سرعة زيادة وزن الطفل و الرضيع

سرعة زيادة وزن الطفل و الرضيع

إعلان Advertisement

سرعة زيادة وزن الطفل والرضيع

سرعة و مقدار نمو الطفل و الرضيع

كم يزداد وزن و طول الرضيع كل يوم

ما هي زيادة الوزن و الطول في اليوم للرضع و الأطفال

كمية زيادة الوزن و الطول للأطفال في الشهر

سرعة زيادة محيط رأس الطفل و الرضيع

 

إن النمو والتطور هما من أهم العمليات الحيوية التي تتم في مرحلة الطفولة حيث تبدأ عملية النمو من لحظة إلقاح البيضة وتستمر خلال المرحلة الجنينية داخل الرحم وبعد الولادة خلال مرحلة الطفولة وبانتهاء مرحلة البلوغ.. ويترافق النمو مع نضج الوظائف الحيوية لأعضاء الجسم.. أما التطور فيرتبط بصورة كبيرة بالجهاز العصبي المركزي في الحسم ويعني اكتساب وظائف ومهارات بصورة تدريجية مع تقدم العمر.. ولا يتعلق التطور باكتساب مهارات حركية فحسب كالزحف والجلوس والمشي والركض بل يتعلق أيضا باكتساب مهارات اجتماعية وعاطفية ونفسية وفكرية.. إن عملية النمو والتطور هي نتاج تفاعل الفرد مع البيئة التي تحيط به، لذا فإن أي ظرف بيئي غير مناسب قد يؤثر على نمو وتطور الطفل. ويُعتبر الغذاء من أهم العوامل البيئية التي يمكن أن تؤثر على النمو في حال كونها غير مناسبة لاحتياجات الجسم مما يؤدي إلى ما يسمى بسوء التغذية، كما تُعتبر البيئة مصدرا للإنتانات التي تسبب الكثير منها تباطؤ النمو و لا سيما الشديدة منها كالحصبة و السعال الديكي وأمراض الإسهال.. وتؤثر مثل هذه الأمراض على النمو بسبب ما يلي:

  • نقص الوارد الغذائي نتيجة لنقص الشهية الذي غالبا ما يصيب الطفل عند تعرضه للمرض.

  • الممارسات الخاطئة المتعلقة بتغذية الطفل عند إصابته بالمرض والتي غالبا ما تعتمد على إنقاص الوارد الغذائي للطفل بسبب الحمية التي يوضع عليها.

  • زيادة معدل الاستقلاب الأساسي الذي يحدث لدى الإصابة بمعظم الأمراض الإنتانية.

إن العوامل الثلاثة الآنفة الذكر مترافقة تؤثر بصورة سلبية واضحة على نمو الطفل أثناء إصابته بالأمراض الإنتانية لا سيما الشديدة منها.. والى جانب العاملين البيئيين اللذين يؤثران على نمو وتطور الطفل يوجد عامل ثالث له دور هام في هذا المجال، ألا وهو تحفيز الطفل ومدة وقوة العلاقة العاطفية بين الطفل ووالديه أي الرعاية الوالدية المناسبة.. إن الهدف من مراقبة نمو وتطور الطفل هو الاطمئنان على الصحة العامة للطفل آخذين مشعرات النمو ولا سيما الوزن كمؤشر لذلك مع اتخاذ الإجراءات المناسبة بتوقيت مبكر في حال ظهور أي تباطؤ في نمو الطفل بعد تقصي السبب الذي أدى إلى ذلك.. والهدف الثاني هو توقع حدوث المشاكل بصورة مبكرة وتقديم الإرشاد والنصح الملائم خلال مراحل الطفولة الباكرة كما هو الحال على سبيل المثال بالأمور المتعلقة بالإرضاع الطبيعي والفطام والتلقيح. وتتم مراقبة نمو الطفل من خلال قياس الوزن والطول و محيط الرأس ومقارنة القراءات المأخوذة مع المجال الطبيعي لهذه القياسات حسب عمر الطفل وهذا المجال يختصر بمخططات النمو.

 

كيف يراقب الطبيب نمو الطفل ؟

1- من خلال زيارة الأم وطفلها لعيادة الطفل السليم بصورة منتظمة و عند حدوث عوارض صحية.

2- توعية الأم حول مخطط النمو للطفل.

3- تسجيل قياسات مشعرات النمو على مخططات نمو الطفل ومحاكمتها ومتابعة التطور.

4- التأكد من سلامة التطور عند الطفل.

5- متابعة لقاحات الطفل والأمراض الهامة التي أصيبت بها وتسجيلها في بطاقة الطفل.

6- التعامل مع أمراض الطفولة الشائعة عندما تصيب الطفل.

7- تمييز الأطفال المعرضين لخطر فشل النمو.

8- تمييز علامات الخطورة على النمو.

 

ما هي سرعة نمو الطفل خلال مراحل حياته ؟

تختلف هذه السرعة من طفل لآخر و من بلد لآخر و الجدول التالي يعطي متوسط عام لنمو الطفل  في السنوات الست الأولى :

 

الحاجة اليومية الموصى بها كيلو حريرة/كغ/ باليوم نمو محيط الرأس سم/شهر النمو الطولي سم/شهر زيادة الوزن الطبيعية كل شهر زيادة الوزن التقريبية كل يوم  (غ) خلال العمر
115 2 3.5 900غ  30 0-3 أشهر
110 1 2.0 540 غ 20 3-6 أشهر
100 0.50 1.5 540 غ 15 6-9 أشهر
100 0.50 1.2 400 غ 12 9-12 أشهر
100 0.25 1.0 240 غ 8 1-3 سنوات
90-100 1سم/سنة 3سم/سنة 180 غ 6 4-6 سنوات

 

جدول متطلبات النمو عند الطفل مقارنة مع سرعة النمو

 

يقاس وزن الطفل ما دون الثلاث سنوات مرة كل ستة أشهر و للأطفال أكثر من ثلاث سنوات مرة كل سنة و في حال كان هناك شك في معدل نمو الطفل يتم القياس كل ثلاثة اشهر و بشكل عام ينمو الطفل الطبيعي طولاً بمعدل 4 الى 5 سم سنوباً اعتباراً من السنة الثانية للعمر حتى عمر العشرين سنة و تختلف هذه النسبة من طفل لآخر و من عرق لآخر

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

 

و يبلغ النمو الطولي ذروته عند الطفل في فترة البلوغ و المراهقة ليتوقف نهائياً في عمر 18 الى 20 سنة كحد أقصى. 

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

يوضح هذا المخطط سرعة النمو الطولي عند الذكور مقدرة بالسم في كل سنة , و الخط الأزرق الثخين الواقع في منتصف المنحني يمثل السرعة الوسطية للنمو و التي تبلغ ذروتها في فترة البلوغ أو ما يسمى هبة النمو ما بين عمر 10 و 15 سنة للذكور

يوضح هذا المخطط سرعة النمو الطولي عند الإناث مقدرة بالسم في كل سنة , و الخط الأحمر الثخين الواقع في منتصف المنحني يمثل السرعة الوسطية للنمو و التي تبلغ ذروتها في فترة البلوغ أو ما يسمى هبة النمو ما بين عمر 10 و 12 سنة للإناث

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ما هي أهمية الزيارات المنتظمة للطبيب خارج حالات المرض ؟؟

لا يمكن مراقبة نمو الطفل بصورة صحيحة وفعالة إلا من خلال زيارة الطفل لعيادة رعاية الطفل السليم بصورة منتظمة وذلك حسب جدول مواعيد زيارات تلك العيادة.. لذا يجب على الأم اصطحاب طفلها للرعاية الصحية وبصورة منتظمة لضرورة هذه الزيارات في حماية صحة الطفل.. .. إن الطفل الطبيعي يجب أو يزور عيادة الطفل السليم بصورة منتظمة حسب الجدول المعتمد لزيارات هذه العيادات أما في حال ظهور الإصابة بالمرض فيجب أن يزور الطفل الطبيب وخلال فترة لا تتجاوز 24 ساعة.. كما يمكن وضع برنامج خاص للزيارات عند الطفل ذوي الحالات التي تتطلب خطط علاجية خاصة..

 

تمييز الأطفال المعرضين لخطر فشل النمو:

المقصود بفشل النمو هو تأخر نمو الطفل و عدم كسبه للوزن و الطول بشكل طبيعي , و من أهم أهداف مراقبة نمو الطفل تحديد الأطفال المؤهبين لفشل النمو بسبب إصابتهم بحالات ترفع معدلات الخطورة للإصابة بذلك وبالتالي تدبير هذه الحالات بصورة فعالة وبتوقيت مناسب ودون تأخير.. إن الأطفال المؤهبين لفشل النمو يحتاجون لرعاية صحية خاصة حتى تزول عوامل الخطورة التي تؤهبهم للإصابة بذلك.. وقد تختلف هذه العوامل من مجتمع إلى آخر ولكن العوامل المذكورة أدناه هي أكثرها شيوعا:

  • نقص الوزن عند الولادة (اقل من 2500 غ)

  • عمر الأم أقل من 18 عاما

  • عدم تلق الطفل إطلاقا للرضاعة من الثدي أو رضع لفترة تقل عن أربعة أشهر

  • تكرر الإصابة بالإسهال (أكثر من مرتين بالشهر)

  • الإصابة بالحصبة أو السعال الديكي عند الأطفال دون السنة

  • تكرر الإصابة بالأمراض عموما

  • الأمراض المزمنة كأمراض القلب والربو

  • عدم زيادة الوزن أو تناقص الوزن في الزيارة التالية لعيادة الطفل السليم

  • الطفل اليتيم

  • قصة عائلية للإصابة بسوء تغذية

  • التفكك العائلي

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

تمييز علامات الخطورة على النمو:

إن عوامل الخطورة تدل على زيادة احتمال تعرض الطفل لفشل النمو في المستقبل ولكن علامات الخطورة تدل على خطر مباشر لإصابة الطفل بفشل النمو وتستدعي الإحالة للاستشارة الطبية الاختصاصية. وفيما يلي أهم علامات الخطورة على فشل النمو:

  1. نقص وزن الطفل مقارنة مع وزنه في الزيارة السابقة لعيادة رعاية صحة الطفل

  2. فطام الطفل المفاجئ

  3. بطء زيادة وزن الطفل بعد إصابته بمرض شديد كسوء الامتصاص او الأمراض المزمنة

  4. طفل مصاب بأكثر من عامل خطورة لفشل النمو...الدكتور رضوان غزال MD, FAAP-جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال -Copyright ©childclinic.net - آخر تحديث 20/12/2016