طفلي ينام في النهار ويسهر الليل: 3 أسباب

معلومات الإستشارة
رقم الإستشارة : 10226
المرسل : محمد
البلد : السعودية
التاريخ : 1-10-2023
مرات القراءة : 947
معلومات الطفل
اسم الطفل : ك
تاريخ ولادته : 1/9/2021
عمره : سنتين
جنسه : ذكر
محيط رأسه : 47
الوزن الحالي : 11
وزن الطفل عند الولادة : 3
طوله : 74
تغذيته : حليب الأم
معلومات إضافية
تغذية إضافية : -
سوابق هامة : -
سوابق عائلية : -

نص الإستشارة

طفلي ينام في النهار ويسهر الليل: 3 أسباب, لماذا الطفل ينام في النهار ويستيقظ في الليل؟
كيف اجعل طفلي ينام ليلا وليس نهارا؟ كم يجب ان ينام الطفل في النهار؟ هل النوم في النهار مفيد للاطفال؟ متى يكون نوم الرضيع غير طبيعي؟

رد الطبيب

طفلي ينام في النهار ويسهر الليل: 3 أسباب


السلام عليكم

هناك ثلاث حالات أو اسباب لحالة نوم الطفل في النهار وسهره في الليل:


  1. خلال الأشهر الأولى بعد الولادة: وهو أمر طبيعي و مؤقت عند الرضع الصغار

  2. عند الطفل الرضيع المريض: وهو أمر طبيعي و مؤقت

  3. عند الطفل الكبير بسبب خلل نظام النوم: وهو أمر يحتاج للتدخل, كان يأخذ الطفل قيلولة طويلة متأخرى فترة العصر او مساء, أو بسبب استخدام الموبايل قبل النوم لفترة طويلة


وبشكل عام:

هناك عدة أسباب محتملة لنوم طفلك في النهار وسهره الليل، منها:

Helping Babies Sleep Safely | CDC


  • اضطرابات النوم: يمكن أن تتسبب بعض اضطرابات النوم، مثل متلازمة انقطاع التنفس أثناء النوم (بسبب تضخم اللوز أو اللحميات)، في صعوبة نوم الطفل ليلاً.

  • التعرض لأشعة الشمس: يمكن أن يؤدي التعرض لأشعة الشمس خلال النهار إلى جعل الطفل أكثر نشاطًا في المساء.

  • الجدول الزمني غير المنتظم: يمكن أن يؤدي الجدول الزمني غير المنتظم، مثل السفر أو تغيير التوقيت، إلى إرباك دورة النوم والاستيقاظ للطفل.

  • العوامل البيئية: يمكن أن تتسبب بعض العوامل البيئية، مثل الضوضاء أو الضوء أو درجة الحرارة، في صعوبة نوم الطفل ليلاً.

  • العوامل النفسية: يمكن أن تتسبب بعض العوامل النفسية، مثل القلق أو التوتر، في صعوبة نوم الطفل ليلاً.


إذا كنت قلقًا بشأن نوم طفلك، فمن المهم استشارة الطبيب. يمكن للطبيب تقييم حالة الطفل وتقديم النصائح والتوصيات المناسبة.

فيما يلي بعض النصائح التي قد تساعد في مساعدة طفلك على النوم ليلاً:


  • الحفاظ على جدول نوم منتظم: اجعل طفلك ينام وينام في نفس الوقت كل يوم، حتى في عطلات نهاية الأسبوع.

  • إنشاء روتين نوم: اتبع روتينًا مهدئًا قبل النوم، مثل قراءة القصص أو الغناء.

  • اجعل غرفة النوم مظلمة وهادئة وباردة: تساعد هذه العوامل على تحفيز إنتاج الميلاتونين، وهو هرمون ينظم النوم.

  • تجنب الكافيين والسكر قبل النوم: يمكن أن تجعل هذه المواد طفلك أكثر نشاطًا.

  • تأكد من أن طفلك يمارس الرياضة بانتظام: يساعد النشاط البدني على إنقاذ الطفل من التعب، مما يساعده على النوم بشكل أفضل ليلاً.


إذا كنت تحاول مساعدة طفلك على النوم ليلاً، فمن المهم أن تكون صبورًا. قد يستغرق الأمر بعض الوقت حتى يعتاد طفلك على جدول نوم جديد.

اذا اعجبك الرد يرجى دعم الموقع و استمرارية الرد على الاستشارات وإخبار الاصدقاء في مجموعات الواتس والفيسبوك هنا