لماذا يشعر الطفل بالبرد عند ارتفاع حرارته؟

معلومات الإستشارة
رقم الإستشارة : 9034
المرسل : مامي
البلد : السعودية
التاريخ : 19-02-2022
مرات القراءة : 482
معلومات الطفل
اسم الطفل : أنس
تاريخ ولادته : ٢٠١٠ شهر ٣
عمره : ١٢ سنة
جنسه : ذكر
محيط رأسه : .
الوزن الحالي : ٤٥
وزن الطفل عند الولادة : ٢كيلو ٧٠٠غرام
طوله : ١٥٤
تغذيته : حليب صناعي
معلومات إضافية
تغذية إضافية :
سوابق هامة :
سوابق عائلية :

نص الإستشارة

ارتفاع بالحراره ورعشه بالبرد
ذهبنا به لطبيب اعطاه مغذي ومضاد حيوي وخافض حراره
كما اجرى له تحليل لدم واخبرنا بانه لديه التهاب بكتيري ماهذا الالتهاب وماهو علاجه وهل هو خطير ومعدي

رد الطبيب

لماذا يشعر الطفل بالبرد عند ارتفاع حرارته؟


السلام عليكم

طالما أن طبيب الاطفال وصف دواء ليتم أخذه في المنزل فالالتهاب ليس خطيراً

و لا يمكن معرفة نوع الالتهاب إلا بفحص الطفل 

و قد يكو نلدى الطفل التهاب بلعوم او في مكان آخر 

و قد يكون بروتين الالتهاب CRP مرتفع في الدم 

و افضل مراجعة طبيب الاطفال بعد 24 ساعة في حال عدم نزول حرارة الطفل 

و كذلك إجراء فحص كورونا

و بشكل عام :

لماذا عندما نشعر بالحمى ، غالبًا ما نصاب بقشعريرة؟


قد يتبادر للذهن أنه عندما ترتفع درجة حرارة الجسم ، فيجب أن نشعر بالدفء وليس البرودة !

قشعريرة البرد هي في الواقع خطوة في العملية التي يستخدمها جهازك المناعي لمحاربة الجراثيم او الفيروسات التي تسبب لك المرض.

تتكاثر الفيروسات والبكتيريا بشكل أبطأ فوق 37 درجة ، وهو متوسط ​​درجة حرارة جسم الإنسان.

من خلال رفع درجة حرارة الجسم ، يقوم جهاز المناعة لدينا بمحاولة وقف نمو الفيروس أو البكتيريا.

يبدأ نظام المناعة لدينا عمله بإخبار الدماغ أننا بحاجة إلى رفع درجة حرارة الجسم إلى درجة حرارة أعلى.

بمجرد ضبط درجة الحرارة المرتفعة ، يبدأ جسمك في العمل على زيادة درجة حرارته.

ستشعر بالبرد لأنك الآن في درجة حرارة أقل مما يعتقد عقلك أنه يجب أن تكون كذلك ، لذا سيبدأ جسمك في الارتعاش من أجل توليد الحرارة ورفع درجة حرارتك.و هذا الارتعاش هو القشعريرة.

ما الذي يسبب الحمى خلال المرض ؟


تعتبر الحمى المرتفعة 38 درجة وما فوق (للرضع 38.5 درجة وما فوق.)

قد تكون بعض أسباب الحمى نزلات البرد أو الأنفلونزا أو عدوى الأذن أو الجيوب الأنفية أو التهاب الشعب الهوائية أو الالتهاب الرئوي.

يمكن أن تسبب أمراض المناعة الذاتية الحمى وكذلك بعض الأدوية.

قد يصاب الأطفال بالحمى بعد التطعيم.

أيضًا ، اعتمادًا على سبب مرضك ، هناك العديد من المتغيرات التي تحدد طول الحمى ومدى ارتفاعها.

قد تشمل الأعراض التي قد تشعر بها مع الحمى الشعور بالضعف أو الشعور بالدوخة أو فقدان الشهية أو آلام العضلات أو الغثيان.

ماذا أفعل في المنزل في حالات ارتفاع الحرارة؟


تنخفض معظم الحمى من تلقاء نفسها.

يجب الحصول على الكثير من الراحة.

يعمل جسمك بجد داخليًا لمحاربة الفيروس أو العدوى البكتيرية.

اشرب الكثير من السوائل لتجنب الجفاف.

تناول الباراسيتامول أو الإيبوبروفين.

قد يكون وضع منشفة باردة على الجبهة أو مؤخرة العنق مهدئًا و لمنه لن يخفض الحرارة الداخلية.

متى يجب مراجعة طبيب الاطفال؟


  1. عندما تكون الحمى مصحوبة بأعراض أخرى مثل :

  2. ضيق التنفس ، والتعب الشديد ، والصداع ، والطفح الجلدي ، وتيبس الرقبة ، وتورم المفاصل ، أو آلام في البطن. ارتفاع درجة الحرارة أو استمرارها لأكثر من يومين أو ثلاثة أيام.

  3. إذا كنت قد عانيت من مشاكل طبية ثم ارتفعت درجة الحرارة


و أرجو زيارة صفحة اسباب ارتفاع حرارة الطفل هنا