الغمش أو كسل العين عند الاطفال و الرضع
أنت تتصفح معلومات طبية موثوقة تتوافق مع معايير مؤسسة الصحة على الإنترنت لضمان تقديم معلومات صحية موثوقة, تحقق هنا.
مؤسسة الصحة على الإنترنت HON

الغمش أو كسل العين عند الاطفال و الرضع

إعلان Advertisement

الغمش أو كسل العين عند الاطفال و الرضع

غمش العين

كسل العيون لدى الطفل

العين الكسولة عند الرضيع

الامبليوبيا

AMBLYOPIA

ما هو الغمش أو كسل العين عند الاطفال و الرضع ؟

يعني الغمش حرفياً ( الرؤية الكليلة Dull أو القاتمة )و هو يدل على تطور تناقص الرؤية في عين سليمة من النواحي الأخرى.

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

هل الغمش أو كسل العين عند الاطفال و الرضع مرض منتشر؟

تحدث حالة الغمش أو كسل العين  عند 2% إلى 5% من مجموع السكان .

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ما هي أسباب الغمش أو كسل العين عند الاطفال و الرضع ؟

يكون الأطفال أكثر استعداداً لحدوث الغمش بين الولادة و عمر 7 سنوات ، و كلما تطور الغمش في فترة أبكر كان الخلل البصري أكثر شدة .

و أهم أسباب الغمش أو كسل العين عند الاطفال و الرضع هي :

  1. الحول : يحدث الغمش الناجم عن الحول (و هو أشيع سبب للغمش عند الأطفال ) نتيجة لتثبيط تشكل الأخيلة الشبكية من العين سيئة الترصيف .

  2. عتامة القرنية أو الساد : يحدث الغمش نتيجة للحرمان البصري أو تشوش الصور بسبب العتامات في المحور البصري (عتامة القرنية ، الساد )

  3. أسواء الانكسار : خاصةً غير المتساوية في كلتا العينين (تفاوت الانكسار في العينين Anisometropia ) . 

  4. عند الخدج أو المبتسرين

  5. القصة العائلية و الوراثية للغمش أو الحول .

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ما هي أعراض الغمش أو كسل العين عند الاطفال و الرضع ؟

قد تكون الرؤية دون السوية الطبيعية Subnormal المظهر الوحيد للغمش .

يؤدي الغمش غير المعالج لفقدان الرؤية المستمر وإلى تناقص الرؤية النجسيمية  Stereopsis .

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ما هي معالجة الغمش أو كسل العين عند الاطفال و الرضع ؟

إن الخطوة الأولى في علاج الغمش هو إصلاح أي سوء انكسار بواسطة النظارات .

كما يجب إزالة أي عتامات بصرية (مثل الساد ) إذا وجدت , إضافة لذلك يجب استعادة الترصيف العيني المناسب .

و أخيراً فإن إغلاق و تغطية العين التي تكون الرؤية فيها أفضل يجبر على تطور العين المصابة و مراكز الرؤية في الدماغ المرتبطة مع هذه العين .

إن التداخل الباكر هام لتحريض الرؤية الطبيعية . و من غير المحتمل أن تكون المعالجة بعد عمر 8 سنوات ناجحة ...الدكتور رضوان غزال MD, FAAP- عن كتاب مبادئ طب الأطفال : ترجمة د. عماد محمد زوكار - دار القدس للعلوم - دمشق- جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال -Copyright ©childclinic.net - آخر تحديث 16/4/2013

إعلان Advertisement