تشخيص ومعالجة المليساء السارية

تشخيص ومعالجة المليساء السارية

إعلان Advertisement

علاج المليساء المعدية

تشخيص و معالجة المليساء السارية


الامراض المشابهو او التشخيص التفريقي:

يضم الورم البشروي الشعري وكارسنوما الخلية القاعدية والغدد الزهمية الهاجرة وأورام الغدد العرقية التكهفية وأورام الغدد العرقية التكيسية والورم الشائك القرني وعسر التقرن الثؤلولي.

 عند الأشخاص المصابين بالإيدز، قد لا يميز داء المستخفيات سريريا عن المليساء السارية، ونادرا داء الفطار الكرواني وداء النوسجات أو إنتان الفطر العفن.

يتظاهر الــPenicillium Marneffei بآفات شبيهة بالمليساء عند المضيف المثبط مناعيا.

التشريح المرضي والتشخيص:

تكون البشرة مفرطة التصنع وضخامية وممتدة حتى الأدمة المستبطنة مع بروزها لما فوق سطح الجلد.

تتألف حطاطة المليساء من كتلة ملتصقة من الخلايا البشروية المخموجة بالفيروس. الأجسام الاندخالية الفيروسية الحمضة (أجسام Henderson- patterson أو أجسام المليساء) تصبح أكثر بروزا عندما تتجه الخلايا للأعلى من الطبقة القاعدية إلى الطبقة المتقرنة.

السدادة المركزية المؤلفة من خلايا محملة بالفيروس، قد تبزغ بعيدا عن الآفة وتفحص بالمجهر مع هيدروكسيد البوتاسيوم10% أو تلوين رايت أو غيمزا.

وجود الكتلة الشبيهة بالفنجان المؤلفة من خلايا متجانسة، وغالبا مع فصوص محددة يعتبر مشخصا.

تكشف الأضداد النوعية ضد فيروس المليساء السارية في معظم الأشخاص المصابين لكن مع أهمية مناعية غير محددة.

يعتقد بأن المناعة الخلوية تلعب دورا في مقاومة المضيف.

علاج المليساء السارية او المعدية:

المليساء السارية مرض محدد لذاته، وتدوم الهجمة من 6-9 أشهر وسطيا، لكن يمكن للآفات أن تستمر سنوات وأن تنتشر لمواقع بعيد، وقد تنتقل إلى الآخرين. يجب نصح

المرضى المصابين بتجنب مشاركة الآخرين بالحمامات والأدوات حتى زوال الإنتان.

قد ينتشر الإنتان بسرعة، وتحدث مئات من الآفات عند الأطفال المصابين بالتهاب الجلدالتأتبي، أو بعوز مناعي.

تطبيق وجيز 6-9ثوان من النتروجين السائل فعال جدا، وفي معظم الحالات هو العلاج المختار.

يمكن تدمير الحطاطات أيضا بنزع السدادة بواسطة إبرة أو مجرفة حادة أو مستخرجة الزؤان.

قد يطبق الكنتاريدين 0,9% لكل آفة بدون ضماد كتيم، وغالبا ما تسبب التهابا كافيا لتسهيل الإنبثاق العفوي للسدادة.

علاج آفات قليلة يتلوه أحيانا زوال الآفات الأخرى.

لكن في بعض الأحيان يؤدي العلاج بالكانتاريدين إلى تشكل زهيرات من آفات جديدة تحبط بموقع المعالجة.

المليساء هي مرض البشرة، ومنه وجوب عدم الإفراط بالمعالجة خوفا من حدوث التندب.

يشار لحدوث الشفاء عند مرور فترة 4 أشهر خالية من الآفات.

 الدكتور رضوان غزال MD, FAAP- مصدر المعلومات - كتاب نلسون طب الاطفال 2016- آخر تحديث 18/1/2018  

انظر ايضاَ :

اسباب المليساء السارية او المعدية

إعلان Advertisement