التنميط النووي الطيفي والـ FISH عديد الألوان

التنميط النووي الطيفي والـ FISH عديد الألوان

إعلان Advertisement

التهجين الموضعي المتألق عديد الألوان

تحديد الكروموسومات الطيفي في علم الوراثة

 

Sunscreens/"]SPE[/a]CTRAL KARYOTYPING AND MULTICOLOR FISH

 

مكنت هذه الطرق من تجاوز محدودية الـ CGH في كشف المرتبات الصبغية المتوازنة عبر تلوين كل الصبغيات بعدة ألوان وبتهجين واحد فقط.

 

التحليل الصبغي الطيفي (SKY ) و FISH عديد الألوان(M-FISH ):

 هي طرائق وراثية خلوية جزيئية تمكننا من التعرف على المراتبات المتوازنة.

يتم في كلا هاتين الطريقتين وسم كل صبغي طور تالي مفروش بلون خاص مما يسمح برؤية متواقتة لكامل منظومة الصبغيات.

نستعمل أربعة وعشرين مسباراً ملوناً للصبغيات وخمسة ملونات تألقية على شكل توليفة مما يؤدي إلى مخطط توسيمي توليفي الذي يوسم وبشكل فريد كلاً من الصبغيات الجسدية الـ 22 والـ X والـ Y.

 

FISH عديد الألوان(M-FISH ):

يتطلب استخدام أرتال من المراشح النوعية لكل من الملونات التألقية الخمسة.

 

تحليل الصبغيات الطيفي(SKY ):

يستخدم المقياس الطيفي ومقياس التداخل لتقييم طرز إصدار التألق .

تسمح هذه الطرائق بالتعرف على:

1-    المراتبات المعقدة

2-    الإزفاءات الصغيرة

3-    الصبغيات الواسمةmarker chromosomes

 

مساوىء التحليل الصبغي الطيفي (SKY ) و FISH عديد الألوان(M-FISH ):

تشمل المساوىء عدم القدرة على التعرف على الخبنات الصغيرة داخل الصبغية أو الترفيلات والانقلابات حول وجنيب المركزية.

  

الدكتور رضوان غزال MD, FAAP- مصدر المعلومات : كتاب نلسون طب الاطفال 2016- آخر تحديث 18/1/2018

 

 

 

إعلان Advertisement