تسرب الهواء إلى خارج الرئة عند الطفل حديث الولادة

تسرب الهواء إلى خارج الرئة عند الطفل حديث الولادة

إعلان Advertisement

تسرب الهواء إلى خارج الرئة عند الطفل حديث الولادة 

Extrapulmonary Extravasation of Air

 اسباب تسرب الهواء إلى خارج الرئة 

فيزيولوجية الإمراضية لتسرب الهواء إلى خارج الرئة 

متى يحدث استرواح الصدر الضغطي لطفل حديث الولادة

الريح الصدرية الضاغطة للطفل المولود

 

تقدر نسبة حدوث استرواح الصدر اللاعَرَضي والوحيد الجانب غالباً بـ 1-2% من بين كل الرضع الولدان، أما استرواح الصدر واسترواح المنصف العرضيان فحدوثهما أقل شيوعاً. استرواح الصدر أكثر توارداً عند الذكور منه عند الإناث وعند الرضع المولودين بتمام الحمل أو بعد ذلك منه عند الخُدح، وتزداد نسبة الحدوث بين الرضع المصابين بمرض رئوي كاستنشاق العقي أو HMD، أو عند أولئك الذين خضعوا لإجراءات إنعاشٍ نشطة أو الذين يتلقون تهوية مُساعدَة وبصورة خاصة إذا تم استخدام ضغط شهيقي عالي أو كان الضغط في نهاية الزفير مرتفعاً بصورة دائمة، وعند الرضع المصابين بتشوهات السبيل البولي.

 

السببيات والفيزيولوجية الإمراضية لتسرب الهواء إلى خارج الرئة 

 يعتبر فرط الانتفاخ الناجم عن تمزق السنخ السبب الأكثر شيوعاً لاسترواح الصدر، وقد يكون "عفويا" أو غامضاً أو ثانوياً لمرض رئوي مستبطن كالنُفاخ الفصي أو تمزق كيسة رئوية أو خلقية أو للرضح أو لنموذج "الكرة-الدسام" للانسداد القصبي أو القصيبي الناجم عن الاستنشاق. تحدث حالات التسرُّب في الهواء خلال الـ 24-36 ساعة الأولى عند الرضع المصابين باستنشاق العقي وذات الرئة و HMD عندما تتراجع مطاوعة الرئة وفي فترة متأخرة خلال طور الشفاء من HMD إذا لم يتم إنقاص الضغط الشهيقي وPEEP بصورة مرافقة لما تشهده الوظيفة التنفسية من تحسُّن.

يُعتبر استرواح الصدر المترافق مع نقص التنسُّج الرئوي حالة شائعة، وتحدث في اليوم الأول من الحياة وتعود لتراجع مساحة السطح السنخي ولضعف مطاوعة الرئتين. يترافق المرض مع الاضطرابات التي يميزها تراجع حجم سائل السلّى (متلازمة Potter، لا تكوُّن الكلوة، الثدن الكلوي، التسرب المزمن لسائل السلّى)، وتناقص حركات التنفس الجنينية (قلة السائل السلوي، المرض العصبي العضلي)، الآفات الرئوية الشاغلة لحيِّز (الفتق الحجابي، الانصباب الجنبي، كيلوسيّة الصدر) والشذوذات الصدرية (حالات الحثل الصدري المسببة للاختناق).

يتسلل الهواء الخارج من السنخ المتمزق لضمن الفضاءات الخلالية للرئة، حيث يمكن له أن يسبب النُفاخ الخلالي أو قد يفتح له طريقاً على طول الأغماد من النسيج الضام حول القصبات والأوعية حتى جذر الرئة. قد يتبع الهواء المترسب إذا كان كبير الحجم إلى درجة كافية الطريق الذي تشغله الأغماد الوعائية ليسبب نُفاخاً منصفياً
أو تمزقاً يدفع لحدوث استرواحاً في المنصف واسترواحاً في الصدر ونفاخاً تحت الجلد. قد يؤدي الضغط المنصفي المتزايد ـ في أحوال نادرة ـ إلى انضغاط الأوردة الرئوية عند النقير متدخلاً مع العود الوريدي إلى القلب والنتاج القلبي، وفي بعض الأحيان، قد يحدث الهواء صمة ضمن الدوران مؤدياً لشحوب الجلد ولتواجد الهواء في القثاطر الموجودة ضمن الأوعية، ولامتلاء القلب بالهواء لدى إجراء الصور الشعاعية للصدر والموت.

 

متى تحدث الريح الصدرية او استرواح الصدر الضغطي لطفل حديث الولادة  

يحدث استرواح الصدر الضغطي او الريح الصدرية الضاغطة في الحالات التالية :

1- إذا كان تجمعُّ الهواء ضمن الفضاء الجنبي كافياً لرفع الضغط ضمن الجنب فوق الضغط الجوّي

2- يؤدي استرواح الصدر الضغطي الوحيد الجانب إلى ضعف التهوية ليس في الرئة المصابة بالوهط فقط بل في الرئة الطبيعية أيضاً نتيجة انزياح المنصف نحو الجهة المُقابلة

3- قد يتداخل انضغاط الوريد الأجوف وانفتال الأوعية الكبرى مع العود الوريدي.الدكتور رضوان غزال MD, FAAP- جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال -Copyright ©childclinic.net -  آخر تحديث 29/08/2018 - المصدر : نلسون طب الاطفال 2016

إعلان Advertisement