التصلب اللويحي المتعدد عند الاطفال

معلومات الإستشارة
رقم الإستشارة : 4864
المرسل : ام
البلد : قطر
التاريخ : 30-09-2018
مرات القراءة : 253
معلومات الطفل
اسم الطفل : طفل
تاريخ ولادته : 2017-11-15
عمره : 3 سنوات
جنسه : ذكر
محيط رأسه : 48
الوزن الحالي : 12
وزن الطفل عند الولادة : 3
طوله : 88
تغذيته : حليب صناعي
معلومات إضافية
تغذية إضافية : كاملة
سوابق هامة : عرج
سوابق عائلية : تصلب عديد

نص الإستشارة

ما هو مرض التصلب اللويحي المتعدد عند الاطفال : اسباب اعراض تشخيص و علاج

رد الطبيب

التصلب اللويحي المتعدد عند الاطفال


ما هو مرض التصلب اللويحي أو التصلب العديد ؟


هو مرض مزمن و ناكس , أي يتميز بفترات من النشاط و من الهجوع , يصيب الجملة العصبية المركزية ( الدماغ و النخاع الشوكي ) , و يتميز أيضاً بتطور مناطق من الآفات البيضاء المتعددة و تتغير مع الوقت من حيث توضعها و عددها .

هل يصيب التصلب المتعدد الأطفال أيضاً ؟


نعم , و لكنه مرض نادر عند الأطفال , و يشكل بدء المرض قبل عمر 10 سنوات حوالي 1 % من كل حالات المرض عند الناس , و هو يصيب الإناث أكثر من الذكور من الأطفال مقارنةً مع الكبار , و قد يبدأ المرض من عمر سنتين , و السن الوسطي لحدوث المرض عند الأطفال هو 11 سنة.

ما هو سبب مرض التصلب اللويحي ؟


السبب غير معروف حتى الآن , و قد يكون المرض ناجماً عند تداخل عدة عوامل , وراثية , مناعية و إنتانية تؤدي لزوال مادة النخاعين من الجملة العصبية المركزية عند الطفل بسبب التهاب يصيب المادة البيضاء , و كذلك تشكل لويحات مميزة للمرض , و من العوامل المتهمة الانتان بفيروس ابشتاين بار و التدخين....

هل التصلب المتعدد مرض معدي و هل هناك احتمال لإصابة أكثر من طفل في العائلة ؟


المرض ليس معدياً , و هناك احتمال ضعيف جداً لأن يصاب طفل آخر إذا كان هناك طفل مصاب في العائلة , و إذا كان أحد الوالدين مصاباً فاحتمال حدوث المرض عند احد الأطفال هو 8 %.

ما هي علاقة التصلب اللويحي المتعدد بلقاح التهاب الكبد ب ؟


ظهرت في السنوات الأخيرة شكوك حول حدوث التصلب العديد بسبب تلقي لقاح التهاب الكبد ب , و لاشيء مثبت حتى الآن , سوى أن هذا اللقاح لا يزيد من احتمال حدوث التصلب العديد بشكلٍ هام , و لم ترقى الدلائل حول هذه العلاقة لدرجة الخوف من لقاح التهاب الكبد ب.

طفلي أصيب بمرض التصلب اللويحي , فهل يمكنه تلقي لقاح التهاب الكبد ؟


حتى الآن , يمكن للطفل أن يتابع تطعيمات لقاح التهاب الكبد ب , و لا يوجد ما يبرر تغيير جدول لقاحات الطفل .

ما هي أعراض مرض التصلب اللويحي المتعدد و كيف يكشف عند الطفل ؟




  • تتصف أعراض المرض بأنها تظهر و تغيب بفواصل عادة ما تكون حوالي الشهر بين كل هجمة و أخرى .



  • أكثر ما يكشف المرض بعد إصابة الطفل بضعف في أحد شقي الجسم أو بعد حدوث الرنح ( عندما يمشي الطفل بطريقة مترنحة متمايلاً نحو الجهتين )



  •  و يشكو أكثر الأطفال من الصداع الشديد الذي يكون مستمراً و شملاً لكل الرأس



  • و من الأعراض المتكررة أيضاً شكوى الطفل من حس خدر في الطرفين السفليين أو في أطراف اليدين و أطراف القدمين



  • و يمكن أن يشكو الطفل من تشوش النظر و الرؤيا المضاعفة و أحياناً فقد مفاجئ للبصر بشكلٍ مبكر في المرض بسبب التهاب العصب البصري



  • أما الدوار و تعثر الكلام و سلس البول و البراز فهي أعراضٌ غير شائعة , و قد تشاهد المثانة العصبية.



  • في حالات قليلة عند الأطفال الصغار قد يكون العرض الأول للمرض هو التهاب الدماغ مع تغير وعي الطفل



  • و يعتبر داء ديفيك Devic disease من أحد أشكال التصلب العديد و يحدث فيه التهاب العصب البصري ة التهاب معترض في النخاع .



كيف يتم تشخيص مرض التصلب اللويحي المتعدد و كيف يؤكد ؟


لا يوجد فحص مخبري مشخص للمرض , و يبقى تصوير الدماغ بالرنين المغناطيس  MRI هو أفضل فحص لتشخيص المرض , حيث يظهر هذا التصوير لويحات صغيرة تقيس 3 إلى 4 ملم , خاصةً تلك المتوضعة  في جذع الدماغ و النخاع الشوكي.

ما هو علاج التصلب اللويحي المتعدد عند الأطفال ؟


تكون المعالجة داعمة بشكلٍ عام , فيجب علاج المثانة العصبية في حال حدوثها , و يفيد الكورتيزون في علاج الهجمات الحاد ة لكنه لا يغير من تطور المرض على المدى الطويل , و يفيد الانترفيرون بيتا 1 ب , تحت الجلد مرة كل يومين , أو الانترفيرون بيتا 1 أ , مرة واحدة كل يوم حقناً في العضل , في علاج المرض و الحصول على تباعد بين الهجمات و لكنه لا يقي من النتائج بعيدة الأمد للمرض ,  و هناك دراسات حول فائدة الغلوبولينات المناعية في العلاج.

ما هو مستقبل الطفل المصاب بالتصلب اللويحي المتعدد ؟


يشفى الطفل من الهجمة الحادة للمرض بعد تلقي العلاج أو تلقائياً , و يميل المرض للتراجع ببطء مع التقدم بالعمر , فيكون هناك فترات طويلة من الهجوع للأعراض , و مستقبل الطفل المصاب أفضل منه عند الشخص الكبير من حيث بطء سير المرض , و قد يعاني الطفل من صعوبات في التعلم و الإدراك , و حالات قليلة يصبح الطفل فيها مقعداً . 

المزيد من التفصيل حول مرض التصلب المتعدد هنا 

Last update 30/09/2018 - الدكتور رضوان غزالMD, FAAP