التشويهات
أنت تتصفح معلومات طبية موثوقة تتوافق مع معايير مؤسسة الصحة على الإنترنت لضمان تقديم معلومات صحية موثوقة, تحقق هنا.
مؤسسة الصحة على الإنترنت HON

التشويهات

إعلان Advertisement

التشويهات

Deformations

 

ماهي التشويهات:

هي تبدل في شكل أو بنيان جزء تمايز بشكل سوي. تكتنف معظم التشويهات الجهاز الهيكلي العضلي ومن المحتمل تسببها من القولبة Molding داخل الرحم.

الضغط المنتج لمثل هذه القولبة قد يكون:

1-داخلي المنشأ، نتيجة عدم التوازن العصبي العضلي داخل الجنين.

2-خارجي المنشأ، تالي للازدحام الجنيني.

 في أي من الحالات، تؤدي نقص قدرة الجنين على الركل إلى نقص حركة الجنين، وهي عامل مهم في تطور الجهاز الهيكلي العضلي، خاصة بالنسبة لتطور سوي للمفصل.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يحدث تشويه وضعي صارخ لأي جزء من الجسم عندما لايقدر الجنين على تغيير وضعه وهكذا يتبدل الاتجاه الموجه للقوى الكامنة التشويه.

تشوه مشتق من منشأ داخلي:

يحدث تشوه مشتق من منشأ داخلي ذو البدء قبل الولادي في اضطرابات تكتنف تنكس العضل، مثل متلازمة الحثل العضلي التأتري لستاينر، واضطرابات تشمل العصبونات المحركة، مثل داء وردينغ – هوفمان.

 

 عيوب تطور الحهاز العصبي المركزيCNS:

هي الأسباب الأكثر شيوعاً للتشويهات الوضعية ويجب أخذها بعين الاعتبار بجدية، في كل وقت يعتقد فيه أن العيب البنياني مشتق من منشأ داخلي.

تشوه مشتق من منشأ خارجي:

الازدحام الجنيني:

هو السبب الأكثر شيوعاً للتشويه ذي البدء قبل الولادي المشتق من منشأ خارجي، هو ناجم عادة عن نقص حجم الصاء amniotic fluid، وهي حالة تحدث عادة بشكل طبيعي خلال الأسابيع الأخيرة من الحمل عندما يخضع الجنين لنمو شديد السرعة، وفي حالة الخروس.

رغم ذلك، يحدث أيضاً بشكل شاذ بسبب نقص النتاج البولي الجنيني والتسريب المزمن لسائل السلى.

تشمل العوامل الأخرى الخارجية المنشأ المرافقة لتطور التشويهات، المجيء المقعدي وشكل الجوف السلوي amniotic cavity.

المجيء المقعدي:

عندما يكون الجنين بوضع مقعدي، فقد تكون ساقاه عالقتين بين الجسم وجدار الرحم ويكون الجنين غير قادر على الركل بشكل مثالي في هذا الوضع ويزداد وقوع التشويهات بعشرة أضعاف.

شكل الجوف السلوي:

إن شكل الجوف السلوي الذي يملك تأثيراً عميقاً على شكل الجنين المضطجع فيه يتأثر بالعديد من العوامل بما فيها:

1-شكل الرحم

2-حجم الصاء

3-حجم وشكل الجنين

4-وجود أكثر من جنين

5-موضع انغراس المشيمة

6-وجود أورام رحم

7-شكل جوف البطن المتأثر بالحوض

8-الطنف العجزي

9-الأعضاء البطنية المجاورة

10- متانة عضلات البطن.

إن أكثر ما يشاهد من تشويهات الوضع تواتراً هي الأشكال المختلفة لحنف القدم وخلع الورك الولادي.

إن معظم الأطفال عدا هذه التشويهات هم  أسوياء بالكامل ويكون إنذارهم ممتازاً. يحدث التصحيح عادة عفوياً.

رغم ذلك، إن الإدراك بأن العيب البنياني يمثل تشويهاً، لا يستلزم دائما ازدحاماً جنينياً، ويجب أن تؤدي إلى الاهتمام الدقيق بالاحتمالات السببية الأخرى التي قد تملك أهمية كبيرة للطفل.

مثال:

يمكن لنقص حركة الجنين أن تكون ثانوية لشذوذات عصبية جدية، يجب أن تنبه التقفعات المفصلية المتعددة الطبيب إلى احتمال التشوه في تطور CNS.

التشويهات الناجمة عن الازدحام الفيزيولوجي:

رغم أن لدى خلع الورك الولادي والحنف اختطار رجعة 3 – 5%، فإن معظم التشويهات تكون نتيجة الازدحام الفيزيولوجي وتملك اختطار رجعة أخفض.

التشويهات الناجمة عن الازدحام المرضي:

مثل أورام أو تشوه الرحم تملك اختطار رجعة أعلى كثيراً ما لم تتبدل العوامل المؤدية إلى الازدحام قبل الحمول التالية.

التشويهات الناجمة عن تشوه مستبطن:

مثل عدم تكون الكلية تملك اختطار رجعة شبيهاً بذلك الذي للتشوه المستبطن.

 

 

الدكتور رضوان غزال MD, FAAP- مصدر المعلومات : كتاب نلسون طب الاطفال 2016- آخر تحديث 18/1/2018 

 

 

إعلان Advertisement