الهواتف و الاجهزة الذكية للاطفال

الهواتف و الاجهزة الذكية للاطفال

الهواتف و الاجهزة الذكية للاطفال

طفلي يريد جوال 

الطفل و المراهق و الهاتف الذكي آيفون

طفلي و ابني يستخدم الجوال الذكي

 

Does Your Kid Need a Smartphone  ?

قد يقول لك طفلك او ابنك انه الوحيد بين اصدقائه الذي ليس لديه هاتف جوال او محمول او آيفون....أو آيباد...

و قد ذلك صحيحاً فعلاً..

و تشير الاحصائيات الحالية أن أكثر الاطفال يحملون هاتف ذكي في عمر 10 سنوات تقريباً...

و يعتبر حمل الاصدقاء لهاتف ذكي اكثر سبب يجعل الطفل يضغط على اهله للحصول على جهاز مشابه...

و ليس المطلوب منك أن توافق على ذلك طبعاً في النهاية..لأن دور الوالدين هو وضع القوانين و الحدود و ليس تلبية أي طلب للطفل حتى لو أدى ذلك لتوتر العلاقة مع الطفل...

و الواقع أن أكثر الأهالي يجدون أمر شراء و امتلاك الطفل لهاتف جوال ذكي أمر لا مفر منه في النهاية...

 

ما هو العمر المناسب للطفل و المراهق لكي يستخدم و يحمل هاتف ذكي ؟

لا يوجد عمر محدد تماماً للعمر الذي يمكن ان تسمح به لطفلك بمتلاك او استخدام الهاتف الذكي ...

و نصحية الخبراء و طبيب الاطفال هو تأجيل ذلك لأطول فترة ممكنة لكي يكبر الطفل اكثر..و اكثر..

لإن إدمان الطفل و المراهق على الأجهزة الذكية يحدث بسرعة..

و على الوالدين القيام بمقارنة بين فوائد و مساؤى قرار السماح للطفل بحمل و استخدام الاجهزة الذكية : مثل درجة نضج الطفل , مدى حاجة الطفل للجهاز , ....

و فيما يلي امور هامة عليك الأخذ بها عند التفكير بالسماح لطفلك باستخدام الاجهزة الذكية :

إسأل طفلك و ابنك لماذا هاتف جوال او محمول او آيفون....أو آيباد...؟

فإذا كان الجواب لأن صديقة لديه جهاز ...فهذا غير كافي و ليس مبرر..

لماذا سيتخدم طفلي هاتف جوال او محمول او آيفون....أو آيباد..؟

هل هناك سبب مقنع ؟ و غالباً يتوقع ان يكون الجواب : لا , لا يوجد سبب مقنع

هل مدرسة طفلك او ابنك بعيدة و يذهب و يعود لوحده ؟

إذا كان الجواب نعم , فقد يكون حمل الطفل لهاتف ذكي خيار جيد مع وجود تطبيق تعقب تحركات الطفل و المراهق , من أجل شعور الأهل بالأمان.

 

هل طفل او ابنك مستعد لحمل و استخدام الهاتف الذكي ؟

يجب أن تسأل نفسك عدة أسئلة :

  • هل طفلك او ابنك أصبح يتحمل المسؤولية

  • هل سيجيب طفلك او ابنك على الهاتف إذا اتصلت به

  • هل يستطيع طفلك او ابنك الاتصال بك عندما يجد هو ذلك ضرورياً

  • هل يمكنك مراقبة ما يشاهده طفلك او ابنك على الاجهزة الذكية : خاصة مشاهد العنف و الجنس..

  • هل طفلك او ابنك أنه لن يفقد او يكسر الاجهزة الذكية

تذكر دوماً أن حصول طفلك أو ابنك على أحد الأجهزة الذكية يعني أن سيتصفح الانترنت !! و اسأل نفسك هل انت قادر على مراقبة ما يراه طفلك او ابنك ؟ و نصحه و تدريبه على الاستخدام الصحيح لهذا العالم الجديد المفتوح عليه ؟

    1. و من الحكمة دوماً البدء بشراء جهاز هاتف عادي غير ذكي للطفل او الابن كفترة تجريبية إذا توفرت شروط نضج الطفل..و تأجيل شراء الهاتف الذكي لما بعد

    2. و من الحكمة أن يعرف طفلك أو ابنك أنك قادر على مراقبة و معرفة ما يقوم به من تصفح ز مواقع و رسائل....

 

  • و من الحكمة أن يطلب منك ابنك و طفلك الأذن قبل تنصيب أي تطبيق على الجهاز الذكي

  • و من الحكمة أن تكون قادراً على مراقبة و التحكم بما يتم تنصيبه من تطبيقات عن طريقة كلمات السر خاصةً كلما كان عمر ابنك أصغر..

  • و من الحكمة أن تسمح لابناء بالتواصل فقط مع الاصدقاء الذين يعرفهم في الحياة كأصدقاء المدرسة و الاقارب و الجيران...

  • يجب عليك معرفة كلمات السر التي يستخدمها طفلك أو ابنك في أي جهاز

  • و كلما كان ابنك صغيرا كان استخدام برامج المراقبة العائلية ضرورياً أكثر

  • من المفيد جداً فصل الراوتر أو الواي فاي خلال الطعام و قبل النوم و خلال الدراسة و أثناء النوم.

 

 

ما هي أضرار و مخاطر الأجهزة الذكية على الأطفال :

ضرر و خطر الهاتف الذكي و غيره من الأجهزة الذكية على الأطفال هي :

  • استخدام الطفل و المراهق للأجهزة الذكية يجعل تركيز الطفل و المراهق مشتتاً و قصيراً

  • استخدام الطفل و المراهق للأجهزة الذكية يجعل قضاء وقت خارج المنزل قصيراً و أمراً غير مرغوب

  • استخدام الطفل و المراهق للأجهزة الذكية قد يجعل الطفل و المراهق مصاباً بالتوتر و القلق

  • استخدام الطفل و المراهق للأجهزة الذكية قد يجعل الطفل و المراهق غير اجتماعي و قليل الخبرة في العلاقات الاجتماعية

  • استخدام الطفل و المراهق للأجهزة الذكية قد يجعل الطفل و المراهق لا ينام بشكلٍ كافي

  • استخدام الطفل و المراهق للأجهزة الذكية قد يجعل الطفل و المراهق قليل الحركة و قليل الهمة

  • استخدام الطفل و المراهق للأجهزة الذكية قد يجعل الطفل و المراهق عرضةً لزيادة الوزن و السمنة

  • آلام الظهر و الرقبة بسبب الجلوس الطويل

  • مشاهدة افلام العنف و الجنس على الانترنت بعمر مبكرة

  • إدمان استخدام الهاتف و الاجهزة الذكية

  • تعرض دماغ الطفل للأشعاع الكهرومغناطيسي و الذي قد يشكل خطر كبير على المدى الطويل في حال الاستعمال الطويل مثل سرطان الدماغ

  • تعرض بصر الطفل للضوء الازرق و الذي قد يشكل خطر كبير على الشبكية على المدى الطويل في حال الاستعمال الطويل .

توقيع اتفاقية و نصائح:

تذكر دوماً أن حصول طفلك أو ابنك على هاتف ذكي أو أحد الأجهزة الذكية يعني أن يكون بينكما اتفاقية على قواعد الاستخدام لهذه الأجهزة و تتضمن :

  1. تحديد مدة استخدام الهاتف الذكي أو أحد الأجهزة الذكية كل يوم من قبل الطفل أو المراهق

  2. توضيح أسباب تقنين استخدام الهاتف الذكي أو أحد الأجهزة الذكية كل يوم من قبل الطفل أو المراهق

  3. التوضيح للطفل و المراهق أن استخدام الهاتف الذكي أو أحد الأجهزة الذكية خلال الطعام و قبل النوم و خلال الدراسة هو امر ممنوع

  4. أخبر الطفل و المراهق أن هناك مال و فاتورة يدفع من أجل استخدام هذه الأجهزة

  5. القيام بحوار و نقاش بين أفراد العائلة امرضروري كل يوم بعيداً عند الأجهزة الذكية

  6. قلل انت نفسك ما امكن من استخدام الهاتف الذكي أو أحد الأجهزة الذكية في المنزل

  7. تذكر أن الطفل و المراهق يقلدك : و يتعلم مما يراه أكثر مما يُملى عليه من طلبات

  8. قم بفصل الراوتر و الواي فاي في اوقات متفق عليها بدقة

  9. اخرج مع أطفالك إلى الطبيعية و ممارسة الرياضة و زيارة الأقارب..الدكتور رضوان غزال - آخر تحديث 28/7/2017 .

 المصادر SOURCES:

Influence Central: “Kids & Tech: The Evolution of Today’s Digital Natives.”

 

Dwight DeWerth-Pallmeyer, PhD, associate professor of communication studies, Widener University, Chester, PA.

 

David L. Hill, MD, chairman of the American Academy of Pediatrics Council on Communications and Media.

 

ConnectSafely.org: “A Parent’s Guide to Mobile Phones.”

 

CJ Robinson, parent, Winter Springs, FL.

 

Common Sense Media.American Academy of Pediatrics: Family Media Plan