شهوة الطين (الوحم - الوحام -بيكا - البيكا ) عند الأطفال و المراهقين

Pica

 

 

ما هي البيكا أو شهوة الطين و التراب ؟

يقصد بهذا الاضطراب رغبة الطفل في تناول متكرر أو مزمن لمواد غير غذائية قد تتضمن : التراب , الجص أو الجبصين  ، الفحم ، الطين ، الصوف ، الرماد ، الدهان ، ...و قد تشاهد عند 25 % من الأطفال و هو  يبدأ عادةً بعمر 1 – 2 سنة وقد يبدأ بعمر أبكر. يتراجع الوحم في فترة الطفولة عادة لكنه قد يستمر حتى المراهقة والبلوغ , و يجب تمييز البيكا التي هي اضطراب مزمن و متكرر عن رغبة الطفل العابرة في بدء المشي بوضع الأشياء الغريبة التي قد يجدها أمامه في فمه و هو أمر طبيعي بسبب رغبة الطفل في تذوق الأشياء ووضعها في الفم طبيعي عند بدء الزحف و المشي.

ما هي أسباب البيكا و رغبة الطفل في تناول التراب و مواد غريبة ؟

السبب الحقيقي لهذه الظاهرة غير معروف و لكن هناك الكثير من الأسباب تجعل الطفل يميل لتناول المواد الغريبة كالتراب و الحوار و الطين والدهان ... , و أهم هذه الأسباب و العوامل المؤهبة هي :

  1. فقر الدم : خاصة بسبب نقص الحديد

  2. التخلف العقلي : كما عند المنغوليين

  3. سوء التغذية عند الطفل و الإهمال العاطفي للطفل من قبل الأهل .

  4. نقص التوتياء أو الزنك عند بعض الأطفال

  5. فقر الوالدين و العائلة

  6. حالات التوحد

  7. الفصام عند الطفل

  8. متلازمة كلاين ليفين

  9. عند المصابين بأذيات دماغية

  10. عند الحوامل (خاصة عند وجود سوابق تناول مثل هذه المواد في الطفولة أو العائلة ).

  11. عند بعض مرضى الصرع

ما هي المواد غير الطعامية و الغريبة التي يمكن أن يتناولها الطفل المصاب بالبيكا ؟

أكثر الأطفال المصابين يتناولون التراب و الصابون و الورق لتوفرها في كل مكان , و يمكن أن يتناول الطفل أيضاً : الحصى أو البحص و الحجارة الصغيرة , الحوار , الخبز اليابس , الأوساخ من الأرض , ثفل القهوة و الشاي , أعقاب و مخلفات السجائر , البراز , الجليد , الصمغ , الشعر , معجون الأسنان ..

ما هي المشاكل التي قد تنجم عن تناول الطفل للتراب و المواد الغريبة من الأرض ؟

  • يعد الأطفال المصابون بالوحم معرضين لخطر اكبر لحدوث الانسمام بالرصاص خاصة عند تناول الدهان 

  • الإصابة بالأخماج الطفيلية ( زحار , جيارديا , ديدان معوية...)عند تناول التراب ...

  • قد يتعرض الطفل لفقر الدم بعوز الحديد الذي قد يكون موجوداً أصلاً فيتفاقم .

هل كل طفل يضع أشياء غريبة في فمه يعتبر مصاباً بالبيكا ؟

لا , فحالات رغبة الطفل في تذوق الأشياء ووضعها في الفم طبيعي عند بدء الزحف و المشي هي أمر طبيعي و يزول بسرعة , أما في حالات البيكا المتكررة و المزمنة فيجب مراقبة سلوك الطفل , و رغبته الشديدة في تناول التراب مثلاً , رغم الإصرار و التنبيه المتكرر على عدم فعل ذلك , و بعض الأطفال يختبئون عند تناول ما يزعج الأهل ! و يجب أن تستمر الحالة لمدة شهر على الأقل حتى يمكن القول أن الطفل يعاني من شهوة الطين أو شهوة التراب , و خاصة عند طفل عمره أكبر من سنة و نصف أو سنتين.

هل من الضروري القيام بالتحاليل للطفل المصاب ؟

أكثر الحالات تكون بسيطة و ناجمة عن فقر الدم , و قد يطلب الطبيب معايرة حديد و رصاص الدم و فحص للبراز.

ما هو علاج البيكا و شهوة التراب ؟

يجب تنبيه الطفل أن هذا التصرف غير لائق , و تركيز المعالجة نحو معالجة السبب في حال وجوده ( غالباً فقر الدم...), و في حال كانت الحالة مزمنة مع غياب سبب واضح يجب أن يخضع الطفل لتقييم نفسي و اجتماعي.

الدكتور رضوان غزال MD , FAAP

last update 04.02.08

أنظر أيضاً :

أنيميا الحديد -فقر الدم بعوز الحديد عند الطفل - نقص الحديد

التسمم بالرصاص و الوقاية منه

 
Google
 

الصفحة الرئيسية


سجل إعجابك بموقعنا على الفيسبوك :
 
شارك مع أصدقائك :
روابط مختارة :
الصفحة الرئيسية الموقع الجديد الإستشارات الطبية مكتبة الفيديو
مخططات النمو منتدى صحة الطفل تابعنا على الفيسبوك تابعنا على تويتر