التفريق بين طفح الحصبه والجدري والحساسيه الجلدية

معلومات الإستشارة
رقم الإستشارة : 5143
المرسل : ماما
البلد : سوريا
التاريخ : 24-01-2019
مرات القراءة : 269
معلومات الطفل
اسم الطفل : لارا
تاريخ ولادته : ٤.٧.٢٠١٧
عمره : سنة ونصف
جنسه : أنثى
محيط رأسه : لااعلم
الوزن الحالي : ١٢كغ
وزن الطفل عند الولادة : ٣
طوله : لااعلم
تغذيته : حليب الأم
معلومات إضافية
تغذية إضافية : كل شئ
سوابق هامة : لا
سوابق عائلية : لا

نص الإستشارة

السلام عليكم دكتور
كيف يتم التفريق بين طفح الحصبه والجدري والحساسيه الجلدية و ما علاج كل واحدة وبالنسبه للحصبة والجدري متى ياخذ الطفل مناعة دائمه من اي عمر ؟ وفي حال اصابه الاطفال بالحصبة والام حامل ومصابة سابقه بطفولتها بالحصبة هل ممكن انا تصاب مرة اخرة و يؤثر على الجنين من ناحية التشوهات ؟
وشكرا

إعلان Advertisement

رد الطبيب

التفريق بين طفح الحصبه والجدري والحساسيه الجلدية


السلام عليكم 

مرض الجدري العادي smallpox غير موجود حالياً و تم استئصاله من العالم و الفيروس موجود في المختبرات فقط

مرض الجدري المائي او الحماق او ابو خريون chickenpox موجود في كل انحاء العالم و شديد العدوى و بدأت الكثير من الدول اعطاء اللقاحات و التطعيمات ضد المرض

و مرض الحصبة نادر المشاهدة بسبب حملات التطعيم و التلقيح العالمية

التفريق بين حبوب الحصبة و جدري الماء و حساسية الجلد :


حبوب الحصبة :


تكون حطاطية صغيرة تقيس عدم ملم و قد تتجمع و تبدأ من الوجه باتجاه الاسفل بعد عدة ايام من الحرارة و احمرار العين و سيلان الانف و احيانا بعد بقع كوبليك داخل الخد و هي حبوب بيضاء صغيرة

حبوب جدري الماء :


تظهر بعد عدة ايام من الحرارة والرشح و تكون صغيرة عدة ملم و على دفعات و تكون بعدة مراحل بنفس الوقت فمنها الحطاطي و منها الحويصلي الممتلىء بالماء و منها الحويصلات المتسحجة مثل الجرح الصغير في نفس اليوم

حبوب الحساسية الجلدية :


تختلف شكلها بحسب السبب

و يمكن ان تقلد كل الامراض خاصة اذا كانت حساسية بسبب الدواء , و اكثر حالات حساسية الجلد تكون بشكل لويحات كبيرة من عدة سنتيمترات او بشكل شرى مرتفع عن الجلد

 ويفيد في التفريق معرفة تطعيمات الطفل 

و تعرضه لاصابة سابقة 

و تطور اعراض المرض الاخرى

و لا يوجد علاج لمرض الحصبة او جدري الماء الا المسكنات و يفيد الفيتامين أ لمرضى الحصبة ولا يعطى البروفين في مرض جدري الماء

و حساسية الجلد تعالج بازالة السبب إن كان معروفاً و اعطاء مضاد للهيستامين

و يحصل الطفل على مناعة دائمة بعد التعرض للمرض او بعد تلقي كامل التطعيمات

و الحصبة لا تتكرر عادة 

و لا خطر على الحامل اذا اصيبت سابقاو تعرضت للحصبة خلال الحمل

و الحصبة العادية measles لا تسبب تشوه الجنين 

اما الحصبة الالمانية rubella خلال الحمل فقد تسبب تشوه الجنين

و ارجو زيارة صفحة مرض الجدري هنا

و صفحة مرض الجدري المائي هنا 

و صفحة مرض الحصبة الالمانية هنا

و صفحة مرض الحصبة هنا

إعلان Advertisement