أنواع التهابات الكبد
أنت تتصفح معلومات طبية موثوقة تتوافق مع معايير مؤسسة الصحة على الإنترنت لضمان تقديم معلومات صحية موثوقة, تحقق هنا.
مؤسسة الصحة على الإنترنت HON

أنواع التهابات الكبد

إعلان Advertisement

التهاب الكبد الألفي أ

يبدأ التهـاب الكبـد الألفـي أو مايسمى اليرقـان الكبدي الوبائـي فجأة بحمى وتوعك وفقدان شهيةٍ وغثيانٍ وانزعاج بطني , يتلوه بعد أيامٍ قليلةٍ ظهور اليرقان . وتتفاوت مدة المرض بين أسبوعٍ وأسبوعين , وتصل حتى عدة أشهر في الحالات الشديدة منه . وغالباً ما يأتي بشكلٍ خفيفٍ دون أن يصاحبه يرقانٌ واضحٌ عند الأطفال , ويتم تشخيصه عندها باختيارات وظائف الكبد . ويعتبر هذا المرض أكثر شيوعاً بين الأطفال المدارس والشباب , وهو مشكلةٌ رئيسيةٌ في دور الحضانة ورياض الأطفال .

ماهي طرق الإصابة بمرض التهاب الكبد الألفي أو مايسمى اليرقان الكبدي الوبائي؟

ينتقل المرض بالعدوى بالطريق الهضمي , نتيجة تناول ماءٍ ملوثٍ أو طعامٍ ملوثٍ . وقد ينتقل عن طريق الدم في حالاتٍ نادرةٍ . وتكون العدوى في أقصاها في الأيام القليلة قبل وبعد ظهور اليرقان . ويشكل لدى الأطفال مناعةً تستمر غالباً مدى الحياة .

الفيروس المسبب لإلتهاب الكبد نوع ا

كيف تتم الوقاية من التهاب الكبد الألفي أو مايسمى اليرقان الكبدي الوبائي؟

1- غسل اليدين جيداً بالماء والصابون قبل تناول الطعام وتحضيره , وبعد الخروج من المرحاض .
2- التخلص الصحي من بول وبراز ودم المصاب , والعناية بنظافة الحمامات , خاصةً رياض الأطفال .
3- التخلص الصحي من الحفاضات , وغسل اليدين جيداً بالماء والصابون بعد كل تغييرٍ للحفاضات .
4- التعقيم الجيد للأدوات الحادة والواخزة , واستخدام المحاقن ذات الاستخدام الواحد .
5- إبعاد المصاب عن الآخرين خلال الأسبوعين الأوليين من المرض , ولمدة أسبوعٍ بعد ظهور اليرقان .
6- إعطاء اللقاح لجميع المخالطين للمريض من أفراد الأسرة وغيرهم .
7- العناية بنظافة الطعام , وجميع الأدوات والأواني المستخدمة في تحضيره وحفظه .
8- عدم السماح للمريض بالمشاركة في إعداد الطعام , أو التعامل معه بأي شكلٍ من الأشكال .
9- إعطاء اللقاح الوقائي لجميع العاملين في تحضير الطعام , سواءٌ في المدارس أو المطاعم أو غيرها .

التهاب الكبد البائي او بالفيروس ب

يبدأ المرض عادةً بشكلٍ مفاجئٍ بحس انزعاج بطني مبهم وغثيانٍ وإقياءٍ وفقدان شهية ,وأحيانا آلامٍ مفصليةٍ وطفح . وقد يكون الترفع الحروري موجوداً أو خفيفاً أو غير موجود .
ويكون عادةً أخف شدة لدى الأطفال , حيث لا يترافق غالباً مع حدوث يرقان , وتحدث نتيجة الإصابة مناعةٌ قويةٌ تستمر لسنواتٍ طويلة .

ويُعتبر هذا المرض من الأمراض الشائعة عند بعض الناس , الذين هم على تماسٍ مباشرٍ ومستمرٍ مع سوائل الجسم ومفرزاته ( الدم, المصل, اللعاب, المني. السوائل المهبلية ), بما فيهم الأطباء وأطباء الأسنان , والممرضين والعاملين في بنوك الدم , وممارسي الوشم ومتعاطي الأدوية بالحقن , واللواطين ومدمني المخدرات .

وتدل الدراسات على أن ثلث المصابين بالمرض , تتطور لديهم حالةً من التهاب الكبد المزمن أو تشمع الكبد , ويُعتبر الفيروس المسبب لـ 80 % من السرطانات التي تصيب الكبد . وقد لا تظهر أعراض الإصابة بالمرض بعد التعرض للفيروس حتى ستة أشهر , أو قد تكون الأعراض خفيفةً جداً , بحيث لا يمكن ملاحظتها , وقد يحمل الشخص الفيروس سنواتٍ عديدة دون ظهور أعراضٍ واضحةٍ له . وهو خلال الفترة هذه الفترة يمكن أن ينقل المرض إلى الآخرين من حوله .

ماهي طرق الإصابة بإلتهاب الكبد البائي ب؟

ينتقل المرض من المصاب إلى السليم من خلال :

- الجلد والأغشية المخاطية , كما هو الحال عند التعرض لوخزة إبرةٍ أو أداةٍ حادةٍ ملوثةٍ .
- من خلال الجروح والتهتكات الجلدية الملوثة , أو بتعرض الأغشية المخاطية لدمٍ ملوث .
- نقل الدم ومشتقاته من شخص مخموج .
- الاتصال الجنسي الطبيعي أو الشاذ .
- يحدث الانتقال من الأم المصابة إلى طفلها أثناء الولادة .
- وقد ظهرت حالاتٌ تمت فيها العدوى , من خلال أمواس الحلاقة وفراشي الأسنان المشتركة.

الفيروس المسبب لإلتهاب الكبد نوع ب

كيف تتم الوقاية من التهاب الكبد البائي ب؟

1- أخذ لقاحات التهاب الكبد البائي , وهي لقاحاتٌ مأمونةٌ ومضمونةٌ ومتوفرة , وتعطى للأطفال ثلاثة جرعات خلال السنة الأولى من العمر ضمن برنامج التلقيح الوطني .
2- تجنب المشاركة في استخدام الأدوات الحادة والواخزة والثاقبة , بما فيها المحاقن والإبر وشفرات الحلاقة وفراشي الأسنان .
3- التعقيم الجيد للأدوات الحادة والواخزة والثاقبة قبل الاستخدام , ويفضل استخدام الإبر والواخزات ذات الاستعمال الواحد .
4- تجنب الوشم , والتركيز على شروط العقامة عند إجرائه .
5- تجنب العلاقات الجنسية المشبوهة والشاذة .
6- تجبن نقل الدم غير المأمون , والذي لا يخضع لاختباراتٍ صارمةٍ , أو الذي يتم نقله في ظروفٍ غير عقيمة .
7- التخلص الصحي من كافة سوائل ومفرغات جسم المريض .
8- التطهير الجيد لكافة الأدوات والأجهزة , عند تماسها بدم أو لعاب أو سوائل جسم المريض المختلفة .
9- اختبار كل دمٍ يتم التبرع به للتأكد من خلوه من المرض , ورفض التبرع بالدم من كل فردٍ لديه سابقة إصابةٍ بالمرض أو إدمانه للعقاقير أو إجراء الوشم أو نقل دمٍ خلال الأشهر الستة السابقة للتبرع .
10- تلقيح العاملين الصحيين من أطباء وممرضات وقابلات وغيرهم .

التهاب الكبد الدلتاوي او دلتا

يبدأ المرض بشكلٍ مفاجئٍ بعلاماتٍ وأعراضٍ شبيهةٍ بتلك المشاهدة في التهاب الكبد البائي .
وينتقل المرض من المصاب إلى السليم بالطرق نفسها . وتكون إجراءات الوقاية والمكافحة مشابهةً تماماً لها في التهاب الكبد البائي . وقد يشفى التهاب الكبد الدلتاوي تلقائياً . أو يتحول إلى التهاب كبدٍ مزمن . ولا بد من الإشارة إلى وجود أنواع أخرى من التهابات الكبد الفيروسية , مثل التهاب الكبد C المرافق لنقل الدم والتهب الكبد الفيروسي E ..مصدر المعلومات: وزارة الصحة - سوريا-آخر تحديث: 07-05-2017

إعلان Advertisement