اقلاع الام المرضع عن التدخين

معلومات الإستشارة
رقم الإستشارة : 7404
المرسل : ام عبدالرحمن
البلد : السعودية
التاريخ : 8-09-2020
مرات القراءة : 243
معلومات الطفل
اسم الطفل : عبدالرحمن
تاريخ ولادته : ٢٨/7/2020
عمره : شهر و١٠ ايام
جنسه : ذكر
محيط رأسه : ٥
الوزن الحالي : 4.30
وزن الطفل عند الولادة : ٣.٣٠
طوله : ٦٦
تغذيته : حليب الأم
معلومات إضافية
تغذية إضافية :
سوابق هامة :
سوابق عائلية :

نص الإستشارة

هل الاقلاع عن التدخين وقت الرضاعة يمكن ان يرجع يدر الثدي الحليب من جديد بدون النيكوتين ام يستمر وجود النيكوتين قي حليب الثدي

رد الطبيب

اقلاع الام المرضع عن التدخين


السلام عليكم 

نعم 

إذا توقفت الام المرضع عن تدخين السجاير فإن طعم لبن الام سيتحسن و تزيد كمية الحليب 

و طفلك لا زال صغيراً 

و هو بحاجة ماسة للحليب و لبن الام 

 فهو يعطيه المناعة و يحميه من الامراض

كما ان حليب و لبن الام يقوي الرابطة العاطفية بين الرضيع والام

و بمجرد التوقف عن التدخين فإن النيكوتين سيزول من حليب و لبن الام المرضع خلال 24 ساعة او أكثر قليلاً

 ويزول النيكوتين من دم الشخص المدخن نهائيا خلال 1 الى 3 ايام

و لكل ام مرضع و تدخن في نفس الوقت :


يجب العلم :

يمكن أن يؤدي استخدام التبغ أو السجائر الإلكترونية أثناء الرضاعة الطبيعية من لبن الام إلى السماح للمواد الكيميائية الضارة بالمرور من الأم إلى الرضيع من خلال حليب الثدي و كذلك في حال التعرض للتدخين السلبي.

يجب تشجيع الأمهات اللواتي يستخدمن التبغ أو السجائر الإلكترونية على الإقلاع عن التدخين

حيث توفر الرضاعة الطبيعية العديد من الفوائد الصحية ويبقى حليب الثدي هو الغذاء المفضل الموصى به للرضيع.

آثار و اضرار تدخين الام المرضع للتبغ أو السجائر الإلكترونية على الأطفال الرضع:


تم العثور على النيكوتين والمواد الكيميائية الضارة الأخرى في السجائر والسيجار وتبغ الغليون ومضغ التبغ.

و بغض النظر عن طريقة التغذية (الرضاعة الطبيعية أو حليب الأطفال) ، فإن تدخين الأم هو عامل خطر لمتلازمة موت الرضع المفاجئ (SIDS)

وكذلك يتعرض الطفل الرضيع في حال تدخين الام المرضع لأمراض الجهاز التنفسي السفلي (مثل التهاب الشعب الهوائية والالتهاب الرئوي) ، والتهابات الأذن ، وضعف وظائف الرئة عند الرضع والأطفال.

بالإضافة إلى مخاطر التدخين السلبي لجميع الرضع المعرضين ، يمكن أن تنتقل المواد الكيميائية الموجودة في التبغ ، بما في ذلك النيكوتين ، من الأم المرضعة التي تستخدم التبغ إلى رضيعها عن طريق حليب الثدي.

يقلل التدخين أيضًا من إمداد حليب الأم و يقلل كميته، على الأرجح من خلال تأثير النيكوتين ، الذي يخفض مستويات البرولاكتين في الدم.

السيجارة الإلكترونية خلال الرضاعة الطبيعية للأم المرضع :


السيجارة الإلكترونية هي أجهزة تعمل بالبطارية وتنتج النيكوتين والمنكهات والمواد المضافة الأخرى من خلال الرذاذ المستنشق منها.

لا يُعرف الكثير عن آثار استخدام الأم للسجائر الإلكترونية على صحة الرضيع.

يمكن أن يحتوي رذاذ السجائر الإلكترونية على مواد كيميائية ضارة ومن المحتمل أن تكون ضارة بما في ذلك النيكوتين والمواد السامة الأخرى والمنكهات والمذيبات.

هل يمكن للأم التي تدخن التبغ أو السجائر الإلكترونية إرضاع طفلها؟


نعم....حتى الاقلاع عنهما .... و لكن يجب تشجيع الأمهات اللواتي يستخدمن التبغ أو السجائر الإلكترونية على الإقلاع عن التدخين ؛ بغض النظر ، توفر الرضاعة الطبيعية العديد من الفوائد الصحية ويبقى لبن الأم هو الغذاء الموصى به للرضيع.

لتقليل تعرض الرضيع لمخاطر الدخان، يجب على الأمهات والآخرين الذين يدخنون:


  1. عدم التدخين بالقرب من الرضيع.

  2. تعاطي الدخان بالخارج.

  3. تطبيق قواعد اماكن خالية من التدخين في السيارة والمنزل.

  4. تغيير الملابس وغسل اليدين بعد التدخين وقبل التعامل مع الرضيع.


 و ارجو زيارة صفحة تأثير التدخين على لبن الأم هنا