التسمم الغذائي بالعنقوديات

التسمم الغذائي بالعنقوديات

إعلان Advertisement

التسمم الغذائي بالعنقوديات

Staphylococcal Food Poisoning

تسمم غذائي بالبكتيريا العنقودية

 

 

ما هو التسمم الغذائي بالعنقوديات او البكتيريا العنقودية :

إن الذيفانات المعوية المنتجة من قبل أنواع العنقوديات المذهبة، ونادرا العنقوديات البشروية، تقلد أعراض التسمم الغذائي بالعنقوديات.

من بين الثمانية ذيفانات المعوية، المتميزة مناعيا، والثابتة بالحرارة (A,B,C,1-3,D,E,F) فإن الذيفانين وD هما الأشيع في الولايات المتحدة. الذيفان المعويF والذي يعتبر مماثلا للذيفان المترافق مع تناذر الصدمة السمية، لم يتم الكشف بأن له علاقة بتفشيات التسمم الغذائي.

 

عدوى و طريق حدوث التسمم الغذائي بالعنقوديات او البكتيريا العنقودية :

سبب المرض هو ابتلاع الطعام الحاوي على الذيفان المعوي العنقودي.

إن الأغذي التي غالبا ما تكون متهمة هي تلك التي تكون بتماس مع أيدي معدي الطعام، مع إما الطبخ اللاحق او التسخين أو التبريد الغير ملائمين، مثل الكوستر، الفطائر باللحم، الصلاطات، الساندويتشات، لحم الدجاج، شرائح اللحم، ومنتجات اللحم.

عندما تبقى هذه الأطعمة بحرارة الغرفة لعدة ساعات قبل تناولها، فإن العنقوديات المنتجة للذيفان تتضاعف وتنتج الذيفان الثابت بالحرارة.

قد تكون منشأ هذه العضيات من الجسم البشري من الضائعات القيحية من أصبع أو عين مخموجة، خراجات، الاندفاعات الوجهية الشبيهة بالعد، مفرزات البلعوم الأنفي، أو من الجلد السليم ظاهريا، أو أقل شيوعا، من منشأ بقري مثل الحليب الملوث، أو منتجات الحليب خاصة الجبن.

دور الحضانة: من 30 دقيقة وحتى8ساعات، عادة 2-4 ساعات....الدكتور رضوان غزال MD, FAAP- آخر تحديث10.11.2018  - مصدر المعلومات : redbook 2016 

انظر ايضاً :

اعراض التسمم الغذائي بالبكتيريا العنقودية

تشخيص التسمم الغذائي بالبكتيريا العنقودية

علاج التسمم الغذائي بالبكتيريا العنقودية

إعلان Advertisement