اسباب ارتفاع كريات الدم الحمراء عند الأطفال و المواليد

اسباب ارتفاع كريات الدم الحمراء عند الأطفال و المواليد

إعلان Advertisement

اسباب ارتفاع كريات الدم الحمراء عند الأطفال و المواليد

 احمرار الدم الثانوي

 Secondary Polycythemia

ارتفاع نسبة الكريات الحمر عند الأطفال و الرضع حديثي الولادة

زيادة الخضاب و الهيماتوكريت في الدم

ما هو احمرار الدم أو زيادة و كثرة الكريات الحمر عند الأطفال و حديثي الولادة :

احمرار الدم أو زيادة و كثرة الكريات الحمر عند الأطفال و حديثي الولادة هو ارتفاع تركيز الكريات الحمر في الدم بحيث يصل الهيماتركريت لأعلى من 65 %.

يوضح الجدول التالي أسباب احمرار الدم الثانوي عند حديثي الولادة و الرضع و الأطفال :

   أسباب احمرار الدم الثانوي عند الاطفال

  عند حديثي الولادة

  نقص الأكسجة

 اعتلالات الخضاب

 الهرموني

 الكاذب

- البيئة الرحمية

 - النزف التوأمي- التوأمي أو الوالدي - الجنيني

 - ولدان الامهات السكريات

 - تأخر النمو داخل الرحم 

 - تثلث الصبغيات : 21,18,13 .

 - فرط تصنع الكظر

 - الانسمام الدرقي .

 -  السكن في المرتفعات

 - الآفات القلبية الولادية

 - الآفات الرئوية

 - نقص التهوية المركزي

 

 

 

 - أنماط الخضاب عالية الإلفة للأوكسجين

 - عوز مرجعة الميتهيموغلوبين

 - التعرض المزمن لأول أوكسيد الكربون

 

 

 

 -  الأورام الخبيثة (الكبد , الكليتين , الكظر , المخيخ وغيرها  )

 - الداء الكلوي (الكيسات ,الاستسقاء الكلوي ) .

 - الآفات الكظرية (فرط التصنع المذكر , متلازمة كوشينغ )

المعالجة بالستيروئيدات البانية

 - عائلي

 - تناقص حجم البلازما .

 

 

 

 

 

 

 

أعراض و علامات و علاج احمرار الدم و كثرة الكريات الحمر عند الأطفال و حديثي الولادة :

تتضمن الأعراض السريرية عادة احمرار وجه الطفل المولود , الزرقة احمرار بياض العين والأغشية المخاطية وتبقرط الأصابع .

و حالما يرتفع الهيماتوكريت فوق الـ 65% فإن المظاهر السريرية لفرط لزوجة الدم كالصداع و فرط التوتر قد تستوجب العلاج عن الفصادة . و بالمقابل فإن زيادة الطلب على انتاج الكريات الحمر قد يسبب عوز الحديد . يمكن لفصد الدم الدوري أن يمنع أو يقلل من الأعراض , يجب أن يستبدل الدم بالبلازما أو المحلول الملحي لمنع نقص الحجم عند المرضى المعتاديم على حجوم دم عالية . ..الدكتور رضوان غزال MD, FAAP- مصدر المعلومات : كتاب نلسون طب الأطفال الطبعة 16 -جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال -Copyright ©childclinic.net - آخر تحديث 12/1/2017