تبدلات الثدي خلال الحمل
أنت تتصفح معلومات طبية موثوقة تتوافق مع معايير مؤسسة الصحة على الإنترنت لضمان تقديم معلومات صحية موثوقة, تحقق هنا.
مؤسسة الصحة على الإنترنت HON

تبدلات الثدي خلال الحمل

إعلان Advertisement

تبدلات ثدي الام خلال الحمل

تغيرات الثدي عند الحمل و قبل الولادة

Breast changes during pregnancy

مما يتألف ثدي الأم ؟

يتألف الثدي من مجموعة من الغدد الصغيرة تحتوي على خلايا مفرزة للبن ـ تتجمع لتشكل فصوصا يصب كل منهما في قناة تنقل اللبن إلى الحلمة يقال لها الأقنية اللبنية . وتتسع الأقنية بالقرب من الحلمة خلف الهالة المحيطة بها لتشكل جيوباً تخزن اللبن لتفرغه إبان الرضاعة يقال لها الجيوب اللبنية ويبلغ عدد الأقنية اللبنية 15 - 20 قناة تنفتح على الحلمة بفتحات دقيقة .

وتشكل الغدد الأقنية اللبنية بمجموعها ما يشبه عنقود العنب . ويحيط بالغدد وسادة من الشحم تعطي الثدي حجمه الظاهر .

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ما هي التبدلات الطارئة على ثدي الأم خلال الحمل ؟

يخضع ثدياك في مطلع الحمل لتبدلات عدة تهدف لإعداد هما للرضاعة سواء كنت راغبة بها أم لا . ولا تعد هذه التغيرات إحدى علامات الحمل الباكرة . وتكون أكثر جلاء لدى النساء ذوات الثديين الصغيرين منها عند ذوات الثديين الكبيرين ، كما تكون غائبة إذا حدث الحمل إبان الرضاعة أو بعيد الفطام .

و يغدو ثدياك بحلول الأسبوعين السادس غلى الثامن من الحمل أكبر حجما , ويعزى ذلك لازدياد كثافة الوسادة الشحمية من جهة ، ونمو الغدد اللبنية وتكاثرها من جهة أخرى .

وتستمر ضخامتهما خلال الثلث الأول للحمل ليصبحا أكثر قساوة وأشد ألما وحساسية للمس . ويرافق ذلك احتقان في أوعيتهما مما يجعل الأوردة القريبة للجلد تبدو أكثر وضوحا .

وتتضخم حلمتاهما ويزداد تصبغهما وبروزهما ، كما تصبح الهالتان المحيطتان بهما أكثر اتساعا وتلونا ، وتظهر عليهما بروزات صغيرة عدسية المظهر تدعى حد يبات مونتغومري، وهي غدد صغيرة وظيفتها ترطيب الحلمتين والهالتين وحمايتها من الجفاف والتشقق .

يخرج من الحلمتين قرابة الشهر الرابع أو الخامس للحمل - كمية بسيطة من اللبأ (الصمغة ) عل نحو سائل سميك أو رائق أو أصفر مزهر قليلا ، وينم ذلك على بدء إنتاج اللبن في ثدي الأم.

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ما هي أسباب تبدلات الثديين عند الام خلال الحمل ؟

تعود التبدلات الطارئة على الثديين إبان الحمل إلى مجموعات من الهرمونات . إذ يحرض هرمونات المشيمة - الإستروجين والبروجسترون - نمو الغدد اللبنية وأقنيتها في حين يمنعان إفراز اللبن .

أما الهرمون المسؤول عن إدرار اللبن فهو البرولاكتين المفرز من قبل الغدة النخامية ( غدة صغيرة تقع في قاعدة الدماغ ). ويرتفع مستواه في دم الحامل قرابة عشرة أمثال ما هو عليه خارج خارج أوقات الحمل .

ومتى تمت ولادة المشيمة ، يهبط مستوى الإستروجين والبروجسترون في دم الحامل بينما يبقى مستوى البرولاكتين عاليا مما يؤدي إلى دار اللبن . ويحافظ منعكس مص الحلمة على مستواه مرتفعا .

أما إذا لم يحدث الإرضاع الطبيعي الوالدي ، فلا يلبث أن يعود إلى مستواه السابق للحمل خلال 10 - 20 يوماً .

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

لماذا من الضروري وضع الطفل بشكل متكرر على الثدي بعد الولادة مباشرةً ؟

عند الرضاعة ، يجذب الرضيع الحلمة عميقا في فمه فيضغط على الهالة وعلى الجيوب للبنية خلفها بفكيه ولسانه ، كما يحدث ضغطا سلبيا في فمه يؤدي إلى سحب اللبن . ويتأثر إفراز اللبن من الثديين بإفراغ هما سواء بالمص أو العصر باليد ، إذ يؤدي عدم إفراغها إلى توقفه . و عندما يبدأ طفلك بالرضاعة ، يبعث منعكس مص الحلمتين - بواسطة النهايات العصبية المجودة عليهما - برسالة إلى الغدة النخامية تدفعها إلى تحرير هرمون الأوكسيتوسين الذي يقلص الخلايا العضلية الموجودة في جدر الأقنية اللبنية فيزيد من تدفق اللبن. ويبدأ ذلك عادة بعد المص ب 2- 3 دقائق ، فيؤدي إلى تحرير اللبن آنيا ، وكلما ازداد مص الرضيع للحلمة كثر تدفق اللبن أو حليب الأم. ويشتد هذا المنعكس بالنظر إلى الرضيع أو سماع بكائه أو حتى التفكير به ، في حين يحد منه الارتباك والخجل والألم والخوف الشديد والتوتر العصبي والشدة النفسية (الكرب ) .

يؤثر هرمون الأوكسيتوسين أيضا على العضلة الرحمية مؤديا إلى تقلصها . لذلك يطلب من الأم وضع الوليد على ثدي أمه فور ولادته . كما يحدث في عدد من المجتمعات الأوربية والأمريكية في انقذاف المشيمة وتقلص الرحم الذي يسهم في إيقاف النزف ، وهو السبب أيضا في آلام الخوالف الذي يشتكي منها عدد من المرضعات في الأيام الأولى من النفاس .

و يبدأ الثديان إفراز اللبأ فور الولادة ، ويستمر ذلك حتى إدرار اللبن في اليوم الخامس والسادس عقب الولادة الأولى ، الثالث والرابع بعد الولادات التالية .ويسبق إدرار اللبن انتباج الثديين وتوترهما وألمهما لمدة أربع وعشرين ساعة , و لا يلبث أن يتدفق اللبن بعدها عفويا من الحلمتين . ويثابر اللبن أو الحليب على التدفق طالما يستمر إفراغ الثدي كما ذكرنا أنفا ...الدكتور رضوان غزال MD-FAAP بتصرف بسيط عن كتاب دليل الحمل والولادة للأستاذ الدكتور أحمد دهمان.- آخر تحديث 19/4/2011 - جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net.

إعلان Advertisement