عصبية الطفل الرضيع
أنت تتصفح معلومات طبية موثوقة تتوافق مع معايير مؤسسة الصحة على الإنترنت لضمان تقديم معلومات صحية موثوقة, تحقق هنا.
مؤسسة الصحة على الإنترنت HON

عصبية الطفل الرضيع

إعلان Advertisement

عصبية الطفل الرضيع

تعصيب الرضع

طفل رضيع عصبي جداً

عصبية الطفل حديث الولادة او المولود الجديد

نزق الاطفال و الرضع

 

 أسباب عصبية الطفل تختلف بحسب العمر

أسباب عصبية الطفل حديث الولادة او المولود الجديد :

يمر اكثر حديثي الولادة بفترة من العصبية بسبب تغير البيئة المحيطة به :

  • اختلاف نظام نوم الطفل حديث الولادة قد يسبب له العصبية

  • الضجيجي حول الطفل

  • كثرة الملابس و تقميط و لف الطفل

  • الجوع

  • النعاس

  • النوم غير المريح

  • فرط افراز غدة الدرق عند الطفل و هو نادر

و مع الوقت تزول هذه العصبية خلال اسابيع و يتكيف الطفل المولود مع الحياة خارج الرحم

 

أسباب تعصيب و عصبية الطفل الرضيع قد تكون واحد مما يلي :

  1.  ألم بزوغ الأسنان , و يمكنك تجربة معالجته بمسكن أسنان لطيف كالباراسيتامول أو الإيبوبرفين

  2. مرض الطفل : مثل المغص او التهاب الاذن الوسطى , او تجمع ماء او سائل في الاذن

  3. التحسس من حليب البقر

  4. التهاب المري بسبب ترجيع الحليب

  5. فقر الدم والانيميا خاصة تقص الحديد

  6. و قد يكون طفلك بحاجة لمن يهتم به و يلاعبه فهو في سن الفضول و الاكتشاف و لم يعد صغيراً كما من قبل و قلة اللعب معه قد تنعكس بعصبيته

  7. تناول الأم المرضع للكثير من المنبهات كالقهوة و الشاي و الشوكولا اذا كان الطفل يرضع من الام

  8. عدم حصول الطفل على النوم الكافي و تعب الطفل و رغبته بالنوم

  9. فرط افراز غدة الدرق عند الطفل و هو نادر

 

اسباب عصبية الطفل الكبير فوق السنتين :

  1. مرض الطفل

  2. عدم حصول الطفل على النو م الكافي الصحي

  3. نقص السمع : رغبة الطفل الشديدة بالتعبير عن نفسه قد تتظاهر بالعصبية كما يحدث في حالات نقص السمع

  4. فقر الدم والانيميا خاصة تقص الحديد

  5. كثرة غياب الوالدين بسبب العمل مثلا

  6. تعبير من الطفل عن حاجته لشيء ما

 

علاج عصبية الاطفال و الرضع :

تكون المعالجة بتحديد سبب العصبية و ازالته , و اتباع النصائح التالية :

  • فحص الطفل للتأكد من أنه ليس مريضاً

  • عدم التعصيب امام الطفل

  • عدم هز الطفل الرضيع لأن هذا خطير و قد يؤذي دماغ الطفل

  • التعامل بكل هدوء مع نوب تعصيب الطفل

  • منح الطفل الحب والحنان والاهتمام

  • تخصيص وقت للبقاء و اللعب مع الطفل

  • الحرص على النوم الصحي و الكافي للطفل.الدكتور رضوان غزال MD, FAAP-  آخر تحديث 01/01/2018

إعلان Advertisement