المضادات الحيوية لحالات الزكام للأطفال
أنت تتصفح معلومات طبية موثوقة تتوافق مع معايير مؤسسة الصحة على الإنترنت لضمان تقديم معلومات صحية موثوقة, تحقق هنا.
مؤسسة الصحة على الإنترنت HON

المضادات الحيوية لحالات الزكام للأطفال

إعلان Advertisement

المضادات الحيوية لحالات الزكام للأطفال

Antibiotic Prescriptions for Children

المضاد الحيوي لعلاج حالات الزكام عند الاطفال

دواء الالتهاب لعلاج الانفلونزا عند الطفل


 

هل المضادات الحيوية للأطفال ضرورية لعلاج التهابات الأطفال ؟

يجب على الآباء أن يعرفوا أن استخدام المضادات الحيوية عندما لا تكون هي الدواء المناسب لن يساعد الطفل أو قد يسبب أذى للأطفال.
المضادات الحيوية هي أدوية تستخدم لعلاج الالتهابات وتستهدف البكتيريا او الجراثيم، وليس الفيروسات.

قبل وصف المضاد الحيوي، سيقدر طبيب طفلك ما إذا كان هو الدواء المناسب لعلاج عدوى طفلك.


طفلي يعاني من نزلة برد قوية...زكام و سعال و كحة...و حرارة, لماذا لا يصف الطبيب مضادًا حيويًا؟

تحدث نزلات البرد بسبب الفيروسات , تستخدم المضادات الحيوية على وجه التحديد للالتهابات التي تسببها البكتيريا او الجراثيم , و بشكل عام، تكون معظم أعراض البرد الشائعة مثل سيلان الأنف، والسعال، والاحتقان خفيفة وسوف يتحسن طفلك دون استخدام أي أدوية , و فقط في حال وجود التهاب اذن وسطى مرافق للرشح فقد يصف طبيب الاطفال المضاد الحيوي للطفل.


لكن قد تتحول بعض نزلات البرد إلى إصابات بكتيرية؟ فلماذا الانتظار لبدء المضاد الحيوي؟

في معظم الحالات، لا تحدث الإصابات البكتيرية بعد العدوى الفيروسية , قد يؤدي استخدام المضادات الحيوية لعلاج العدوى الفيروسية إلى عدوى تسببها البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية.

و لن يمنع تطور اختلاطات جرثومية حتى لو أعطي قبل حدوثها , قد يصاب طفلك بالإسهال أيضاً أو غيرها من الآثار الجانبية الناجمة عن المضادات الحيوية , و إذا كان طفلك يعاني من الإسهال المائي، أو الإسهال المدمى، أو أي آثار جانبية أخرى أثناء تناول المضاد الحيوي، اتصل بطبيب الاطفال.


ألا يعتبر المخاط الأصفر أو الأخضر العكر من الأنف خلال الزكام علامة على وجود عدوى بكتيرية؟

خلال نزلات البرد العادية، من الطبيعي أن يصبح مخاط الأنف سميكاً ويتغير لونه من الشفاف إلى الأصفر أو الأخضر , و تستمر الأعراض غالباً لمدة 10 أيام , و التهاب الجيوب الأنفية هو مصطلح يعني التهاب بطانة الأنف والجيوب الأنفية.

يمكن للفيروسات أو الحساسية أن تسبب التهاب الجيوب الأنفية، وفي بعض الحالات، يمكن أن تكون البكتيريا هي السبب.
 

ما هي علامات الالتهاب التنفسي البكتيري و حاجة الطفل للمضاد الحيوي او دواء الالتهاب ؟

إذا كان طفلك يعاني من نزلات البرد مع السعال والمخاط الأخضر الذي يدوم لمدة تزيد عن 10 أيام، أو إذا كان لدى طفلك مخاط أصفر أو أخضر كثيف وحمى أعلى من 102 درجة فهرنهايت (39 مئوية) لمدة 3 أو 4 أيام على الأقل، فهذا قد يكون علامة على التهاب الجيوب الأنفية البكتيري.
إذا كان طفلك قد طور التهاب الجيوب الأنفية البكتيري (وهو أمر غير شائع)، فقد يكون هناك حاجة لمضاد حيوي حسب رأي الطبيب , و سيسأل طبيب طفلك عن علامات أخرى قبل وصف المضاد الحيوي ويفحص طفلك للتأكد من أن المضاد الحيوي هو الدواء المناسب.

 

هل التهاب الاذن الوسطى يحتاج دوماً للمضاد الحيوي او دواء الالتهاب؟

لا يتم التعامل مع جميع أنواع التهابات الأذن باستخدام المضادات الحيوية.

نصف حالات عدوى الأذن على الأقل تختفي و تتحسن دون استخدام المضادات الحيوية. إذا لم يكن طفلك يعاني من ارتفاع في درجة الحرارة أو ألم شديد في الأذن، فقد يوصي طبيب طفلك بالمراقبة في البداية.
نظرًا لأن الألم هو في الغالب العرض الأولي والأكثر إزعاجًا لعدوى الأذن، فإن طبيب طفلك سيقترح استخدام دواء مسكن لتخفيف ألم طفلك. إنَ الباراسيتامول والأيبوبروفين هي أدوية مسكنة لا تستلزم وصفة طبية والتي قد تساعد على تخفيف الكثير من الألم. تأكد من استخدام الجرعة المناسبة لعمر طفلك ووزنه. يتحسن الألم والحمى في معظم الحالات في غضون أول يوم إلى يومين.
هناك أيضا قطرات الأذن التي قد تساعد بتخفيف ألم الأذن لفترة قصيرة. يمكنك أن تسأل طبيب طفلك فيما إذا يجب أن يستخدم طفلك هذه القطرات. لا تساعد الأدوية الباردة التي لا تستلزم وصفة طبية (مزيلات الاحتقان ومضادات الهيستامين) في التخلص من عدوى الأذن ولا ينصح بها للأطفال الصغار.
قد يصف طبيب طفلك المضادات الحيوية إذا كان طفلك يعاني من الحمى التي تزداد حدة، وألم شديد في الأذن، وعدوى في كلا طبلتي الأذن.
 

هل التهاب الحلق و البلعوم يحتاج دوماً للمضاد الحيوي او دواء الالتهاب؟

لا. إنَ أكثر من 80٪ من حالات التهاب الحلق سببها فيروسي و لا تحتاج للمضاد الحيوي  او دواء الالتهاب. إذا كان طفلك يعاني من التهاب في الحلق وسيلان الأنف وسعال نذيري، فالفيروس هو السبب المحتمل، ولا يلزم إجراء اختبار بكتيري ويجب عدم إجرائه.
يجب استخدام المضادات الحيوية فقط لعلاج التهاب الحلق الناجم عن العقديات من المجموعة أ.

تسمى العدوى التي يسببها هذا النوع من البكتيريا "بكتيريا الحلق". يؤثر التهاب الحلق بشكل عام على الأطفال في سن الدراسة وليس الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 3 سنوات.
إذا اشتبه ﻃﺒﻴﺐ ﻃﻔﻠﻚ ﻓﻲ إﺻﺎﺑﺘﻪ ﺑبكتريا اﻟﺤﻠﻖ ﻋﻠﻰ أﺳﺎس الأﻋﺮاض التي يبديها ﻃﻔﻠﻚ، ﻓﻴﺠﺐ داﺋﻤﺎً إﺟﺮاء اﺧﺘﺒﺎر ﺑﻜﺘﻴري يسمى مسحة البلعوم. إذا كان الاختبار إيجابيًا، فسيتم وصف المضادات الحيوية.
..الدكتور رضوان غزال MD, FAAP- آخر تحديث03.01.2019  - مصدر المعلومات : webmed  

إعلان Advertisement