون الله

إعلان Advertisement