ابني سنة و 4 شهور يخاف من الاشخاص الجدد

معلومات الإستشارة
رقم الإستشارة : 10347
المرسل : ياسمين
البلد : الجزائر
التاريخ : 11-02-2024
مرات القراءة : 396
معلومات الطفل
اسم الطفل : ت
تاريخ ولادته : 4/10/2022
عمره : سنة و اربع شهور
جنسه : ذكر
محيط رأسه : لا
الوزن الحالي : ل12
وزن الطفل عند الولادة : 3
طوله : لا
تغذيته : حليب الأم
معلومات إضافية
تغذية إضافية : كل شي تقريبا
سوابق هامة : لا يوجد
سوابق عائلية : لا يوجد

نص الإستشارة

ابني سنة و اربع شهور لاكن نطق الا داد وماما و بح وات لاكن عندما يخرج مع ابوه يخاف من اشخاص جدد لا يرهم من قبل لاكن يستجيب لاسمه يحب يلعب معي يبتسم يقلد حركاتي و مع اهلي يجب فترة كي يتعود ويصيرر يلعب وميخاف مع علم انا ساكنة بعيد عن اهلي ولها جوزي وهو معندو اختلاط بناس لكن خفت من خوفو من اشخاص و قلة كلام هل ابني طبيعي ام يجب تشخيص

رد الطبيب

ابني سنة و 4 شهور يخاف من الاشخاص الجدد


السلام عليكم 

ما يحدث مع طفلك أمر طبيعي 

وتطور اللغة عند طفلك طبيعي

وخوف الطفل بعمر سنة و4 شهور من الاشخاص الجدد الغرباء أمر طبيعي

وهو يسمى قلق الانفصال و هو حالة مؤقتة وتدل على تطور طبيعي للطفل

ولا يوجد علامات توحد عند الطفل 

وانصحك بالتحدث كثيراً مع الطفل و عدم السماح له بمشاهدة الموبايل او الكومبيوتر

وبشكل عام:

خوف الطفل من الغرباء: مرحلة طبيعية


Information on Clinical Studies for Patients and Families - National  Institute of Mental Health (NIMH)

إن خوف الطفل من الغرباء هو ظاهرة طبيعية شائعة بين الأطفال في عمر سنة ونصف. خلال هذه المرحلة، يبدأ الأطفال في تطوير شعورهم بالهوية الذاتية وفهم أن هناك أشخاصًا غير مألوفين لهم.

أسباب خوف الطفل من الغرباء:


  • الخوف من المجهول: لا يعرف الطفل ما الذي يمكن توقعه من الغرباء، مما قد يخيفه.

  • الخوف من الانفصال: قد يخاف الطفل من تركه مع شخص غريب، خاصةً إذا لم يكن معتادًا على البقاء بعيدًا عن والديه.

  • الخوف من الخطر: قد يربط الطفل الغرباء بالخطر، خاصةً إذا سمع قصصًا مخيفة عن الغرباء.


كيف تتعامل مع خوف طفلك من الغرباء:


  • امنح الامان لطفلك: أخبر طفلك أنك موجود لحمايته وأن الغرباء ليسوا خطرين.

  • امنح طفلك وقتًا للتكيف: امنح طفلك وقتًا للتكيف مع الأشخاص الغرباء قبل أن تتوقعه من التفاعل معهم.

  • شجع طفلك على التفاعل مع الغرباء: شجع طفلك على التفاعل مع الغرباء بطريقة إيجابية، مثل اللعب معهم أو التحدث إليهم.

  • كن قدوة حسنة: كن قدوة حسنة لطفلك من خلال إظهار تفاعل إيجابي مع الأشخاص الغرباء.

  • لا تجبر طفلك على التفاعل مع الغرباء: لا تجبر طفلك على التفاعل مع الغرباء إذا كان غير مرتاحًا.

  • استشر طبيب الأطفال: إذا كان خوف طفلك من الغرباء شديدًا أو يؤثر على حياته اليومية، فاستشر طبيب الأطفال.


نصائح إضافية:


  • استخدم الألعاب والقصص لتعليم طفلك عن الغرباء: هناك العديد من الألعاب والقصص التي يمكن أن تساعدك في تعليم طفلك عن الغرباء وكيفية التفاعل معهم بأمان.

  • اصطحب طفلك معك إلى أماكن مختلفة: اصطحب طفلك معك إلى أماكن مختلفة، مثل المتاجر أو الحدائق، حتى يتمكن من التفاعل مع أشخاص جدد.

  • كن صبوراً: قد يستغرق الأمر بعض الوقت حتى يتغلب طفلك على خوفه من الغرباء.


تذكر:


  • إن خوف الطفل من الغرباء هو ظاهرة طبيعية.

  • من المهم أن تكون صبوراً وتدعم طفلك خلال هذه المرحلة.

  • يمكنك مساعدة طفلك على التغلب على خوفه من الغرباء من خلال تعليمه عن الغرباء وتشجيعه على التفاعل معهم بطريقة إيجابية.


اذا اعجبك الرد يرجى دعم الموقع و استمرارية الرد على الاستشارات وإخبار الاصدقاء في مجموعات الواتس والفيسبوك هنا