القصة والفحص الفيزيائي"History and physical Examination"

القصة والفحص الفيزيائي"History and physical Examination"

اشكال حبوب الجلد في الامراض الجلدية 

Evaluation of the patient

 القصة والفحص الفيزيائي"History and physical Examination"

على الرغم من تمييز العديد من الاضطربات الجلدية عبر معاينة بسيطة، إلا أنه من الضروري أخذ قصة مرضية مفصلة وإجراء فحص فيزيائي، وذلك من أجل التقييم الدقيق.

في كل الحالات يجب فحص كامل سطح الجسم والأغشية المخاطية والملتحمة والشعر والأظافر وذلك بشكل كامل وتحت إضاءة كافية.يجب ملاحظة لون ومرونة وقوام ودرجة حرارة ورطوبة الجلد . وكذلك نمو وقوام وسماكة ورونق الأشعار والأظافر.

يجب جس ومعاينة الآفات الجلدية وتصنيفها على أساس مظاهر الشكل والحجم واللون والقوام والقساوة والموقع والتوزع. أيضا يجب أن يحدد الطبيب فيما إذا كانت التغيرات تعود للآفة البدئية نفسها أو فيما إذا نتجت عن تغير النموذج السريري بعامل ثانوي مثل إنتان أو رض أو علاج .

تصنف الآفات البدئية إلى لطخات وحطاطات وبقع ولويحات وعقد وأورام وحويصلات وفقاعات وبثرات وانتبارات وكيسات.

تمثل البقعة macule تغيرا في لون الجلد لكنها غير مجسوسة. عندما تكون الآفة أكبر من 1سنتمتر، يستخدم مصطلح اللطخة patch.

الحطاطات papules عبارة عن آفات صلبة مجسوسة أصغر من 0.5 -1 سنتمتر  بينما العقيدات nodules  أكبر قطرا.

الأورامTumors  أكبر عادة من العقيدات وتختلف بشكل معتبر من حيث الحركية mobility  والقوام consistency

الحويصلاتvesicles :

عبارة عن آفات مرتفعة مملوءة بسائل وتقيس أقل من 0,5 سنتمتر قطرا، وعندما تكون أكبر تدعى فقاعة (نفاطة) bullae. تحوي البثرات Pustules مادة قيحية.

الانتبارات wheals :

عبارة عن آفات مجسوسة مسطحة القمة ذات حجم وشكل مختلف وتمثل تجمعات أدمية لسائل الوذمة.

الكيسات Cysts :

عبارة عن آفات سميكة الجدار محددة ومتوضعة عميقا في الجلد، وهي مغطاة ببشرة طبيعية وتحوي مادة سائلة أو نصف صلبة. يشار إلى تجمع الحطاطات والبثرات بمصطلح اللويحات plaques.

قد تتغير الآفات البدئية إلى آفات ثانوية، أو قد تتطور آفات ثانوية في وقت لا توجد فيه آفات بدئية. عادة ما تفيد الآفات البدئية، من أجل أهداف تشخيصية، أكثر من الآفات الثانوية.

تضم الآفات الثانوية توسفات وقرحات وتسحجات وتآكلات وشقوق وجلبات وندبات.

تتألف التوسفات (الحراشف) scales :

من طبقات متراصة من خلايا الطبقة المتقرنة المحتجزة على سطح الجلد.

التآكلات erosions :

عبارة عن فقدان موضعي للبشرة، وهي تشفى بدون تندب. تمتد القرحات Ulcers إلى الأدمة، وتميل للشفاء مع تندب الآفات التقرحية، المحدثة بالخدش، غالبا ماتكون خطية أو زاوية الشكل وتدعى تسحجات excoriations. تنجم عن الشقوق Fissures عن الانشطار أو التصدعات، وتحدث عادة في الجلد المريض.

 تتألف الجلبات crusts :

من تجمعات متلبدة من الدم والمصل والقيح والحطام البشروي على سطح آفة نازة.

الندباتscars :

هي آفات نهائية رقيقة منخمصة وضمورية ومرتفعة ضخامية أو مسطحة مرنة،وهي مؤلفة من نسيج ضام ليفي.

التحزز Lichenification :

هو تسمك الجلد مع بروز (زيادة وضوح) ارتسامات خطوط الجلد الطبيعي، وينتج هذا عن التخريش المزمن (الفرك، الخدش) أو عن الالتهاب.

في حال عدم وضوح التشخيص بعد الفحص الكامل، قد تستطب واحدة أو أكثر من الإجراءات التشخيصية. بالإضافة إلى الإجراءات التشخيصية المناقشة هنا، توجد إجراءات أخرى مذكورة في فصولها المناسبة (مثال: كشاطات لآفات الجرب، ولطاخات وزروعات للحويصلات والبثرات من أجل كشف الفيروس أو الباكتريا).

الدكتور رضوان غزال MD, FAAP- مصدر المعلومات : كتاب نلسون طب الاطفال 2016 - آخر تحديث 20/12/2017