الدرن و السل عند مرضى الآيدز
أنت تتصفح معلومات طبية موثوقة تتوافق مع معايير مؤسسة الصحة على الإنترنت لضمان تقديم معلومات صحية موثوقة, تحقق هنا.
مؤسسة الصحة على الإنترنت HON

الدرن و السل عند مرضى الآيدز

إعلان Advertisement

الدرن عند مرضى الآيدز

السل عند مريض السيدا

داء التدرن مع وجود فيروس HIV 

HIV and TB

 

إن البالغين والأطفال المصابين بفيروس الآيدز HIV لديهم نسبة حدوث مرتفع للدرن ولذلك فإن اختبار فيروس الآيدزHIV ضروري لكل المرضى المصابين بالدرن.

 

أعراض الدرن عند مريض الآيدز :

التظاهرات السريرية والمظهر الشعاعي للتدرن لدى الأطفال المخموجين بالــHIV يميل لأن يكون مشابها لما هو عند الأسوياء مناعيا

لكن التظاهرات لدى هؤلاء الأطفال قد تكون غير معتادة وقد تشمل إصابة عدة أعضاء خارج رئوية.

في الأشخاص المخموجين بالــHIV فإن نتيجة اختبار الدرن الجلدي الــTSTبجسوء أو حطاطة > 5ملم تعتبر إيجابية .

على كل يمكن أن تحدث النتيجة السلبية للــTST بسبب التثبيط المناعي العائد لخمج الــHIV .

يجب الحصول على عينات للزرع من كل الأطفال المخموجين بالــHIV مع مرض درن مشتبه.

 

علاج الدرن عند مريض الآيدز :

معظم البالغين المخموجين بالــHIV والذين لديهم تدرن حساس للأدوية يستجيبون بشكل جيد للأدوية المضادة للتدرن عندما تعطى المعالجة المناسبة باكراً.

على كل المعالجة المثلى للتدرن في الأطفال المخموجين بالــHIV لم تثبت بعد.

المعالجة عادة يجب أن تضم على الأقل 3أدوية مبدئيا وأن تستمر على الأقل لمدة تسعة أشهر.

يجب أن يعطى الإيزونيازيد والريفامبين والبيرازيناميد مع أو بدون الإيتامبوتول أو الستربتوميسين في أول شهرين على الأقل.

الدواء الرابع يستطب للداء المنتشر وحيثما يشتبه بوجود المرض المقاوم للأدوية.

ينصح بالمشاورة مع الاختصاصي بالتدرن والذي لديه خبرة في تدبير مرضى التدرن المخموجين بالــHIV..الدكتور رضوان غزال MD, FAAP - مصدر المعلومات : AAP- Red Book - آخر تحديث - 22.04.2019 

 

إعلان Advertisement