هل يمكن للأهل تقييم شدة اصفرار أو يرقان الطفل في المنزل وكيف يتم ذلك ؟

 

 

تذكر دوماً أن زيارة الطبيب هي أهم خطوة في تقييم حالة اليرقان عند طفلك الجديد , و أن تقييمك لحالة اليرقان يجب ألا يغني عن زيارة الطبيب بأي شكلٍ من الأشكال , و في أكثر الحالات يستخدم الأهل تعبير أو كلمة اصفرار خفيف أو متوسط أو شديد لوصف الحالة , و لكن تقدير الحالة بالعين قد يكون مخادعاً حتى للطبيب , و لذلك عند الشك يمكن للأهل اللجوء لما يلي لتقدير الحالة قبل زيارة الطبيب :

  1. قم بتعرية الطفل من ملابسه بالكامل

  2. ضع الطفل تحت ضوء الشمس أو ضوء النيون الأبيض العادي

  3. أبعد الطفل عن أي ألوان صفراء أو حمراء من حوله

  4. أنظر إلى جسم الطفل و لاحظ حدود المنطقة التي يصل إليها الاصفرار في جسم الطفل

  5. قم باستخدام قاعدة كارمر التالية لتقدير يرقان و اصفرار الطفل

قاعدة كارمر Kramer's Rule  (كارمر هو أسم الطبيب الذي أوجد هذه الطريقة ) :

تطبق هذه القاعدة للأطفال المولودين بتمام الحمل و يتراوح وزنهم ما بين 2500 غ إلى 4000 غ , تقوم هذه الطريقة على تقسيم جسم الطفل المصاب باليرقان لعدم أقسام من الرأس باتجاه الأسفل , و مبدأ القاعدة أنه كلما زادت قيمة البيليروبين في الدم , كلما أصبح لون الطفل الأصفر منتشراً أكثر نحو الأسفل , لأن اليرقان و اصفرار الطفل يبدأ من الأعلى و يتجه نحو الأسفل و يأخذ بالزوال من الأسفل نحو الأعلى , أنظر الآن إلى طريقة تقسيم جسم الطفل , ثم إلى جدول تقدير قيمة اليرقان :

المنطقة

1- الرأس

2 - الصدر و أعلى البطن

3 - أسفل البطن

4 - الساعد و الساق

5 - القدمين

تركيز البيليروبين التقريبي المتوقع في الدم مقدراً بـ :

ملغ \100 مل

6 ملغ

9 ملغ

12 ملغ

15 ملغ

أكثر من 15 ملغ

و بعد حصولك على الرقم التقريبي للبيليروبين حسب مدى امتداد الاصفرار على جسم الطفل فما هو العمل ؟

قم بالتصرف حسب درجة امتداد اليرقان على جسم الطفل , و لكن تذكر ما يلي حول معالجة اليرقان :

  • لا تنطبق هذه القاعدة على الخدج و ناقصي وزن الولادة

  • لا تنطبق هذه القاعدة على اليرقان الذي يظهر خلال أول 24 ساعة من عمر الطفل

  • يبقى قياس بيليروبين الدم هو أدق مشعر على خطورة اليرقان عند حديث الولادة

  • الجدول التالي يبين حالات تطبيق المعالجة الضوئية أو تبديل الدم حسب رقم البيليروبين في الدم :

  •  يجب عليك في كل الحالات , حتى الخفيفة منها , أن تراجع طبيب الأطفال !  و هذه المعلومات للإرشاد فقط !

  • الجدول التالي يبين خيارات العلاج حسب رقم البيليروبين و شدة اصفرار الطفل :

يصبح تبديل الدم ضرورياً عند وصول رقم :البيليروبين إلى القيم التالية المعالجة الضوئية ضرورية :عند رقم البيليروبين التالي  المعالجة الضوئية قد تكون ممكنة :عند رقم البيليروبين التالي عمر الطفل بالأيام
 ــ  ــ - يوم واحد
20 15 12 يومان
25 18 15 ثلاثة أيام
25 20 17 أكثر من 3 أيام

و الجدول التالي يوضح العلاقة بين رقم البيليروبين و الحاجة للعلاج الضوئي في المشفى :

 

 الدكتور رضوان غزال MD, FAAP

last update 12.03.08

اقرأ ضمن نفس الموضوع :

  ما هو يرقان و اصفرار الوليد أو صفراء حديث الولادة ؟

 ما هي أسباب اصفرار الطفل و لماذا يصاب حديث الولادة باليرقان ؟

 ما هي أنواع اليرقان و الاصفرار عند حديثي الولادة ؟

 هل يرقان الطفل حديث الولادة هو مرض خطير و متى يكون كذلك ؟

 كيف يمكن كشف و تشخيص اليرقان الولادي أو الاصفرار عند الطفل ؟

 هل يمكن للأهل تقييم خطورة يرقان واصفرار الطفل في المنزل وكيف يتم ذلك ؟

 ما هي الأطعمة و الأدوية و الممارسات التي قد تزيد من يرقان و اصفرار الطفل ؟

 ما هو علاج اليرقان أو معالجة الاصفرار عند حديثي الولادة ؟

 هل يمكن علاج الطفل المصاب بالاصفرار في المنزل بالأدوية أو النيون أو التعريض للشمس ؟

 ما هو العلاج الضوئي أو المعالجة الضوئية لليرقان ؟

 ما هو تبديل الدم لعلاج اليرقان و الاصفرار و كيف يتم ؟

 ما هو يرقان حليب الأم أو الاصفرار المرافق للإرضاع الوادي ؟

 ما هي أسباب استمرار اليرقان و الاصفرار و عدم زواله عند حديث الولادة ( اليرقان المديد أو الطويل ) ؟

 
Google
 

www.childclinic.net - © All rights reserved | جميع الحقوق محفوظة © عيادة طب الأطفال

الصفحة الرئيسية

References

1. Gartner LM, Lee KS, Vaisman S, Laanee D, Zarafu I. Development of bilirubin transport and metabolism in the newborn rhesus monkey. J Pediatr 1977; 90: 513-531

2. Newman TB, Maisels MJ. Evaluation and Treatment of Jaundice in the Term Newborn: A Kinder, Gentler Approach. Pediatrics 1992; 89:809-818

3. Newman TB, Maisels MJ. Does hyperbiliruninaemia damage the brain of healthy full-term infants? Clin Perinatol. 1990; 17:331-358

4. Watchko JF, Oski FA. Kernicterus in Preterm Newborns: Past, Present, and Future. Pediatrics 1992; 90:707-715

5. Dodd KL. Neonatal Jaundice - a lighter touch. Arch Dis Child 1993; 68:529-533

6. Kramer LI. Advancement of Dermal Icterus in the Jaundiced Newborn. Amer J Dis Child. 1969; 118: 454-458.

7. Americal Academy of Pediatrics, Provisional Committee for Quality Improvement and Subcommittee on Hyperbilirubinemia. Practice parameter: management of hyperbilirubinemia in the healthy term newborn. Pediatrics. 1994;94: 558-565

8. Brown AK, Kim MH, Wu PYK, Brylaa DA. Efficacy of Phototherapy in Prevention and Management of Neonatal Hyperbilirubinemia. Pediatrics 1985; 75(Suppl): 393-400

9. Tan KL. Efficacy of Bidirectional Fiber-optic Phototherapy for Neonatal Hyperbilirubinemia. Pediatrics electronic pages 1997; 99: May, e13.

10. Alcock GS, Liley H. Immunoglobulin infusion for isoimmune haemolytic jaundice in neonates. (Cochrane Review). In: The Cochrane Library, Issue 2, 2003. Oxford: Update Software.

11. Sinclair JC, Bracken MB. Effective care of the Newborn Infant. Oxford University Press, Oxford 1992: p517.
 

12. Suresh GK, Martin CL, Soll RF. Metalloporphyrins for treatment of unconjugated hyperbilirubinemia in neonates (Cochrane Review). In: The Cochrane Library, Issue 2, 2003. Oxford: Update Software. Last Reviewed: May, 2006


سجل إعجابك بموقعنا على الفيسبوك :
 
شارك مع أصدقائك :
روابط مختارة :
الصفحة الرئيسية الموقع الجديد الإستشارات الطبية مكتبة الفيديو
مخططات النمو منتدى صحة الطفل تابعنا على الفيسبوك تابعنا على تويتر