سبب نقص الكالسيوم عند الاطفال و الرضع

سبب نقص الكالسيوم عند الاطفال و الرضع

إعلان Advertisement

سبب نقص الكالسيوم عند الاطفال و الرضع

سبب نقص كالسيوم الدم عند الطفل و الرضيع

 Hypocalcemia in children

هبوط و نقصان كلس الدم للاطفال

 

يتم الحفاظ على تركيز كالسيوم المصل في السائل خارج الخلوي بواسطة هرمون جارات الدرق PHT، والذي يعمل على الكلية والعظام، بواسطة 25،1 دي هيدروكسي الفيتامين د، والذي يعمل على الأمعاء والعظام. حوالي 50% من الكالسيوم يكون في شكل مشرد مهم بيولوجياً 40% مرتبط بالبروتين(بشكل أساسي الألبومين) و10% مركب مع الصواعد (البيكربونات، السيترات، الفوسفات، واللاكتات). إن نقص كالسيوم الدم الخفيف يكون عادة لا عرضياً. تشمل أعراض وعلامات نقص كالسيوم الدم الأشد المذل في الأطراف، علامة شفوستيك، علامو تروسو، المعص أو التشنج العضلي، تشنج الحنجرة، التكزز، والاختلاجات. تضم التظاهرات القلبية تطاول الوصلة QT، والذي قد يترقى لحصار القلب .

 

و فيما يلي اهم اسباب نقص الكالسيوم عند الاطفال و الرضع :

1- تتأثر مستويات الكالسيوم بمستويات ألبومين المصل وبالـPH. إن انخفاض ألبومين المصل سوف يؤدي لانخفاض كالسيوم المصل الكلي، وسوف يخفض الـPH الحامضي الرابط البروتيني للكالسيوم وبذا تزداد مستويات الكالسيوم المشرد. من الهام معرفة مستوى الكالسيوم المشرد. في حال لم يكن هذا الاحتبار متوفراً(الكالسيوم المشرد)، فلكي نصحح النقص في الكالسيوم بما يتلاءم مع نقص ألبومين الدم، فيجب إضافة 0،2 ملمول/ل(0،8 ملغ/دل) من الكالسيوم إلى مستوى الكالسيوم الكلي لكل هبوط مقداره 1غ/دل في ألبومين المصل حتى الوصول للرقم الطبيعي (للألبومين)4غ/دل. بشكل مشابه، لكل نقص في PH الدم مقداره 0،1 يرتفع الكالسيوم المشرد بمقدار 0،05 ملمول/ل. على كل، هذه التصحيحات تعوض بشكل سيئ مستوى الكالسيوم المشرد .

2- إن حالات نقص ألبومين الدم تؤدي إلى انخفاض مستوى كالسيوم المصل. إن الكالسيوم المشرد والذي هو المستوى الهام بيولوجياً يكون عادة طبيعياً، ولكن يجب أن يتم إثباته. تشمل الأسباب الداء الكبدي، الاعتلال المعوي المضيع للبروتين والتناذر النفروزي .

3- تترافق الصدمة بالذيفان الداخلي مع نقص كالسيوم الدم، بالرغم من أن الآلية غير معروفة. قد يحدث نقص كالسيوم الدم أيضاً في حالة التصحيح السريع أو التصحيح المفرط للحماض .

4- إن عدم تنسج أو نقص تنسج جارات الدرق غالباً يترافق مع تناذر دي جورج/الشراعي الوجهي القلبي velocardiofacial . نجد لدى العديد من الأطفال نقص كالسيوم  الدم العابر الوليدي؛ على كل، قد يعاود نقص كالسيوم الدم في الحياة بشكل متأخر. تشمل الشذوذات المرافقة عيوب الجذع المخروطي للقلب، القصور الشراعي البلعومي الحنك المشقوق، الشذوذات الكلوية، وعدم تصنع التيموس الجزئي وحتى الكامل مع شدات مختلفة من العوز المناعي .

5- يعتبر قصور جارات الدرق الجراحي اختلاط لاستئصال الدرق. قد يحدث هذا حتى في حال إيجاد الغدد وتركها في مكانها غير مخربة .

6- يترافق قصور جارات الدرق المناعي الذاتي عادة مع الاضطرابات المناعية الذاتية الأخرى مثل داء أديسون وداء المبيضات الجلدي المخاطي المزمن. الترافقات الأخرى بما في ذلك البهق، الحاصة البقعية، فقر الدم الوبيل، وسوء الامتصاص قد لا تتظاهر حتى الكهولة. توجد الأضداد المضادة لجارات الدرق .

7- قد يسبب فرط نشاط الدرق الوالدي أثناء الحمل لتقص كالسيوم الدم الوليدي العابر. قد يستمر لأسابيع أو أشهر. الأعراض مثل التكزز قد تتأخر، خاصة لدى الرضع ذوي الإرضاع الوالدي .

8- يحدث عوز الفيتامين د في الرضع السود ذوي الإرضاع الوالدي والذين يعيشون في مناطق تقل فيها أشعة الشمس. يمكن أيضاً أن يحدث لدى الرضع الذين يغذون بحليب البقر الغير مقوى. التعرض الغير مناسب للأشعة فوق البنفسجية وخاصة لدى الأطفال سود البشرة يمكنه أيضاً أن يسبب عوز الفيتامين د. يمكن أن يشاهد الامتصاص الغير مناسب للفيتامين د أو الكالسيوم في الأمراض مثل الداء الزلاقي، الداء الكبدي بما في ذلك التشمع الصفراوي، والداء الكيسي الليفي. يتدخل الفينوباربيتال والفينتوئين باستقلاب الفيتامين د يسبب القصور الكلوي أيضاً تناقص تركيب الفيتامين د. تضم التظاهرات السريرية لعوز الفيتامين د الكساح، والذي يحدث كنتيجة لمحاولة الجسم للحفاظ على مستويات كالسيوم المصل .

9-  (الكساح المقاوم للفيتامين د ) نمط I يتواجد عادة بين عمر 3-6أشهر في الأطفال الذيت يتلقون كميات مناسبة من الفيتامين د. يعتقد أن السبب هو تناقص فعالية خميرة 25-هي-هيدروكسي -1- إلفا هيدروكسيلاز، والذي يسبب تناقص المستويات المصلية للـ 25,1 - دي هيدروكسي الفيتامين د . تتزايد الفوسفتاز القلوية والـ PIH , ويتناقص فوسفور المصل .

10- في حالة قصور جارات الدرق الكاذب (الحثل العظمي الوراثي لألبرايت ) , تكون الغدد جارات الدرق طبيعية أو حتى مفرطة التصنيع . تكون مستويات الـ PTH طبيعية أو مرتفعة , على كل , هناك مقاومة محيطية للـ PTH . يترافق هذا التناذر مع التكزز ونمط ظاهري مميز مؤلف من أصابع قصيرة شذوذات هيكلية , قامة قصيرة ,وتخلف عقلي متوسط .

11- قد يترافق فرط فوسفات الدم مع القصور الكلوي . يمكن أن يحدث بشكل ثانوي للتخرب الخلوي السريع والعائد للمعالجة الكيماوية (تناذر الانحلال الورمي ) . الرض الذي يؤدي لانحلال العضلات المخططة يسبب تحرر الفوسفور الخلوي . قد يكون سبب فرط الفوسفاتيمية الفوسفور الخارجي المنشأ على شكل ملينات والرخصات .

12- يسبب التهاب البنكرياس تحرر الليباز البنكرياسي , والذي يسبب تنكس الشحم الثربي وارتباط الكالسيوم إلى البريتوان .

13- قد يحدث تناذر العظم الجائع خلال المعالجة البدئية لتصحيح فرط نشاط جارات الدرق المزمن , والذي يقود للهبوط المفاجىء في مستويات الكالسيوم والفوسفور . يتم امتصاص الكالسيوم والفوسفور بسرعة إلى العظام المزال تمعدنها بشدة .

14- إن الكساح المعمد على الفيتامين د (النمط II ) هو اضطراب وراثي يعود لعيب في المستقبلات , مما يسبب نقص كالسيوم الدم بالرغم من المستويات المرتفعة للـ 25,1 دي هيدروكسي الفيتامين د .

15- يمكن أن يحدث نقص كالسيوم الدم في حالة القلاء أو التصحيح السريع أو التصحيح المفرط للحماض .

16- يرافق نقص مغنيزيوم الدم مع نقص كالسيوم الدم وقد يعود لتناقص الامتصاص (تناذرات سوء الامتصاص ) أو الوراد . إن نقص مغنزيوم  الدم العائلي مع نقص الكالسيوم الثانوي يظهر عادة بين الأسابيع الثاني والسادس للحياة . يمكن للمعالجة بالأمينوغليكوزيدات أن تسبب زيادة الخسارات البولية للمغنزيوم . قد يكون الـ PTH طبيعياً أو منخفضاً ...الدكتور رضوان غزال - مصدر المعلومات :pediatric making decision 2011 - آخر تحديث 15/8/2017