وصفات لتسهيل الولادة الطبيعية

معلومات الإستشارة
رقم الإستشارة : 3169
المرسل : ام
البلد : مصر
التاريخ : 25-05-2017
مرات القراءة : 326
معلومات الطفل
اسم الطفل : جنين
تاريخ ولادته : 1/1/2018
عمره : 000
جنسه : ذكر
محيط رأسه : 000
الوزن الحالي : 000
وزن الطفل عند الولادة : 000
طوله : 000
تغذيته : حليب الأم
معلومات إضافية
تغذية إضافية : -
سوابق هامة : -
سوابق عائلية : -

نص الإستشارة

نصائح و وصفات لتسهيل الولادة الطبيعية للحامل

رد الطبيب

نصائح و وصفات لتسهيل الولادة


 


ارشادات الولادة الطبيعية السهلة

تخفيف آلام المخاض و الولادة بطرق طبيعية

كيف تكون ولادتي سهلة بدون ألم

 

تخاف بعض الامهات من الولادة الطبيعية الاولى ...

خاصةً اذا استمعت لاحدى قصص إحدى الولادات الصعبة

و لكن الحقيقة ان الولادة الطبيعية عملية طبيعية تتم بسلاسة و بعض الالم في اكثر الحالات

و تنسى الام اي معاناة خلال الحمل والولادة بمجرد مشاهدة طفلها للمرة الاولى..

و فيما يلي مجموعة من النصائح للأم الحامل من أجل تسهيل الولادة الطبيعية يمكن اتباعها قبل موعد الولادة:

 

حافظي على لياقتك Keep Fit:

النساء الحوامل اللواتي يبقين على لياقتهن الجسدية خلال الحمل و في الشكل يميلن إلى أن يكون لديهن مخاض أقصر. و اللياقة البدنية تحسن القدرة على التحمل، و إذا كنت أكثر قدرة على تحمل المخاض ، و ستكونين في نهاية المطاف بحاجة أقل إلى أي تدخل طبي. و المشي، و السباحة، و ممارسة تمارين مرحلة ما قبل الولادة و خلال فترة الحمل بعد الحصول على اذن من الطبيب أو القابلة ستحسن من الاستعداد للولادة عند الحامل.

 

احضري دورة خاصة عن الولادة خلال الحمل Take a Childbirth Class:

إن تعريف نفسك بمراحل الولادة وممارسة تدابير الراحة قبل الحدث الكبير سوف يساعدك على الشعور بالقلق بشكل أقل مما يمكن أن يحدث لك و ذلك يجعل المخاض أسهل. و ابحثي عن صفوف خاصة بتحضير الحوامل للولادة بالطريقة الصحيحة الولادة، و افضلها البحث عن فئة صغيرة مع أقل من عشرة حوامل مثلاً ، و مدربة معتمدة من الصحة الحكومية.

 

احصلي على دعم جيد من زوجك أو من صديقة او قريبة :

من المرجح أن يكون زوجك بجانبك في جميع مراحل الولادة ، ولكنك قد ترغبين في الحصول على مساعدة إضافية. ووفقا لتحليل التجارب السريرية المنشورة في المجلة الأمريكية لأمراض النساء والتوليد، فإن النساء اللواتي تلقين رعاية و دعم مستمرين من قبل مدربة او صديقة او قريبة تدربت على دعم الأم المقبلة على اللوادة و زوجها , كن بحاجة أقل بنسبة 50 في المائة لللوادة القيصرية و 30 في المائة أقل حاجةً إلى علاج الألم، و كانت مدة المخاض عندهن أقصر بمعدل 25 في المئة أقصر من أولئك اللواتي لم يحصلن على هذه الرعاية. ناقشي الحصول على دعم قبل و خلال المخاض و الولادة مع طبيبك أو مقدم الرعاية: يجب أن تكون أنت و هي على حد سواء مرتاحتين لبعضكما.


اشغلي نفسك بأشياء مفيدة خلال نوب التوتر :

بالنسبة للأم اللتي ستجنب لأول مرة ، فإن المخاض النشط يستمر في المتوسط ​​من 12 إلى 14 ساعة. و بعد أن تبدأ الانقباضات في الرحم و تخبري الطبيب بها و يقول لك أن أمامك حوالي 10 ساعات للولادة فإنك سوف تشعرين بآلام الطلق والمخاض في أسفل الظهر أو تشنجات أسفل البطن - و في محاولة للحفاظ على الهدوء،  :إذا بدأت بالقلق من البداية، قومي بعد الانقباضات، و التنفس بعمق خلال كل نوبة وجع، و عليك إشغال نفسك بشيء مفيد مريح : مثل :قراءة القرآن , المشي، عمل دوش دافئ، أو تناول قطعة حلوة صغيرة و أي شيء مريح سوف يساعدك في سرعة مرور الوقت و تخفيف الألم.

تناولي الطعام المغذي المفيد :

يعتبر تناول وجبة خفيفة في المراحل المبكرة من الولادة قبل ان تغادري المنزل سوف تساعدك على الحفاظ على مستوى الطاقة الجيدة الخاصة بك. و لكن تجنبي الأطعمة الدهنية أو صعبة الهضم، لأن المعدة الممتلئة كثيراً جداً يمكن أن تجعلك تشعرين بالغثيان و قد تسبب القيء خلال مراحل اللوادة و المخاض .كما أن تقلصات العضلات والتنفس السريع أثناء المخاض يمكن أن يسبب لك أيضا فقدان السوائل بسرعة.و كشفت دراسة حديثة من جامعة كاليفورنيا في إيرفين أن مضاعفة المعدل الذي يتم فيه إعطاء السوائل عن طريق الوريد يمكن أن تقصر الولادة و المخاض لأكثر من ساعة. وبالإضافة إلى ذلك، كانت المدة اللازمة لأنهاء الولادة نصف المدة المتوقع لها تستمر و هي عادة فترة أطول من 12 ساعة، .و شرب الماء النقي أثناء العمل في المنزل، وبمجرد وصولك إلى المستشفى، سيقوم مقدمي الرعاية بسؤالك كلما شعرت بالجفاف.

 

خذي حماماً أو دوش قبل الولادة الطبيعية :

يمكن أن يسبب الألم توتر العضلات في جميع أنحاء الجسم، مما يخلق لك مزيدا من الانزعاج". "و إن دوش دافئ يمكن أن يخفف تشنج و توتر العضلات قبل الولادة". و يمكن ان يقوم احدهم بإجراء تدليك للظهر لك و هذا يخفف التشنجات أيضاً , و يمكن القيم بالدوش في اي مرحلة من مراحل الولادة إذا سمح الطبيبة بذلك.
 

الجلوس و الاسترخاء في حوض ماء دافئ او البانيو :

الجلوس و الاسترخاء في حوض ماء دافئ او البانيو في بدء المخاض و الولادة يخفف التقلصات المؤلمة و يرخي العضلات , و في بعض الحالات أدى الى ألغاء التخدير القطني بإبرة الظهر و تمت الولادة بشكل طبيعي.

 

الحصول التدليك و المساج يسهل الولادة:

في دراسة أجريت في معهد بحوث اللمس في كلية الطب بجامعة ميامي، أفادت النساء اللواتي تلقين التدليك من الزوج أو جدة الطفل بأنهن يشعرن بألم أقل و قلق أقل أثناء الولادة أكثر من اللواتي لم يحصلن على التدليك. "عندما تحفز منطقة في الألم، سواء مع الضغط أو الحرارة، يمكنك تخفيف رسائل الألم المرسلة إلى الدماغ"، . قد تحتاجين إلى فرك الكتف أو الرقبة في ساعات الولادة و المخاض الأولى، ثم الضغط الثابت على أسفل الظهر خلال مرحلة الانتقال المكثفة. وعلى نفس المنوال، و قد تكون هناك أوقات عندما لا تريدين فيها لأحد أن يلمسك و هذا طبيعي.

 

لا تستلقي و لا تنامي كثيراً قبل الولادة :

البقاء في وضع الوقوف و المشي في مرحلة الولادة و المخاض يجعل الجاذبية تعمل لصالحك و تسهل الولادة: فرأس الطفل يسبب الضغط على عنق الرحم الخاص بك و هذا الضغط سيساعد على اتساع عنق الرحم الذي يسهل و يسرع الولادة. و يمكنك محاولة و تجربة القيام بمجموعة متنوعة من التمارين أيضاً :  الوقوف ثم  الركوع، أو القرفصاء و هكذا- يمكن أن تقلل هذه التمارين من الانزعاج وتسهل و تعجل الولادة  و الحركة تساعد على توسيع الحوض الخاص بك، والسماح لرأس الطفل أن تمر من خلال عنق الرحم.

 

تقبلي أي دواء تصفه طبيبة التوليد لك :

إذا كنت في مرحلة الولادة و المخاض النشط و كان عنق الرحم متوسعا لأكثر من 3 سنتيمترات ، فإن إبرة الظهر أو ابرة التخدير مثلاً إذا وصفها الطبيب لن تؤدي إلى إطالة فترة الولادة بشكل كبير أو تزيد من فرصة إجراء العملية القيصرية لك . ففي بعض الحالات فإن حقن المخدر في المسافة خارج الحبل الشوكي يمكن أن يسرع استرخاء العضلات و يخفف الألم.و تأكدي أن القليل من هذا الدواء يصل إلى طفلك، لأن المخدرات تضعف قبل الوصول إلى المشيمة. و هناك مسكنات تعطى لبعض الحوامل لتسهيل الولادة مثل بيوتورفانول، تعطى عن طريق الوريد. و هذه المسكنات لا تزيل الألم تماماً، ولكنها تجعل الألم باهتاً او خفيفاً.

 

التنفس العميق البطيء المستمر يسهل الولادة و المخاض :

التنفس المتناسقيساعدك على التركيز على أشياء أخرى أثناء الانقباضات، مع أخذ التنفس البطيء بين التشنجات الشديدة سيساعدك هذا أيضا على الاسترخاء و الراحة . و خلال اللوادة و المخاض يمكنك الاستفادة من أي استراتيجيات الاسترخاء التي تساعدك في الحياة اليومية - مثل التنفس العميق، أو تصور مكانك المفضل، أو الاستماع إلى القرآن. و قبل كل شيء، تذكري دوماً أن الولادة و المخاض سينتهيان نهاية المطاف. وهذا يشير إلى بداية حياة جديدة لك و لطفلك و أنك ستصبحين أماً خلال لحظات و هذا لوحده سبب كافي لتحمل آلام الولادة و المخاض كتجربة فريدة.الدكتور رضوان غزال- مصدر المعلومات : بتصرف عن April 2001 issue of Parents magazine - آخر تحديث 25/5/2017.