اضطراب المزاج ذو القطبين عند الأطفال و المراهقين

 Bipolar Disorder

 

 

ما هو هذا المرض ؟

الاضطراب ذو القطبين هو خلل نفسي من اضطرابات المزاج , يتميز بوجود الاكتئاب والهوس بصورة متناوبة عند الطفل و المراهق ، أو بوجود الهوس وحده. و يحدث في عمر 30 إلى 40 سنة , و وصفت حالات قبل و عند البلوغ . يبدي المرضى في البدء هجمة اكتئابية أو حالات من الهوس ، وخلال السنوات الأولى للإصابة يكون تواجد الهوس أكثر وضوحاً من الاكتئاب. و قد يتم وضع تشخيص الاضطراب ذو القطبين في سن الكهولة لأشخاص شخصت حالتهم خطأ في المراهقة على أنها فصام أو تفاعل الإحكام.

هل هو مرضٌ منتشر ؟

 تبلغ نسبة الانتشار للمرض على مدى الحياة 0.6% من الناس.

ما هي أسباب اضطراب المزاج ثنائي القطب ؟

وتبين وجود استعداد وراثي للحالة، إذ وجد توافق مقداره 65% في التوائم وحيدة البيضة , و 20% في التوائم ثنائية البيضة، كما لوحظ ميل الأقارب من الدرجة الأولى لأشخاص مصابين بالاضطراب ثنائي القطب، لإظهار الإصابة أكثر من باقي السكان باضطرابات المزاج المختلفة. و لوحظ أن 20% من المراهقين الذين يعانون من أعراض الاكتئاب الكبير سيبدون نوبا هوسية لاحقاً.

ما هي أعراض المرض و كيف أشك أن ابني مصاب بهذا الخلل في المزاج ؟

تتشابه المظاهر السريرية للمرض عند المراهقين معها عند الكهول، فيشكو الطفل أو المراهق من الأعراض التالية :

  • فرط الحركة

  • الثرثرة والأرق

  • الإحساس بعظمة الذات والمزاج المهتم بوهم العظمة أو الدال عليه

  • التوهمات الزورانية وفرط الإنفاق (صرف الكثير من النقود عند المراهقين ).

  • يزداد تعرض الشخص المصاب بالاضطراب ثنائي القطب للانتحار كلما كانت الإصابة مبكرة سناً.

  • يزداد تواتر النوب والتهور بركوب الدراجات. كما تترافق البداية المبكرة بزيادة تواتر حدوث كل من الاضطراب ثنائي القطب والاكتئاب الكبير في أقارب الدرجة الأولى للمصاب.

ما هي معالجة الاضطراب ثنائي القطب ؟

تبدي كربونات الليثيوم فعالية واضحة في معالجة الاضطراب ثنائي القطب والأعراض الهوسية، ويعطى العلاج عن طريق الفم مع مراقبة مستويات الدواء في الدم ، حيث يكون مجال المعالجة البدئية المثالي للأعراض الحادة (1 – 1.2 مل مكافئ/لتر) ويوصى لمعالجة طويلة الأمد بمستوى دموي (0.5 – 0.8 مل مكافئ/لتر). ونظرا للطبيعة الذهانية للأعراض المرافقة للطور الهوسي الحاد يوصى بإعطاء مضادات الذهان، وتبين وجود فعالية الكاربامازيبين  carbamazepine  وهو مركب ثلاثي الحلقة مستخدم كمضاد للاختلاج في ضبط أعراض الهوس عند الكهول، ومن المهم إتباع المعالجات النفسية لتدبير العقابيل السلوكية للهوس كالمعالجة النفسية القائمة على بناء الصلة والتعاون مع الوالدين و الأسرة

 الدكتور رضوان غزال MD, FAAP

last update 02.02.08

انظر أيضاً:

    الاكتئاب و الحزن عند الطفل و المراهق

    مشاكل المدرسة - مشاكل التعلم - العودة إلى المدرسة - الخوف

    الأمراض النفسية عند الأطفال

 
Google
 

الصفحة الرئيسية

REFERENCES

  1. American Academy of Child and Adolescent Psychiatry: Practice parameters for the assessment and treatment of children and adolescents with bipolar disorder. J Am Acad Child Adolesc Psychiatry

  2. 1997;34(Suppl):157S–76S.

  3. American Academy of Child and Adolescent Psychiatry: Practice parameters for the assessment and treatment of children and adolescents with depressive disorders. J Am Acad Child Adolesc

  4. Psychiatry 1998;37(Suppl):63S–83S.

  5. Angold A, Costello EJ, Erkanli A: Comorbidity. J Child Psychol Psychiatry 1999;40:57–87.

  6. Birmaher B, Ryan ND, Williamson DE, et al: Childhood and adolescent depression: A review of the past 10 years. Part I. J Am Acad Child Adolesc Psychiatry 1996;35:1427–34.

  7. Bowlby J: Attachment and Loss, Vol 2. Separation. New York, Basic Books, 1973.

  8. Carlson GA: Mania and ADHD: Comorbidity or confusion. J Affect Disord 1998;51:177–87.

  9. Emslie GJ, Mayes TL: Mood disorders in children and adolescents: Psychopharmacological treatment. Biol Psychiatry 2001;49:1082–90.

  10. Geller B, Luby J: Child and adolescent bipolar disorder: A review of the past 10 years. J Am Acad Child Adolesc Psychiatry 1997;36:1178–88.

  11. Geller B, Zimerman B, Williams M, et al: Diagnostic characteristics of 93 cases of a prepubertal and early adolescent bipolar disorder phenotype by gender, puberty and comorbid attention deficit

  12. hyperactivity disorder. J Child Adolesc Psychopharmacol 2000;10:157–64.

  13. Kowatch RA, Bucci JP: Mood stabilizers and anticonvulsants. Pediatric Clin N Am 1998;45:1173–86.

  14. Spencer TJ, Biederman J, Wozniak J, et al: Parsing pediatric bipolar disorder from its associated comorbidity with the disruptive behavior disorders. Biol Psychiatry 2000;49:1062–70.


سجل إعجابك بموقعنا على الفيسبوك :
 
شارك مع أصدقائك :
روابط مختارة :
الصفحة الرئيسية الموقع الجديد الإستشارات الطبية مكتبة الفيديو
مخططات النمو منتدى صحة الطفل تابعنا على الفيسبوك تابعنا على تويتر