خروج صديد قيحي من الأذن

معلومات الإستشارة
رقم الإستشارة : 8043
المرسل : عدنان
البلد : السعودية
التاريخ : 29-01-2021
مرات القراءة : 193
معلومات الطفل
اسم الطفل : احمد
تاريخ ولادته : 1-1-2020
عمره : سنة وشهر
جنسه : ذكر
محيط رأسه : لا اعلم
الوزن الحالي : ١٠
وزن الطفل عند الولادة : ٢.٥
طوله : ٤٠
تغذيته : حليب صناعي
معلومات إضافية
تغذية إضافية : حليب صناعي دانو مع حليب الام
سوابق هامة : حرارة متكررة من فترة لاخرى
سوابق عائلية : لاتوجد

نص الإستشارة

السلام عليكم
عندي ابني يعاني من حرارة من فترة لاخرى
والان عنده زكام وبلغم مع صديد قيحي يخرج من اذنه مع كحة تزيد عند الرضاعه من الام او عندما يشرب الحليب

رد الطبيب

خروج صديد قيحي من الأذن


السلام عليكم 

وجود البلغم و الحرارة المتكررة و خروج صديد قيحي من الاذن عند الطفل...

يرجح وجود التهاب في الجهاز التنفسي العلوي للطفل مع التهاب في الاذن الوسطى

و الصديد القيحي الذي يخرج من الاذن هو غالبا بسبب التهاب مزمن و متكرر في الاذن مع وجود ثقب في طبلة الاذن

و ازدياد الكحة خلال الرضاعة قد تكون بسبب احد ما يلي :


  • رضاعة الطفل بسرعة (و هنا يجب ان يعطى الحليب بالكأس )

  • وجود ترجيع للحليب م نالمعدة الى المريء

  • التحسس من الحليب 


و تكرر الحالة قد يكون بسبب وجود واحد او اكثر مما يلي :


  1. حساسية الانف عند الطفل 

  2. تحسس الطفل من الحليب الصناعي

  3. ارضاع الطفل من الزجاجة : لأنه يسبب تكرر التهاب الاذن

  4. وجود تضخم في اللحميات 

  5. التدخين بجانب الطفل


و انصحك بما يلي : 


  1. إبعاد الطفل عند الدخان إن وجد

  2. ايقاف رضاعة الطفل الحليب الصناعي من الزجاجة و إعطاء الحليب بالكأس تدريجياً 

  3. ارضاع الطفل من حليب الام اكثر من الحليب الصناعي 

  4. مراجعة طبيب الاطفال لفحص الاذن واستبعاد وجود ثقب في طبلة الاذن 


و في حال وجود التهاب و ثقب في اذن الطفل الوسطى و إضافة لما سبق يجب :


  • إعطاء الطفل مضاد حيوي مثل اوغمنتين لمدة اسبوع

  • إعطاء الطفل مضاد حساسية مثل آيريوس مرة كل يوم لمدة شهر 

  • عسل انف الطفل بمحلول ملحي 

  • عدم السماح للماء او اي نقط بدخول الاذن

  • متابعة الحالة مع طبيب الاطفال


واهم في علاج الطفل هو الغاء زجاجة الرضاعة و تخفيف اعتماد الطفل على الحليب 

و هو يمكن ان يأكل كل شيء من طعام البيت 

و ارجو زيارة صفحة خروج صديد و قيح من اذن الطفل هنا