الأشخاص المعرضون للإصابة بمرض الكريات الحبيبية البشرية ايرليخيوزس

الأشخاص المعرضون للإصابة بمرض الكريات الحبيبية البشرية ايرليخيوزس

إعلان Advertisement

الأشخاص المعرضون للإصابة بمرض الكريات الحبيبية البشرية ايرليخيوزس

   Affected Populations by Human Granulocytic Ehrlichiosis

 

 

الأشخاص المعرضون للإصابة بالمرض

حتى وقت قريب، كان يعرف المرض  أساسا كأمراض بيطرية.

 ومع ذلك،هناك نوعان من العدوى وجدت في البشر:

 

 مرض الكريات الحبيبية البشرية أيرليخيوزس  (HGE)

 ومرض  أيرليخيوزس  الوحيدي البشري  (HME).

 تم تميز المرض لأول مرة في الولايات المتحدة في عام 1986، ويعتبر المرض من الأمراض الحيوانية المنشأ (أمراض خاصة بالحيوانات التي يمكن نقلها للإنسان في ظل الظروف الطبيعية)، وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.

على الرغم من أن العدوى بـمرض HGE  قد تحدث في أي وقت من السنة، ولكنها أكثر شيوعا خلال شهري حزيران وتموز.
 من الناحية النظرية، هذا المرض يؤثر على الذكور والإناث بنسب  متساوية.
 ومع ذلك، من الملاحظ أن  حوالي 80 %  من الأفراد المصابين  من الذكور، في حين أن نحو 20 % من الإناث.
 العدوى غالبا ما تحدث عندما يشارك الأفراد في الأنشطة الترفيهية أو المهنية التي تعرضهم لناقلات القراد.

في حالات نادرة، قد يصاب الأفراد مع HGE في وقت واحد مع مرض لايم، وهو مرض معد تسببه بكتيريا ملتوية  البورلية   بورغدورفيري.
 قد تحدث عدوى المرض لأن نسبة من قراد الغزلان في مناطق جغرافية معينة قد تكون مصابة بالعوامل البكتيرية لكل من HGE  ومرض لايم.
 في ضواحي نيويورك تبين أن من 2.2٪ إلى 26٪ من قراد غزلان كانت متأثرة بمرض  HGE  ومرض لايم.

 الدكتور رضوان غزال MD, FAAP- مصدر المعلومات - rarediseases.org- آخر تحديث 8/2/2018 

 

إعلان Advertisement