داء و مرض الشعيات
أنت تتصفح معلومات طبية موثوقة تتوافق مع معايير مؤسسة الصحة على الإنترنت لضمان تقديم معلومات صحية موثوقة, تحقق هنا.
مؤسسة الصحة على الإنترنت HON

داء و مرض الشعيات

إعلان Advertisement

داء و مرض الشعيات

Actinomycosis

جرثومة العصية الشعية

بكتيريا الشعيات الاسرائيلية

اكتينومايكوسيز

 

ما هي الشعيات الاسرائيلية :

الشعيات عبارة عن جراثيم عصيات إيجابية الغرام لا هوائية , وقد تشكل جزءا من الفلورا الطبيعية للفم.

المسبب لمرض الاكتينومايكوسيز عادة هو الشعيات الاسرائيلية وأنواع أخرى من الشعيات وكذلك الــPropioni-Bacterium العائدة للجنس نفسه; 

انتشار الشعيات واسع عالمياً و الإصابة نادرة في الرضع والأطفال، وقد تكون هذه العضيات جزءاً من الفلورا الطبيعية للسبيل المعدي المعوي

 إن الشعيات عوامل ممرضة انتهازية وينجم المرض بها عن الرضوض النافذة والتي من ضمنها جروح العضات البشرية وكذلك عن الرضوض غير النافذة; داء الشعيات غير معدي .

فترة دور الحضانة : يمتد من عدة أيام لعدة سنوات.

 

اعراض داء و مرض الشعيات الاسرائيلية :

النماذج الثلاثة لمرض اكتينومايكوسيز هي: الرقبي الوجهي , الصدري و البطني.

مرض الشعيات الرقبي الوجهي: 

هي الاصابة الأشيع و كثيرا ما تحدث بعد قلع الأسنان، الجراحة الفموية أو الرض الوجهي أو مرافقة لتسوس الأسنان; يتطور الألم الموضع والجسوء لآفات عقدية "خشبية قاسية" والتي قد تختلط بالنزح من خلال مصارف الجيوب; ينتشر الإنتان عادة بالغزو المباشر للأنسجة المجاورة; وقد يسهم الإنتان أيضا في تطور التهاب اللوز المزمن الساد .

داء الشعيات الصدري:

 يشيع بشكل تال لاستنشاق مفرزات البلعوم الفموي ونادرا ما يحدث بعد تمزق المري التالي للجراحة أو للرض غير النافذ; ويتظاهر المرض كذات رئة والتي  يمكن أن تختلط بالخراجات، تقيح الجنب وبشكل نادر الجيوب الجنبية - الجلدية المفرغة  .

مرض و داء الشعيات البطني : 

الأماكن الأكثر شيوعا للإصابة هي الزائدة الدودية والأعور وتكون الأعراض مشابهة لأعراض التهاب الزائدة الدودية; الكتل التي تتطور ببطء تقلد الكتل البطنية أو خلف البريتوانية; تتشكل أيضا الخراجات داخل البطن وكذلك الجيوب البريتوانية الجلدية التي تنز; يشكل المرض الموضع المزمن سبلا جيبية والتي تنزح مفرزات قيحية .

 

تشخيص داء و مرض الشعيات الاسرائيلية :

إن رؤية عصيات إيجابية الغرام متفرعة سبحية في القيح أو النسيج تحت المجهر يقترح التشخيص; يمكن استخدام التلوين المحب للحمض لتمييز  نوع الشعيات الغير ولوعة بالحمض عن نوع النوكارديا التي تختلف بإلفتها للحمض; إن الإيجاد المجهري أو العياني لحبيبات الكبريت في القيح المنزوح أو المجتمع والذي يكون عادة أصفر اللون يشير للتشخيص، وكذلك فإن تلوين غرام للحبيبات الكبريتية قد يكشف الشبكة الكثيفة للخيوط وتبان نهايات الخيوط كنواتئ حول محيط الحبيبة مع أو بدون الانتظام الشعاعي للعصي الهيالينية. تلوينات التألق المناعي ممكنة لأنواع الشعيات; ولكشف العضية فإن العينات يجب أن تجمع وتنقل وتزرع لا هوائيا على وسط نصف انتقائي .

 

علاج داء و مرض الشعيات الاسرائيلية :

المعالجة المبدئية يجب أن تتضمن جرعات عالية من البنسللين G أو الأمبيسيللين وريديا لمدة (4-6) أسابيع والمتبوعة بجرعات عالية من البنسيللين أو الأموكسيسيللين، الاريتروميسين، الكلينداميسين، المينوسكلين الفموي لفترة كلية مقدارها (6-12) شهرا; المينوسكلين والتتراسكلين غير مستطبان للأطفال بعمر أقل من/8/ سنوات ; التفجير الجراحي قد يكون ضروريا.

عزل المريض المقبول في المشفى : تستطب الاحتياطات المعيارية.

الوقاية و إجراءات السيطرة: إن النظافة الفموية الجيدة والعناية بالأسنان والتنظيف الحذر للجروح (بما فيها عضات الإنسان) يمكن أن تقي من الإنتان....الدكتور رضوان غزال - last update 20.10.2018  - مصدر المعلومات : redbook 2016

إعلان Advertisement