فتحة يافوخ الرأس عند الطفل

فتحة يافوخ الرأس عند الطفل

فتحة يافوخ الرأس عند الطفل

 

اليافوخ

النافوخ الامامي 

فتحة الرأس عند الطفل حديث الولادة

الفتحة في راس الطفل الرضيع

Normal Fontanel -  Abnormal Fontanel - pregma - fontanelle

 

ما هو اليافوخ او النافوخ او فتحة الرأس عند الأطفال الرضع ؟

ما هو اليافوخ (أو النافوخ ) عند الأطفال و الرضع ؟

يكون حجم الدماغ صغيراً عندما يولد الطفل , و بعد ذلك ينمو دماغ الطفل  بسرعة , و لو كانت عظام الجمجمة ملتحمة لما تمكن الدماغ من النمو , و لكن من حكمة الله سبحانه و تعالى في خلقه أن يكون لدى الإنسان عندما يولد جمجمة تتكون من عدة عظام غير ملتحمة تفصل بينها مفاصل ثابتة  تسمى الدروز sutures بحيث تنمو الجمجمة من خلال توسعها بفعل نمو الدماغ , و تتوسع هذه المفاصل في عدة مناطق من الجمجمة لتشكل مناطق غشائية ليفية طرية تسمى اليوافيخ (هناك 6 يوافيخ عند الولادة ) , و أهمها منطقتين رئيسيتين , الأولى لتشكل شكلاً مثلثياً عند التقاء العظم الجبهي و العظميين الجداريين , و يكوّن هذا التوسع مثلثاً أو معيناً يسمى اليافوخ , و هو عبارة عن غشاء ليفي قوي يربط بين عظام الجمجمة , و يمكن تلمسه بتمرير الأصبع من جبهة الطفل باتجاه الخلف حيث نشعر بمنطقة مثلثية الشكل طرية منخفضة قليلاً عادةً تسبب انخفاض الأصبع أثناء هذا التمرير , و هذا يسمى اليافوخ الأمامي و هو أكبر هذه اليوافيخ و يكون مفتوحاً دائماً عند الولادة , و المنطقة الثانية عند التقاء العظميين الجداريين بالعظم القفوي في المنطقة الواصلة بين الجمجمة و أعلى الرقبة عند الطفل لتشكل اليافوخ اخلفي الذي يكون مغلقاً عادةً عند الولادة , و هناك يافوخ إسفيني أيمن و أيسر و يافوخ خشائي أيمن وأيسر و هي تكون مغلقة عند الولادة و هي  قليلة الأهمية من الناحية المرضية و لا يمكن جسها عادةً.

 

كيف يكون الوضع الطبيعي لليافوخ عند الأطفال الرضع ؟

Normal Fontanel -  Abnormal Fontanel - pregma - fontanelle

ما هو الوضع الطبيعي لليافوخ عند الطفل و كيف يمكن للأهل تقدير ذلك في المنزل ؟

يكون اليافوخ الأمامي مفتوحاً دوماً عند الولادة , و هو يقيس ما بين 0.6 سم إلى 3.5 سم , أي حوالي 2,5 سم و وسطيا  عند الولادة , و قد يصل عند بعض الأطفال حتى 4 سم خاصة عند الأطفال الأفارقة , و يكبر قليلاً خلال الأشهر الأولى ليعود بعدها  ليصغر تدريجياً و ينغلق في الحالات الطبيعية ما بين عمر سنة و نصف إلى سنتين , و في حالات قليلة قد ينغلق ابتداءً من عمر 8 أشهر أو أبكر من ذلك , و يجب العلم أنه رغم انغلاق اليافوخ الأمامي فإن الجمجمة تستمر بالنمو حيث يزداد محيط الرأس حوالي 5 سم ببطء شديد خلال سنوات بعد انغلاق اليافوخ الأمامي .

يكون اليافوخ عند الرضيع الطبيعي متوسط القساوة , و مسطحاً على مستوى سطح الجمجمة أو منخفض قليلاً ( و لكنه ليس غائراً ) , و قد يتوتر و يرتفع قليلاً عند بكاء الطفل , و خصوصاً بوضعية الاستلقاء , و سبب توتر اليافوخ أثناء بكاء الرضيع هو زيادة كمية الدم في الوريد الذي يكون تحت اليافوخ , و عند هدوء الطفل يعود اليافوخ طبيعياً , و قد يكون اليافوخ نابضاً  بشكلٍ خفيف مع كل ضربة من ضربات القلب بشكلٍ طبيعي , و يمكن جس اليافوخ و تلمسه و ينصح بذلك دون خوف و دون أي خطر على دماغ الطفل , فاليافوخ ليس بالمنطقة الهشة أو الضعيفة , إذ يلاحظ أن بعض الأمهات يقلقن من حتى لمس هذا الجس من رأس الطفل , و العكس هو الصحيح إذ أن الطفل يهدأ بتلمس و مسح الرأس و تنصح الأم بمعرفة الوضع و الحجم الطبيعي ليافوخ الطفل لكشف أي تبدلٍ فيه في حالة المرض , و لا خوف على الطفل خلال حمام الرأس أو حلاقة شعر الرأس.

و أفضل طريقة لتحري الوضع الطبيعي أو غير الطبيعي لليافوخ عند الطفل هي تمرير يد الأم أو الأب بدءً من جبهة الطفل و باتجاه الخلف , و يجب أن يكون الطفل هادئاً و بوضعية الجلوس أو الوقوف ,  فيسشعر الفاحص باليافوخ على شكل انخفاض طفيف قاسي مفاجئ مثلثي أو معيني الشكل في وسط الجمجمة من الأمام , ثم تعود الأصبع لترتفع من جديد.

 

 

ما هو عمر انغلاق اليافوخ عند الأطفال الرضع ؟

 

متى ينغلق اليافوخ بشكلٍ طبيعي عند الطفل ؟

يكون اليافوخ الخلفي posterior fontanel  مغلقاً عادةً عند الولادة أو يقيس نصف سم و يصعب تحريه ,  و حالات قليلة قد يتأخر انغلاقه دون حالة مرضية حتى عمر شهرين أو ثلاثة أشهر, و يمكن جسه و تلمسه كحفرة صغيرة طرية بحجم رأس الأصبع عند التقاء العظميين الجداريين بالعظم القفوي في المنطقة الواصلة بين الجمجمة و أعلى الرقبة عند الطفل.

و يكون اليافوخ الأمامي anterior fontane مفتوحاً دوماً عند الولادة , و هو يقيس حوالي 3 سم و قد يصل عند بعض الأطفال حتى 4 سم, و يصغر تدريجياً و ينغلق في الحالات الطبيعية ما بين عمر سنة و نصف إلى سنتين , و وسطياً بعمر 14 شهر , و في حالات قليلة قد ينغلق ابتداءً من عمر 8 أشهر, و جب العلم أنه رغم انغلاق اليافوخ الأمامي فإن الجمجمة تستمر بالنمو حيث يزداد محيط الرأس حوالي 5 سم ببطء شديد خلال سنوات بعد انغلاق اليافوخ الأمامي .

تنغلق الدروز بشكلٍ طبيعي بعمر 3 سنوات , و لذلك تعتبر السنوات الثلاثة الأولى الأكثر أهمية في نمو الدماغ عند الطفل , و خاصة السنة الأولى منها.

 

تبدلات اليافوخ الأمامي عند الأطفال الرضع:

ما هي الحالات المرضية و غير الطبيعية لليافوخ الأمامي عند الطفل ؟

أكثر حالات التغيرات التي تطرأ على اليافوخ الأمامي هي حالات عابرة لحسن الحظ بسبب بكاء الطفل أو تغير وضعيته , و لا تخفي خلفها حالات مرضية هامة , و لكن بنفس الوقت لابد من استشارة الطبيب عند ملاحظة أي تغير في يافوخ الطفل و اعتبار كل تغير مصدر قلق حتى يثبت غير ذلك , و أهم هذه التغيرات هي :

  • انغلاق اليافوخ المبكر ( التحام الدروز الباكر )

  • تأخر انغلاق اليافوخ الأمامي عند الأطفال 

  • أسباب كبر حجم اليافوخ الأمامي و اتساعه عند الطفل

  • توتر أو انتباج أو  انتفاخ اليافوخ الأمامي عند الأطفال  bulging anterior fontane

  • اليافوخ الأمامي المنخفض أو المنخسف عند الطفل  sunken fontanel

ما هي الحالات المرضية و غير الطبيعية لليافوخ الخلفي عند الطفل ؟

  • قد يكون استمرار و انفتاح و كبر حجم اليافوخ الخلفي هو العلامة الأولى لقصور الدرق الولادي .

  • قد يشاهد يافوخ ثالث يتوسط اليافوخ الأمامي و الخلفي عند الأطفال المصابين بقصور الدرق الولادي و عند الطفل المنغولي (الطفل المنغولي - متلازمة داون - المنغولية - تثلث الصبغي 21)

 

انغلاق اليافوخ الأمامي المبكر عند الأطفال الرضع - التحام الدروز الباكر

Craniosynostosis-  Abnormal Fontanel

انغلاق اليافوخ المبكر ( التحام الدروز الباكر ) :

في حالات قليلة قد ينغلق اليافوخ الأمامي و بشكلٍ طبيعي بشكلٍ مبكر جداً من عمر 3 أشهر , و عن هؤلاء الأطفال يجب أن يراقب الطفل جدياً من خلال محيط الرأس لكشف أي حالة مرضية , أما أهم الحالات المرضية التي تترافق مع الانغلاق المبكر لليافوخ فهي :

أولاً : التحام الدروز الباكر Craniosynostosis :

و يقصد به التحام مبكر لدروز عظام الجمجمة مما يسبب شكل خاص لرأس الطفل , و أسباب التحام الدروز المبكر قد تكون واحد مما يلي :

  1. مجهول السبب لأسباب غير معروفة

  2. فرط نشاط الدرق عند حديث الولادة hyperthyroidism 

  3. فرط نشاط الغدد جارات الدرق عند حديث الولادة hyperparthyroidism

  4. نقص الفوسفاتاز hypophosphatasia

  5. الخرع أو نقص الفيتامين د ricket( الخرع-الكساح- نقص الفيتامين د)

  6. يشاهد التحام الدروز الباكر في 50 متلازمة نادرة أهمها : متلازمة أبرت Apert's syndrome   , متلازمة كروزونCrouzon's syndrome  , و متلازمة بفيفرPfeiffer's syndrome

يؤدي التحام الدروز الباكر في حال عدم معالجته إلى تشوه شكل الرأس و تأثر السمع و الحول و ارتفاع الضغط داخل الجمجمة , و يكون التشخيص بالصورة العادية للجمجمة و من ثم التصوير الطبقي المحوري ثلاثي الأبعاد three-dimensional CT scan , الذي يؤكد التشخيص و يقدر حاجة الطفل للجراحة .

ثانياً :

صغر حجم الرأس عند الطفل أو الميكروسيفالي microcephaly:

و هي تنجم عن عدم نمو الدماغ , و بالتالي عدم نمو الجمجمة , و صغر اليافوخ , و أهم أسباب الميكروسيفالي عند الأطفال هي نقص الأوكسجين عند الولادة و بعض الانتانات داخل الرحم , يمكن قراءة المزيد حول صغر حجم الرأس في صفحة الميكروسيفالي هنا .

 

أسباب تأخر انغلاق اليافوخ الأمامي عند الأطفال  delayed fontanel closure:

تأخر انغلاق اليافوخ الأمامي عند الأطفال  delayed fontanel closure:

هناك الكثير من الأسباب التي قد تؤدي إلى تأخر انغلاق اليافوخ الأمامي عند الطفل , و تتراوح من الأسباب البسيطة العائلية إلى حالات مرضية هامة , و أهم هذه الحالات المرضية هي التالية و الأسباب الـ 7 الأولى هي الأكثر مشاهدة :

  • عسر و عدم تصنع الغضاريف عند الأطفال  achondroplasia

  • قصور الغدد الدرقية  hypothyroidism  ( قصور الدرق )

  • عند الطفل المنغولي Down syndrome

  • ازدياد التوتر و الضغط داخل الجمجمة increased intracranial pressure ( ارتفاع ضغط الدماغ - ارتفاع التوتر القحفي و داخل الجمجمة)

  • الخرع أو نقص الفيتامين د ricket ( الخرع-الكساح- نقص الفيتامين د)

  • بعض الأطفال الطبيعيين

  • الحالات العائلية من كبر حجم الرأس (كبر رأس الطفل - حجم الرأس الكبير عند الأطفال)

  • (Acrocallosal syndrome (seizures, polydactyly, mental retardation

  • متلازمة أبرت (Apert's syndrome (craniosynostosis, proptosis, hypertension

  • (Campomelic dysplasia (prenatal growth deficiency, large cranium, bowed legs

  • نقص الفوسفاتاز في الدم (Hypophosphatasia (polyhydramnios, short, deformed limbs, soft skull

  • متلازمة كيني كافي (Kenny-Caffey syndrome (hypoparathyroidism, dwarfism, macrocephaly

  • داء العظم الزجاجي أو الهش (Osteogenesis imperfecta (shortened limbs, wormian calvarial bones

  • تثلث الصبغي 13 (Trisomy 13 (polydactyly, microcephaly, cleft lip and palate

  • تثلث الصبغي 18 (Trisomy 18 (growth retardation, small cranium, open metopic suture

  • إصابة الجنين بالإفرنجي أو السفلس خلال الحمل (Syphilis (saddle nose deformity, joint swelling, maculopapular rash

  • تعرض الجنين لبعض السموم و الأدوية : مثل :( Aminopterin-induced malformation (craniosynostosis, absences of frontal bones, hypertelorism , و متلازمة الفينوتوئين عند الجنين بسبب تناول الأم للهيدانتوئين  ( Fetal hydantoin syndrome (microcephaly, broad nasal bridge, hypoplasia of nails

  • متلازمة بيكويث ويدمان (Beckwith-Wiedemann syndrome (macrosomia, abdominal wall defect, macroglossia

  • متلازمة زيلويغر (Zellweger syndrome (high forehead, flat occiput, abnormal ears, hypotonia)

  •  رخاوة الجلد الخلقية (Cutis laxa (pendulous skin folds, hoarse cry

  •  متلازمة فاتر (VATER association (vertebral defects, anal atresia, tracheoesophageal fistula, renal dysplasia

  • سوء و نقص تغذية الطفل (Malnutrition (poor weight gain, asymmetric growth

  • (Otopalatodigital syndrome (frontal bossing, broad terminal phalanges, syndactyly

 

أسباب توتر أو انتباج أو  انتفاخ اليافوخ الأمامي عند الأطفال  bulging anterior fontane

توتر أو انتباج أو  انتفاخ اليافوخ الأمامي عند الأطفال  bulging anterior fontane :

يمكن لأي حالة تسبب ارتفاع الضغط داخل الجمجمة أن تسبب توتراً و ارتفاعاً في يافوخ الطفل , مما يجعل اليافوخ قاسياً و متوتراً و مرتفعاُ عن سطح الجمجمة , و أهم هذه الأسباب هي  الأسباب الأربعة الأولى هي الأهم :

  1. التهاب السحايا : مع بقية أعراض التهاب السحايا كالحرارة و البكاء و الاقياء

  2. التهاب الدماغ و يترافق التهاب الدماغ مع تغير وعي الطفل و الحرارة و الاقياء و علامات عصبية هامة

  3. استسقاء الدماغ : و يترافق مع تهيج الطفل و زيادة محيط الرأس

  4. الورم الدموي و النزف داخل الدماغ : خاصة بعد قص رض و نقص الأوكسجين حول الولادة

  5. ارتفاع التوتر داخل الجمجمة ncreased intracranial pressure

  6. الأورام الدماغية intracranial and extracranial tumors

  7. حالات قليلة طبيعية : و يكون الطفل طبيعياً و لا يشكو من أي أعراض أو زيادة غير طبيعية في محيط الرأس

  8. عند بكاء الطفل : و يكون محيط الرأس طبيعياً و يعود اليافوخ لوضعه الطبيعي عند هدوء الطفل

  9. بوضعية الاستلقاء : حيث ينتج اليافوخ قليلاً و يكون الطفل طبيعيا و يعود اليافوخ لوضعه الطبيعي عند جلوس الطفل

  10. احمرار الدم عند الطفل (احمرار الدم - ازدياد الدم - زيادة عدد الكريات الحمر)

  11. فقر الدم (فقر الدم عند الأطفال- الأنيميا عند الطفل - فاقة الدم )

  12. ابيضاض أو سرطان الدم

  13. السبات السكري عند الرضيع (الداء السكري عند الأطفال- سكري الأطفال - السكري -مرض السكر )

  14. اعتلال الدماغ الكبدي Hepatic encephalopathy

  15. الغالاكتوزيميا Galactosemia ( الغالاكتوزيميا- عدم امتصاص سكر الغالاكتوز)

  16. تخلخل العظام عند الأطفال (تخلخل العظام عند الأطفال-ترقق العظام الشبابي- تلين العظام)

  17. التسمم بالفيتامين أ Hypervitaminosis A

  18. اعتلال الدماغ بالتسمم بالرصاص (التسمم بالرصاص )

  19. التسمم بالألمنيوم

  20. تكدم الدماغ

  21. كيسة الدماغ نظيرة الجلدية Dermoid cys

  22. خراجة الدماغ (عند مرضى رباعي فالوت مثلاً )

  23. داء وحيدات النوى الانتاني Mononucleosis

  24. الملاريا الدماغية Cerebral malaria

  25. شلل الأطفال Poliomyelitis

  26. قصور الدرق Hypothyroidism

  27.  فرط نشاط الدرق Hyperthyroidism

  28. فرط نشاط جارات الدرق Hypoparathyroidism

  29. فرط نشاط جارات الدرق الكاذب Pseudohypoparathyroidism

  30. داء أديسون ( قصور الكظر المزمن ) Addison's disease

  31. قصور القلب الاحتقاني Congestive heart failure (قصور القلب الاحتقاني- هبوط القلب عند الأطفال )

 

أسباب اليافوخ الأمامي المنخفض أو المنخسف عند الطفل  sunken fontanel

اليافوخ الأمامي المنخفض أو المنخسف عند الطفل  sunken fontanel :

  1. التجفاف dehydration : و هو أهم سبب , و يكون لدى الطفل حالة من الإسهال و الاقياء أيضاً , و انخفاض اليافوخ عند الطفل المصاب بالإسهال هو علامة على تجفاف شديد

  2. بوضعية الوقوف أو الجلوس عند بعض الأطفال الطبيعيين : حيث يكون اليافوخ منخفضاً قليلاً و يكون  الطفل طبيعياً و فحصه طبيعياً.

  3. بعض الحالات الطبيعية : حيث لا يشكو الطفل من أية أعراض و يكون انخساف اليافوخ طفيفاً.الدكتور رضوان غزال - آخر تحديث :07/01/2018

 

المصادر : REFERENCES

  1. Soames R. Skeletal system. In: Gray H, Williams PL, Bannister LH, eds. Gray's Anatomy: the anatomical basis of medicine and surgery. 38th ed. New York: Churchill Livingstone, 1995:425-736.

  2. Webster's II New Riverside university dictionary. Boston: Riverside Publishing Co., 1984.

  3. Simpson DP. Cassell's Latin dictionary: Latin-English, English-Latin. New York: Macmillan, 1968.

  4. Adeyemo AA, Omotade OO. Variation in fontanelle size with gestational age. Early Hum Dev 1999;54:207-14.

  5. Sadler TW, Langman J. Langman's Medical embryology. 8th ed. Philadelphia: Lippincott Williams & Wilkins, 2000.

  6. Dale J, Maurer PK. Abnormal head. In: Ziai M, ed. Bedside pediatrics: diagnostic evaluation of the child. Boston: Little, Brown, 1983.

  7. Liptak GS, Serletti JM. Pediatric approach to craniosynostosis. Pediatr Rev 1998;19:352.

  8. The skeletal system. In: Moore KL, Persaud TV, eds. The developing human: clinically oriented embryology. 6th ed. Philadelphia: Saunders, 1998:414-21.

  9. Fletcher MA. Physical diagnosis in neonatology. Philadelphia: Lippincott-Raven, 1998.

  10. Haslam R. Neurologic evaluation. In: Behrman RE, Kliegman RM, Arvin AM, Nelson WE, eds. Nelson Textbook of pediatrics. 15th ed. Philadelphia: Saunders, 1996:1667-77.

  11. Green M. Pediatric diagnosis: interpretation of symptoms and signs in children and adolescents. 6th ed. Philadelphia: Saunders, 1998.

  12. Sundine MJ. Clinical findings and treatment of children with abnormal head shapes. J Ky Med Assoc 1999;97:248-54.

  13. Machado HR, Martelli N, Assirati JA Jr., Colli BO. Infantile hydrocephalus: brain sonography as an effective tool for diagnosis and follow-up. Childs Nerv Syst 1991;7:205-10.

  14. Nard J. Abnormal head size and shape. In: Gartner JC, Zitelli BJ, eds. Common and chronic symptoms in pediatrics: a companion to the atlas of pediatric physical diagnosis. St. Louis: Mosby, 1997: 95-109.

  15. Barkovich AJ. Pediatric neuroimaging. 3d ed. Philadelphia: Lippincott Williams & Wilkins, 2000.

  16. Faix RG. Fontanelle size in black and white term newborn infants. J Pediatr 1982;100:304-6.

  17. Popich GA, Smith DW. Fontanels: range of normal size. J Pediatr 1972;80:749-52.

  18. Kliegman RM. The newborn infant. In: Behrman RE, Kliegman RM, Arvin AM, Nelson WE, eds. Nelson Textbook of pediatrics. 15th ed. Philadelphia: Saunders, 1996:433-40.

  19. Duc G, Largo RH. Anterior fontanel: size and closure in term and preterm infants. Pediatrics 1986; 78:904-8.

  20. Tunnessen WW, Roberts KB. Signs and symptoms in pediatrics. 3d ed. Philadelphia: Lippincott Williams & Wilkins, 1999.

  21. Rothman SM, Lee BC. What bulges under a bulging fontanel? Arch Pediatr Adolesc Med 1998;152:100-1.

  22. Cotran RS, Kumar V, Robbins SL. Robbins' Pathologic basis of disease. 4th ed. Philadelphia: Saunders, 1989.

  23. Taeusch HW, Sniderman S. Initial evaluation: history and physical examination of the newborn. In: Taeusch HW, Ballard RA, eds. Avery's Diseases of the newborn. 7th ed. Philadelphia: Saunders, 1998:334-53.

  24. Barness LA. Manual of pediatric physical diagnosis. 6th ed. St. Louis: Mosby, 1991.

  25. Tomashek KM, Nesby S, Scanlon KS, Cogswell ME, Powell KE, Parashar UD, et al. Nutritional rickets in Georgia. Pediatrics 2001;107:E45.

  26. Sundine MJ. Abnormal head shapes in children: classifications and syndromes. J Ky Med Assoc 1999;97:202-7.

  27. Park TS, Robinson S. Nonsyndromic craniosynostosis. In: McLone DG, ed. Pediatric neurosurgery: surgery of the developing nervous system. 4th ed. Philadelphia: Saunders, 2001:345-62.

  28. Bellet P. The diagnostic approach to common symptoms and signs in infants, children, and adolescents. Philadelphia: Lea & Febiger, 1989.

  29. Martinez-Lage JF, Torroba A, Lopez F, Monzonis MC, Poza M. Cranial fasciitis of the anterior fontanel. Childs Nerv Syst 1997;13:626-8.

  30. Ruge JR, Tomita T, Naidich TP, Hahn YS, McLone DG. Scalp and calvarial masses of infants and children. Neurosurgery 1988;22:1037-42.

  31. Hart BL, Benzel EC, Ford CC. Fundamentals of neuroimaging. Philadelphia: Saunders, 1997.

  32. Mackenzie A, Shann F, Barnes G. Clinical signs of dehydration in children. Lancet 1989;2:1529-30.