الكيس السحائي في الدماغ

معلومات الإستشارة
رقم الإستشارة : 7438
المرسل : سالى
البلد : مصر
التاريخ : 14-09-2020
مرات القراءة : 216
معلومات الطفل
اسم الطفل : سلام
تاريخ ولادته : 04/12/2013
عمره : 6 سنوات و 9 اشهر
جنسه : أنثى
محيط رأسه : لا اعلم
الوزن الحالي : 21
وزن الطفل عند الولادة : 3
طوله : 80
تغذيته : حليب الأم
معلومات إضافية
تغذية إضافية : فى اخر سن السنه اعطيتها لبن صناعى
سوابق هامة : حساسيه البان وتم اكتشاف كيس سحائى فى المخ مع العلم انها تاخرت كثيرا فى المشى مشيت عند سن سنتين واربع شهور واخذت جرعات فيتامين دال الفا وان لمده سنه و نصف لحد لما مشيت بقالها سنتين تعانى من عدوى ديدان فى البطن واعالج وترجع الديدان تانى بصوره متكرره كثير جدا وتعانى من تعرق شدييد جدااا خاصتا اثناء النوم
سوابق عائلية : لا يوجد

نص الإستشارة

بنتى وقعت من على مرجيحه فى الحضانه على راسها بس وقعه جامده ارتفاع المرجيحه 50 سم وقعت على راسها من ورا تانى يوم اشتكت بصداع وبعد يومين من الوقعه ظهرت كدمه فى عينها اليمين حوالين العين روحنا عملنا اشعه مقطعيه اكتشفنا كيس سحائى لكن البنت قالولنا كويسه هل اعمل اى تحاليل ليها علاقه ب سرعه الترسيب او التجلط او كده

رد الطبيب

الكيس السحائي في الدماغ


السلام عليكم 

قد يكون الكيس موجود من الولادة و تم اكتشافه صدفة 

و قد يكون تشكل نتيجة السقوط و هو احتمال ضعيف

و اذا كانت الطفلة بخير فهي لا تحتاج أي تحاليل او صور اضافية 

و يكفي مراقبتها مراقبة عادية فقط

و فقط في حال حدوث اعراض عصبية او صداع شديد مع ترجيع يجب اعادة تقييم حالة الطفل

الكيس العنكبوتي او السحائى:


هو كيس صغير حميد يتطور بين الدماغ أو النخاع الشوكي والغشاء العنكبوتي

و الغشاء العنكبويت او السحايا هو واحد من ثلاثة أغشية تغطي الدماغ والحبل الشوكي.

غالبًا ما يحدث الكيس السحائي في الدماغ ، حيث يطلق عليه أيضًا كيس داخل الجمجمة ، ولكن يمكن أن يتطور كيس عنكبوتي في الحبل او النخاع الشوكي أيضًا.

الكيس العنكبوتي ليس ورمًا في المخ.


وهو عبارة عن كيس حميد سليم ، وعادة ما يكون مملوءًا بالسائل النخاعي الصافي (CSF) ، وغالبًا ما يكون موجودًا عند الولادة و يكشف صدفة، على الرغم من أنه قد لا يتم اكتشافه لسنوات.

غالبًا لا يسبب أي أعراض على الإطلاق ، ولكن إذا كان الكيس العنكبوتي يسبب أعراضًا ، فعادة ما يحدث ذلك في وقت مبكر من الحياة - غالبًا في الأشهر الـ 12 الأولى من حياة الطفل ، وأحيانًا ليس حتى سن المراهقة حيث ينمو الكيس ، ودائمًا تقريبًا قبل سن العشرين.

يحتاج الكيس العنكبوتي الذي يسبب الأعراض إلى تقييم للعلاج المحتمل ، حيث قد يستمر في النمو ويسبب ضررًا عصبيًا لأنه يضغط على أنسجة المخ المحيطة.

تعتمد أعراض الكيس العنكبوتي على مكان حدوثه في الجهاز العصبي المركزي - تسبب الأكياس داخل القحف أعراضًا مختلفة عن تلك التي تسببها التكيسات الشوكية (انظر أعراض الكيس العنكبوتي).

يحدث بشكل شائع عند الأولاد أكثر من الفتيات.

عند وجود كيس عنكبوتي عند الولادة ، يطلق عليه كيس أولي او بدئي . تلك التي تتطور لاحقًا في الحياة تسمى الكيسات الثانوية.

سبب كيس العنكبوت :


 السبب الدقيق للكيس العنكبوتي الأولي غير معروف - فهو يتطور في الجنين أثناء الحمل ، لكن لا أحد يعرف السبب.

يمكن أن تحدث الكيسات الثانوية بسبب الصدمة (السقوط ، أو الحوادث ، أو إصابة أخرى) ، أو المرض (التهاب السحايا أو ورم المخ) ، أو بسبب مضاعفات جراحة الدماغ

و ارجو زيارة صفحة تشوهات الدماغ للطفل هنا