علاج مرض فيروس كورونا
أنت تتصفح معلومات طبية موثوقة تتوافق مع معايير مؤسسة الصحة على الإنترنت لضمان تقديم معلومات صحية موثوقة, تحقق هنا.
مؤسسة الصحة على الإنترنت HON

علاج مرض فيروس كورونا

إعلان Advertisement

علاج مرض فيروس كورونا

الوقاية من فيروس كورونا 

معالجة متلازمة الشرق الأوسط التنفسية  

ادوية فيروس كورونا

 

لا يوجد حالياً أي لقاح ولا أي علاج محدد لفيروس كورونا.

و العلاج المتاح هو علاج الاعراض و الدعم التنفسي للحالات الشديدة و يعتمد العلاج على حالة كل مريض.

 لا يوجد دواء محدد للأمراض الناجمة عن فيروسات كورونا البشرية.

سوف يتعافى معظم الأشخاص المصابين بمرض فيروس كورونا البشري الشائع بمفردهم.

ومع ذلك ، يمكنك القيام ببعض الأشياء للتخفيف من أعراضك ، وتناول أدوية الألم والحمى (تحذير: لا تعطي الأسبرين للأطفال) أو استخدام مرطب للغرفة أو الاستحمام الساخن للمساعدة في تخفيف التهاب الحلق والسعال.

يجب شرب الكثير من السوائل في المنزل والراحة إذا كنت تشعر بالقلق إزاء الأعراض الخاصة بك ، يجب عليك مراجعة الطبيب الخاص بك.

الوقاية من فيروس كورونا :

لا يوجد حاليا لقاحات و تطعيمات متاحة لحمايتك من الإصابة بفيروس كورونا البشري.

قد تتمكن من تقليل خطر الإصابة بالعدوى عن طريق القيام بما يلي :

  1. اغسل يديك غالبًا بالماء والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل
  2. تجنب لمس عينيك أو أنفك أو فمك بأيدي غير مغسولة
  3. تجنب ملامسة الأشخاص المصابين بالمرض.
  4. تجنب الاتصال الوثيق مع الآخرين بتغطية فمك وأنفك بمنديل عند السعال أو العطس ، ثم رمي الأنسجة في سلة المهملات 
  5. تجنب التقبيل و التقرب كثيرا من الاشخاص حيث ينتشر المرض

على سبيل الاحتياط العام ينبغي لأي شخص يزور مزارع أو أسواق أو حظائر توجد فيها جِمال وحيوانات أخرى أن يتبعوا تدابير النظافة الصحية العامة، بما في ذلك غسل اليدين بانتظام قبل لمس الحيوانات وبعد لمسها، وأن يتجنبوا ملامسة الحيوانات المريضة.

وينطوي استهلاك المنتجات الحيوانية النيئة أو غير المطهية بصورة كافية، بما في ذلك الألبان واللحوم، على مخاطر عالية للعدوى من مجموعة متنوعة من الكائنات التي يمكن أن تتسبب في مرض الإنسان. فالمنتجات الحيوانية المجهزة على النحو السليم، عن طريق الطهي أو البسترة، هي منتجات استهلاكها مأمون ولكن ينبغي أن تتم مناولتها بعناية تجنباً لتلوثها العارض من الأطعمة غير المطهية. أما لحوم الجِمال وألبانها فهي منتجات مغذية يمكن الاستمرار في استهلاكها بعد بسترتها أو طهيها أو غير ذلك من المعالجات الحرارية.

وإلى أن يتسنى فهم المزيد عن فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية يُعتبر مرضى داء السكري والفشل الكلوي وأمراض الرئة المزمنة والأشخاص ناقصي المناعة معرضين لمخاطر عالية للإصابة بالمرض الوخيم بسبب عدوى فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية.

لذا ينبغي لهم أن يتجنبوا مخالطة الجِمال وأن يتجنبوا شرب لبنها النيئ أو بولها أو أكل اللحم الذي لم يتم طهيه على النحو السليم.

فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية عند الاطباء و الممرضات :

حدث انتقال الفيروس في مرافق الرعاية الصحية في عدة بلدان، بما في ذلك انتقاله من المرضى إلى مقدمي خدمات الرعاية الصحية، وانتقاله بين المرضى في اماكن الرعاية الصحية قبل تشخيص الإصابة بفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية. فلا يمكن على الدوام تحديد المرضى المصابين بفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية في وقت مبكر أو دون فحص لأن أعراض هذه العدوى وسماتها السريرية الأخرى لا تقتصر عليها تحديداً.

وتُعتبر تدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها حاسمة لمنع الانتشار المحتمل لفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية في مرافق الرعاية الصحية. وينبغي للمرافق التي توفر الرعاية للمرضى المشتبه في إصابتهم بعدوى فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، أو الذين تأكدت إصابتهم بها، أن تتخذ التدابير المناسبة لتقليل مخاطر انتقال الفيروس من المريض المصاب بعدواه إلى المرضى الآخرين أو إلى العاملين في مجال الرعاية الصحية أو إلى الزائرين. وينبغي توعية العاملين في مجال الرعاية الصحية وتدريبهم على الوقاية من العدوى ومكافحتها، وينبغي أن يستذكروا مهاراتهم بانتظام.

تدابير السفر من أجل الوقاية من فيروس كورونا:

حتى الآن لا توصي منظمة الصحة العالمية بتطبيق أي قيود على حركة السفر أو التجارة أو أي فرز عند الدخول فيما يتعلق بفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية......الدكتور رضوان غزال MD, FAAP -مصدر المعلومات :WHO - آخر تحديث :24/02/2020

 أنظر أيضاً :

 ما هو فيروس كورونا

 اعراض فيروس كورونا

 عدوى فيروس كورونا

إعلان Advertisement