علاج التهاب الأمعاء الحاد - معالجة النزلة المعوية عند الطفل - diarrhea treatment

 

علاج حالات الإسهال غير المصحوب بالجفاف:

 

أعراض الإسهال البسيط بدون تجفاف - الأعراض الأساسية:

  •  تبرز 3 - 4 مرات في اليوم براز لين أو مائي

  •  الحالة العامة الجيدة للطفل فهو يتحرك و يلعب و يمرح في أكثر أوقاته

  •  الجلد مرن ويعود إلى وضعه السابق عندما يُقرص بين الإبهام والسبابة ثم يُترك

  •  لا يوجد عطش والأغشية المخاطية في الفم رطبة

إضافة إلى الأعراض التالية:

  •  وزن الطفل يبقى طبيعياً ولا يوجد نقص وزن

  •  اليافوخ الأمامي طبيعي و ليس غائراً

  •  الحرارة طبيعية

  •  القيء غير موجود أو قليل جدا

  •  العينان طبيعيتان و ليستا غائرتين

  •  البول طبيعي

خطة معالجة الإسهال البسيط دون تجفاف :

من الأفضل البدء فورا بإعطاء محلول أملاح التجفاف عن طريق الفم كي يتم تعويض السوائل والأملاح التي خسرها الجسم لأن هذا التعويض الفوري سيمنع حدوث التجفاف.. يتم إعداد المحلول ثم يعطى الطفل كمية من المحلول بعد كل تبرز مائي وذلك حسب عمره وفقا للجدول التالي:

 

عمر الطفل كمية المحلول الواجب إعطاؤها بعد كل تبرز مائي

اقل من سنتين

50 - 100 مل (أي نصف كأس صغير - كأس صغير)

من 2 - 10 سنوات

100 - 200 مل (من 1 - 2 كأس صغير)

أكثر من 10 سنوات

حسب رغبة الطفل

 

 

 

 

 

 

 

ويُعطى الطفل الكمية المناسبة من المحلول بالفنجان مباشرة أو باستعمال الملعقة.. إذا تقياْ الطفل فيجب الانتظار لمدة 5 - 10 دقائق ثم معاودة إعطائه الكمية المناسبة من المحلول ببطء.. يجب أن يراقَب الطفل باستمرار للتأكد من عدم إصابته بالتجفاف.. إذا ظهرت على الطفل علامات الخطر فيجب نقله مباشرة إلى اقرب مركز صحي أو مشفى لإعطائه العلاج المناسب وهذه العلامات هي:

  1. - زيادة عدد مرات التبرز المائي

  2. - القيء المتكرر

  3. - ضعف الشهية ورفض الطعام

  4. - العطش الملحوظ

  5. - ارتفاع الحرارة

  6. - وجود دم في البراز

نظام التغذية:

من الضروري جدا الاستمرار في إرضاع الطفل المصاب بالإسهال بل وزيادة عدد مرات الرضاعة من ثدي أمه.. إذا كان الطفل يتناول سوائل أخرى فيجب الاستمرار في إعطائه تلك السوائل.. إذا كان عمر الطفل قد تجاوز 4 أشهر وكان قد بدأ بتناول أطعمة إضافية مكملة لحليب أمه فيجب الاستمرار في إعطائه هذه الأطعمة وكذلك يجب الاستمرار في الرضاعة الطبيعية.. و يمكن في حال كان الطفل يتلقى حليب الزجاجة الاصطناعي مع استمرار الإسهال لأكثر من خمسة أيام فيجب أن يخفَف الحليب إلى النصف بمضاعفة كمية الماء المستخدمة أو إعطاء الطفل حليب خالٍ من اللاكتوز للتسريع في الشفاء و يحدد الطبيب مدة تناول هذا الحليب.

إجراءات أخرى ضرورية:

يجب التأكد من أن الطفل قد حصل على كافة لقاحاته في مواعيدها المحددة ويجب أن لا يهمل أي لقاح إذا كان موعده قد حان.. يفضل ألا يعطى الطفل جرعاته اللازمة من لقاح شلل الأطفال إذا كان موعدها قد حان أثناء إصابته بالإسهال.. ولكن من الضروري إعادة إعطائه هذه الجرعات حالما يشفى من الإسهال لأن الطفل المصاب بالإسهال يفقد جزءا من هذا اللقاح الذي يعطى عن طريق الفم .. لذا من الضروري إعطائه الجرعة للتأكد من حصوله على المناعة التامة. إن التقيد بمواعيد اللقاحات المقررة خاصة لقاح الحصبة في مطلع الشهر العاشر يؤمن الحماية للطفل من الحصبة ومن الإسهال الذي قد يحدث كاختلاط لمرض الحصبة.

على الأم أن تتعرف على علامات وأعراض التجفاف لتميزها في حال ظهورها وتعلم أن كانت حالة الطفل في تحسن ام في تراجع.. ومن العلامات الأولية للتجفاف :

1- براز مائي أكثر من أربع مرات في اليوم

2- فقدان الجلد لمرونته (الثنية الجلدية)

3- تبدو على الطفل علامات الضيق والضجر وقد يميل إلى النعاس أو يصاب بالهياج.

الدكتور رضوان غزال - last update 24.11.07

أنظر أيضاً : أمراض جهاز الهضم عند الأطفال

 
Google
 

الصفحة الرئيسية


سجل إعجابك بموقعنا على الفيسبوك :
 
شارك مع أصدقائك :
روابط مختارة :
الصفحة الرئيسية الموقع الجديد الإستشارات الطبية مكتبة الفيديو
مخططات النمو منتدى صحة الطفل تابعنا على الفيسبوك تابعنا على تويتر